English Articles from alseraj.net

It is reprehensible (not desirable) to erect high gravestones, but rather low ones.

يكره تسنيم القبور ، وإنما المستحب تسطيحها .

Visiting cemeteries, asking forgiveness for the dead, praying for them and reciting Qurán by their graves, is commendable (mustahab); they benefit from dedicating the reward of these acts.

يستحب زيارة المقابر ، والترحم على أهلها ، والدعاء لهم ، وقراءة القرآن عندهم للرجال والنساء ، وما يهدى إليه من ثواب القربات ينفعه .

It is commendable to condole the family of the deceased, that is, encouraging them to be steadfast and reminding them of the reward for it. It is also desirable to pray for the deceased and the family before and after burial.

يستحب التعزية : وهو الحمل على الصبر بوعد الأجر ، والدعاء للميت والمصاب ، بعد الدفن وقبله ، وأقله أن يراه صاحبها

There are no specific words for offering condolences (anything you say will do). It is desirable to condole all members of the family- men women and children- except the young women who are marriageable (ajnabi).

ليس في التعزية شئ موظف ، ويستحب تعزية جميع أهل المصيبة ، من الرجال والنساء والصبيان ، إلا الشاب من النساء الأجانب .

It is commendable to prepare a meal for the family of the deceased as the Prophet (s) ordered when Jafer ibn Abi Talib (a) died.

يستحب إصلاح طعام لأهل المصيبة ، كما أمر رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) في موت جعفر ( عليه السلام ) .

Crying is permitted, not reprehensible (makrooh); the Prophet (s) cried over his son Ibrahim and over Othman bin Madh’un and other companions.

البكاء جائز غير مكروه ، فإن رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) بكى على ابنه إبراهيم ، وعلى عثمان بن مظعون ، وعلى جماعة من أصحابه .

Scratching the face, pulling the hair and uttering falsehood while crying, are forbidden.

يحرم الخدش وجز الشعر والنوح بالباطل .

The majority of Moslems and numerous traditions (hadith) have agreed upon the desirability of visiting graves.

القبور مستحبة بالاجماع ، واستفاضة النصوص .

Members of Ahl al-Bayt (s) were quoted as saying: “ Those who are unable to visit our graves may visit our prominent followers’ graves; the reward is the same.

روى عنهم (ع) : من لم يقدر أن يزورنا فليزر صالحي موالينا ، يكتب له ثواب زيارتنا .. . ومقتضى إطلاقاتها : الاستحباب للنساء إذا لم تتضمن مفسدة .

It is better to sit facing Qibla (in the direction of Mecca) putting a hand on the gravestone.
You can choose to dedicate the reward of reciting any of the following:

والافضل الجلوس ووضع اليد على القبر ، مستقبل القبلة .. هذا لزيارة قبر مخصوص ، وأما لو أراد زيارة أهل القبور فيقول : " السلام على أهل الديار من المسلمين والمؤمنين ، رحم الله المتقدمين منا والمستأخرين ، وإنا ان شاء الله بكم لاحقون " أو يقول بعد والمؤمنين : " أنتم لنا فرط ، ونحن ان شاء الله بكم لاحقون "
أو : " اللهم جاف الارض عن جنوبهم ، وصاعد إليك أرواحهم ، ولقهم منكم رضوانا ، وأسكن إليهم من رحمتك ما تصل به وحدتهم ، وتؤنس به وحشتهم ، إنك على كل شئ قدير " ..
أو يقرأ قل هو الله أحد إحدى عشرة مرة ويهديه لهم ..
أو يقرأ آية الكرسي ويجعل ثوابها لاهل القبور .
أو يقول : " اللهم رب هذه الارواح الفانية والاجساد البالية والعظام النخرة التي خرجت من الدنيا وهي بك مؤمنة ، أدخل عليهم روحا منك وسلاما منى "

من أتى قبرأخيه ، ثم وضع يديه على القبر ، وقرأ إنا أنزلناه في ليلة القدر سبع مرات أمن يوم الفزع الاكبر ، أو يوم الفزع .. ما من عبد زار قبر مؤمن فقرأ عليه إنا أنزلناه سبع مرات ، إلا غفر الله له ولصاحب القبر.

أو يقرأ دعاء علي (ع) وهو : " بسم الله الرحمن الرحيم ، السلام على أهل لا اله إلا الله ، من أهل لا إله إلا الله ، يا أهل لا إله إلا الله ، بحق لا إله إلا الله ، كيف وجدتم قول لا إله إلا الله ، من لا اله إلا الله ، يا لا إله إلا الله ، بحق لا اله إلا الله ، اغفر لمن قال لا إله إلا الله ، واحشرنا في زمرة من قال لا إله إلا الله ، محمد ( صلى الله عليه وآله ) رسول الله ، علي
( عليه السلام ) ولي الله " .. أو يقرأ سورة يس ، كما روي في العدة .

Send this article to your friend's email


Print this page

Back to Main List

للرجوع إلى الصفحة الرئيسية لموقع السراج