حديث منطق بعض الحيوانات بسم الله الرحمن الرحيم قال: قال ابن عباس شهدنا مجلس أمير المؤمنين علي بن أبي طالب صلوات الله عليه فإذا نحن بعدة من العجم، فسلموا عليه فقالوا: جئناك لنسألك عن ست خصال فإن أنت أخبرتنا آمنا وصدقنا وإلا كذبنا وجحدنا، فقال علي عليه السلام: سلوا متفقهين ولا تسألوا متعنتين، قالوا: أخبرنا ما يقول الفرس في صهيله، والحمار في نهيقه، والدراج في صياحه، و القنبرة في صفيرها، والديك في نعيقه، والضفدع في نقيقه؟ فقال علي عليه السلام: إذا التقى الجمعان ومشى الرجال إلى الرجال بالسيوف يرفع الفرس رأسه فيقول: " سبحان الملك القدوس " و يقول الحمار في نهيقه: " اللهم العن العشارين ". ويقول الديك في نعيقه بالاسحار: " اذكروا الله يا غافلين " ويقول الضفدع في نقيقه: " سبحان المعبود في لجج البحار ". ويقول الدراج في صياحه: " الرحمن على العرش استوى ". وتقول القنبرة في صفيرها: " اللهم العن مبغضي آل محمد ". قال: فقالوا: آمنا وصدقنا وما على وجه الارض من هو أعلم منك، فقال عليه السلام: ألا افيدكم؟ قالوا: بلى يا أمير المؤمنين، فقال: إن للفرس في كل يوم ثلاث دعوات مستجابات تقول في أول نهاره " اللهم وسع على سيدي الرزق " وتقول في وسط النهار " اللهم اجعلني أحب إلى سيدي من أهله وماله " ويقول في آخر نهاره: " اللهم ارزق سيدى على ظهري الشهادة " (1).

___________________________________
(1) نقله المجلسى - رحمه الله - في البحار المجلد الرابع عشر ص 660 من الاختصاص.