أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
38,801,480
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الإثنين 15 شوال 1438 - 10/7/2017 - 40 : 5 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

روي عن الإمام علي (عليه السلام) : جاء رجلٌ من الأنصار إلى النبي (ص) فقال : يا رسول !.. ما أستطيع فراقك ، وإني لأدخل منزلي فأذكرك ، فأترك ضيعتي ، وأقبِل حتى أنظر إليك حبّاً لك ، فذكرت إذا كان يوم القيامة وأُدخلت الجنة ، فرفعت في أعلي علّيين ، فكيف لي بك يا نبي الله ؟!.. فنزل : { ومن يطع الله والرسول فأولئك مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصدّيقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا } ، فدعا النبي (ص) الرجل ، فقرأها عليه وبشّره بذلك .. جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

روي عن رسول الله () : لما أُسري بي إلى السماء دخلتُ الجنة فرأيت فيها قيعان ، ورأيت فيها ملائكةً يبنون لبنةً من ذهب ولبنةً من فضة وربما أمسكوا ، فقلت لهم : ما بالكم قد أمسكتم ؟.. فقالوا : حتى تجيئنا النفقة ، فقلت : وما نفقتكم ؟.. قالوا : قول المؤمن : سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر .. فإذا قال بنينا ، وإذا أمسك أمسكنا .

روي عن الإمام السجاد (عليه السلام) في دعاء يوم الاثنين : ((... اَللّـهُمَّ اِنّى اَسْتَغْفِرُكَ لِكُلِّ نَذْر نَذَرْتُهُ وَكُلِّ وَعْد وَعَدْتُهُ وَكُلِّ عَهْد عاهَدْتُهُ ثُمَّ لَمْ اَفِ بِهِ وَأَسْأَلُكَ فى مَظالِمِ عِبادِكَ عِنْدى فَاَيَّما عَبْد مِنْ عَبيدِكَ اَوْ اَمَة مِنْ اِمائِكَ كانَتْ لَهُ قِبَلى مَظْلِمَةٌ ظَلَمْتُها اِيّاهُ فى نَفْسِهِ اَوْ فى عِرْضِهِ اَوْ فى مالِهِ اَوْ فى اَهْلِهِ وَوَلَدِهِ اَوْ غيبَةٌ اغْتَبْتُهُ بِها اَوْ تَحامُلٌ عَلَيْهِ بِمَيْل اَوْ هَوىً اَوْ اَنَفَة اَوْ حَمِيَّة اَوْ رِياءاَوْ عَصَبِيَّة غائِباً كانَ اَوْ شاهِداً وَحَيّاً كانَ اَوْ مَيِّتاً فَقَصُرَتْ يَدى وَضاقَ وُسْعى عَنْ رَدِّها اِلَيْهِ وَاْلتَحَلُّلِ مِنْهُ فَأَسْأَلُكَ يا مَنْ يَمْلِكُ الْحاجاتِ وَهِىَ مُسْتَجيبَةٌ لِمَشِيَّتِهِ وَمُسْرِعَةٌ اِلى اِرادَتِهِ اَنْ تُصَلِيَّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد وَاَنْ تُرْضِيَهُ عَنّى بِما شِئْتْ وَتَهَبَ لى مِنْ عِنْدِكَ رَحْمَةً اِنَّهُ لا تَنْقُصُكَ الْمَغْفِرَةُ وَلا تَضُرُّكَ الْمَوْهِبَةُ يا اَرْحَمَ الرّاحِمينَ ...))

رســالــة الــشــبــكــة

سلسلة المحاضرات الرمضانية  1438هـ  
 
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  

محاضرات شهر رمضان 1437هـ

سلسلة محاضرات حج الابرار 1437هـ  

 

 

المحاضرات المحرمية عام 1437 هـ : دروس من ايام عاشوراء  

صفحة قناة المعارف الفضائية ...

  

خطب الجمعة...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة

محاضرات مبوبة...

نصوص المحاضرات...

مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

مـشـكـلـتـي فـي الـعـيـد..!!

قد وفقتُ في شهر الصيام إلى قيام الليالي وتلاوة القرآن واتقان الصيام.. لكن خوفي من العيد الذي انتكس فيه كل عام.. فاصبح من بعد ذلك الأرتقاء والنقاء إلى حالة سيئة يرثى لها.. فأكون مع الغافلين واتكاسل حتى عن الصلاة ، بل اخشى من النفسي بما لا يرضي ربي من فخاخ ابليس المتنوعة..

فـكـيـف لـي تـجـنـب فـخـاخ ابـلـيـس الـلــعـيـن..؟
وكـيـف لـي الـحـفـاظ عـلـى مـكـاسـب الـشـهـر الـفـضـيـل..؟

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

هل حاولت أن تنظر إلى ما في ذمتك من الحقوق المالية، سواء من: الخمس، أو رد المظالم، أو مجهول المالك؟.. فإن التعويض في الدنيا سهل جدا، وإلا فإن الوقوف منتظرين في عرصات القيامة من الممكن أن يكون مؤلما جدا!..

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
درر السراج

الكشاف

إن رب العالمين عطاؤه غير مرسوم بيد البشر.. إذا أردت أن ترسم لنفسك طريقاً في الحياة، فانظر إلى رضا الله عز وجل، وما الذي يريده رب العالمين منك في هذه اللحظة؟.. وهذا يحتاج إلى نور من الله عز وجل، والعقل فيه نور، والنور الذي هو كالكشاف ويفتح لك الطريق إلى كيلومترات، هو ذلك النور الإلهي.. قال تعالى: {وَمَن لَّمْ يَجْعَلِ اللَّهُ لَهُ نُورًا فَمَا لَهُ مِن نُّورٍ}.. إذا فقد الإنسان هذا النور، وهو في صحراء محفوف بالمكاره: الوديان من جانب، والوحوش من جانب، ووعورة الطريق من جانب؛ هذا الإنسان متى يصل إلى منزله؟.. نحن في حياتنا نحتاج إلى هذا النور.. البعض يمشي في مسلك سياسي معين عشرة أو عشرين سنة، ثم يكتشف أن هذا المسلك خطأ، فينحرف إلى مسلك آخر، وكذلك يمشي في هذا المسلك عشرة أو عشرين سنة، ثم يراه خاطئاً، فيعود إلى ما كان عليه.. أي أربعين سنة، وهو يتخبط بين يمين وشمال!.. فالذي لا نور له، من الطبيعي أنه لا يعلم من أين المسير.

ألف كلمة قصيرة...

روي عن النبي عيسى (عليه السلام) : إذا عملت الحسنة فألْهُ عنها فإنها عند من لا يضيّعها ، وإذا عملت السيئة فاجعلها نصب عينك..

نصوص المحاضرات...

روي عن رسول الله () : عليكم بإنجاح الحوائج بكتمانها ، فإنّ كل ذي نعمةٍ محسود..

نصوص محاضرات السراج (قراة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق.

روي عن الإمام علي (عليه السلام) : عند تناهي الشدّة تكون الفرجة ، وعند تضايق حِلق البلاء يكون الرخاء..

مقتطفات من .....

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : ما من رجلٍ تكبّر أو تجبّر إلا لذلّة وجدها في نفسه..

المحاضرات

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى ...

تقرب في شهر شوال بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة ..
إسم الكتاب تصفح تحميل
الجواهر السنية في الأحاديث القدسية ( الحر العاملي )
المراقبات ( الميرزا جواد آغا الملكي التبريزي )
كتاب الناصح ( آية الله الشيخ بهجت - قدس )
سماحة (آية الله السيد عبد الكريم الكشميري) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة

كتب جديدة

من كل بستان زهرة...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!!

روي عن الامام علي (عليه السلام) : إنكم لن تسعوا الناس بأموالكم ، فسعوهم بطلاقة الوجه وحسن اللقاء..

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال: الملاحظ اننا نواجه البعض وكأننا نعرفهم في مرحلة سابقة ، بحيث نأنس بهم في أول لقاء ، وقد يتفق العكس ، ان نستثقل الشخص من أول مواجهة ، فما هو تفسير هذه الحالة ؟.. هل نحن قد حيينا حياة سابقه قبل هذه الحياة.

الرد: الذي يدعم فكرتكم هو الحديث الوارد عن علي (ع) : ( يا بني ّ!.. إن القلوب جنود مجندة تتلاحظ بالمودة وتتناجى بها ، وكذلك هي في البغض ، فإذا أحببتم الرجل من غير خير سَبق منه إليكم فارجوه ، وإذا أبغضتم الرجل من غير سوء سبق منه إليكم فاحذروه) .. وهذه حقيقة ان هناك انسجام بين بعض الارواح ، رغم قصر الالتقاء بين الطرفين
ولا شك ان لطافة الطبع ، ولين العريكة ، من موجبات انجذاب الاخرين نحو الانسان
اضافة الى ذلك الود الذي يجعله الرحمن ، في قلوب المؤمنين ، ولقلوبهم .. وهذا مجرب بالوجدان ، فإن الله تعالى الذي جعل الجاذبية في الارض ، وفي المغناطيس ، فأنه جعل مثل ذلك في القلوب المرتبطة به ، اذ ان القلب عرش الرحمن ، وما كان عرشه اكتسب بعض خصوصياته ، ولو بالمستوى الذي تحتمله النفس البشرية
ولكن في جانب العكس ، اي استثقال الغير ، لا بد من الاحتياط في عدم الحكم على الاشخاص بمجرد ذلك ، وان كان لا مانع من الحذر القلبي.

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: وصلت البنت إلى سن العاشرة من عمرها ، رفضت الأم أن تلبسها الحجاب وتركتها إلى أن تكبر قليلاً ، وتتحجب من نفسها ، حيث الأم كانت كذلك ، فما هو حكمها  ؟

الرد: لا يجوز للام ان تترك ابنتها من دون حجاب بدعوى اقتناعها بنفسها ، فإن النفس الامارة بالسوء والشيطان الغوي الرجيم ، لا يدعان مجالا لهذه الطفلة حديثة العهد بالتكليف ان تهتدي الى طريقها بنفسها ، ومن هنا يعذب الوالدان يوم القيامة لاهمالهما تربية اولادهما .. وإن ترك الام لبعض واجباتها - فعلاً او سابقاً -لا يسوغ لها ان تترك فلذة كبدها عرضة للانحراف ، وإن كانت الام بنفسها هي الضحية يوماً ما .. بل ان انحراف الام فى سالف عهدها مدعاة لحرصها على هداية بنتها تكفيرا عما مضى ، ولئلا تبتلى البنت بتبعات المنكر من قضاء الواجبات الفائتة ، اضف الى وخز الضمير ، فان العبادة القضائية ليست لها آثار العبادة الأدائية كما هو واضح !

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: هل عدم العلم بوجوب تكبيرة الاحرام يبطل الصلاة ؟.. وهل تصح الصلاة عند الاتيان بها قبل الاقامة عن جهل او سهو ؟

الرد: لا يضر عدم العلم بالوجوب إذا كان يأتي بها بقصد القربة .. وأما الاتيان بها قبل الاقامة جهلاً او سهواً فمعناه التكلم اثناء الصلاة بما ليس منها وهو مبطل ، إلا إذا كان سهواً .. واما الجاهل فإن كان معذوراً في جهله صحت صلاته وإلا فلا .


السؤال: هل تجوز قيادة السيارة بسرعة كبيرة بحيث لا يأمن الشخص على نفسه من وقوع الضرر ، علماً بأن الضرر قد يقع بالانسان حتى وإن لم يكن مسرعاً ، وعلماً بأن السرعة قد تزيد من فرصة وإمكانية وقوع الضرر بالفرد ؟

الرد: يجب رعاية الاحتياط مع خوف الضرر البليغ ، وتجب رعاية القوانين المتعارفة رعاية السائقين والمارة لها  .


السؤال: بما أن المحفظة ليست مما يستر العورة بها .. فهل يصح حملها في الصلاة حتى لو كانت غير مذكاة ؟ في فقه المغتربين مسألة 196 فهمت أن لبس الحزام من جلد غير مذكى غير جائز في الصلاة ، ولكن ذلك احتياط استحبابي .. فهل فهمي صحيح ؟

الرد: الأحتياط المذكور وجوبي ، ولكنه لا يشتمل المحفظة ، والفرق أن الحزام يلبس والمحفظة لاتلبس .

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

تجليات التوجه للحق

إن التوجه إلى الحق سبحانه يتجلى في صور مختلفة .. فصورة منها تكون مقرونةً ( بالحنين ) شوقاً إلى لقائه .. وثانية مقرونةً ( بالبكاء ) حزناً على ما فرط في سالف أيامه .. وثالثة مقرونة ( بالبهت ) والتحير عند التأمل في عظمته وهيمنته على عالم الوجود .. ورابعة مقرونة ( بالخوف ) من مقام الربوبية .. وخامسة مقرونة ( بالمسكنة ) والرهبة عند ملاحظة افتقار كل ممكن حدوثا وبقاء إلى عنايته الممدة لفيض الوجود .. وسادسة مقرونةً ( بالمراقبة ) المتصلة وذلك للإلتذاذ بالنظر إلى وجهه الكريم .. وعندها تتحد الصور المختلفة للتجلي ، ليحل محلها أرقى صور الطمأنينة والسكون .

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...