أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
38,808,516
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الخميس 18 شوال 1438 - 13/7/2017 - 51 : 5 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

روي عن الامام الصادق (عليه السلام) : وكان أبي كثير الذكر ، لقد كنت أمشي معه وإنه ليذكر الله ، آكل معه الطعام وإنه ليذكر الله ، ولو كان يحدّث القوم ما يشغله ذلك عن ذكر الله ، وكنت أرى لسانه لاصقاً بحنكه يقول : لا إله إلا الله.
وكان يجمعنا فيأمرنا بالذكر حتى تطلع الشمس ، وكان يأمر بالقراءة مَن كان يقرأ منا ، ومَن كان لا يقرأ منا أمره بالذكر .
والبيت الذي يُقرأ فيه القرآن ويُذكر الله فيه تكثر بركته ، وتحضره الملائكة ، وتهجره الشياطين ، ويضيء لأهل السماء كما تضيء الكواكب لأهل الأرض .
والبيت الذي لا يُقرأ فيه القرآن ولا يُذكر الله تعالى فيه ، تقلّ بركته ، وتهجره الملائكة ، وتحضره الشياطين.
..
جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

روي عن رسول الله () : من كنس مسجداً يوم الخميس ليلة الجمعة ، فأخرج منه من التراب ما يذرُّ في العين غفر له.

روي عن الإمام السجاد (عليه السلام) : ((... وَالْحَمْدُ للهِ الَّذِي لَوْ حَبَسَ عَنْ عِبَادِهِ مَعْرِفَةَ حَمْدِهِ عَلَىٰ مَا أَبْلاَهُمْ مِنْ مِنَنِهِ الْمُتَتَابِعَةِ، وَأَسْبَغَ عَلَيْهِمْ مِنْ نِعَمِهِ الْمُتَظَاهِرَةِ، لَتَصَرَّفُوا فِي مِنَنِهِ فَلَمْ يَحْمَدُوهُ، وَتَوَسَّعُوا فِي رِزْقِهِ فَلَمْ يَشْكُرُوهُ، وَلَوْ كَانُوا كَذَلِكَ لَخَرَجُوا مِنُ حُدُودِ الإِنْسَانِيَّةِ إِلَىٰ حَدِّ ٱلبَهِيمِيَّةِ، فَكَانُوا كَمَا وَصَفَ فِي مُحْكَمِ كِتَابِهِ: ﴿إِنْ هُمْ إِلاَّ كَٱلأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلاً﴾ ...))

رســالــة الــشــبــكــة

سلسلة المحاضرات الرمضانية  1438هـ  
 
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  

محاضرات شهر رمضان 1437هـ

سلسلة محاضرات حج الابرار 1437هـ  

 

 

المحاضرات المحرمية عام 1437 هـ : دروس من ايام عاشوراء  

صفحة قناة المعارف الفضائية ...

  

خطب الجمعة...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة

محاضرات مبوبة...

نصوص المحاضرات...

مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

مـشـكـلـتـي فـي الـعـيـد..!!

قد وفقتُ في شهر الصيام إلى قيام الليالي وتلاوة القرآن واتقان الصيام.. لكن خوفي من العيد الذي انتكس فيه كل عام.. فاصبح من بعد ذلك الأرتقاء والنقاء إلى حالة سيئة يرثى لها.. فأكون مع الغافلين واتكاسل حتى عن الصلاة ، بل اخشى من النفسي بما لا يرضي ربي من فخاخ ابليس المتنوعة..

فـكـيـف لـي تـجـنـب فـخـاخ ابـلـيـس الـلــعـيـن..؟
وكـيـف لـي الـحـفـاظ عـلـى مـكـاسـب الـشـهـر الـفـضـيـل..؟

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

هل حاولت أن تنظر إلى ما في ذمتك من الحقوق المالية، سواء من: الخمس، أو رد المظالم، أو مجهول المالك؟.. فإن التعويض في الدنيا سهل جدا، وإلا فإن الوقوف منتظرين في عرصات القيامة من الممكن أن يكون مؤلما جدا!..

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
درر السراج

وظيفة العبد

إن أول وظيفة من وظائف الإنسان، الذي سيلتقي مع الله سبحانه وتعالى، أن يكون على مستوى اللقاء.. فهذا اللقاء لقاء بين العبد وربه، ومن هنا ينبغي أن يعيش الإنسان واقع العبودية بمعناها الواسع.. ومن المعلوم أن العبودية معنى شعوري، ومعنى سلوكي.. قد يكون الإنسان من حيث السلوك عبدا؛ أي أن تكليفه منطبق مع ما أمر الله عز وجل، ولكنه لا يعيش حالة العبودية.. مثلا: في عالم التقليد يذكر المراجع أنه إذا لم يقلد الإنسان مدة من حياته، ولكن كانت أعماله مطابقة لفتاوى مرجع التقليد، يقال: أن عمله صحيح، ولكن لا يقال: أنه كان مقلِّداً.. فأعماله طابقت فتاوى ذلك المرجع، ولكن التقليد لم يكن.. وكذلك بالنسبة للإنسان، فإنه في مقام العمل قد يكون في مقام العبد، ولكن في مقام الشعور قد لا يعيش هذه الحالة من العبودية.

ألف كلمة قصيرة...

روي عن الإمام علي (عليه السلام) : إذا أراد أحدكم أن يأتي زوجته فلا يعجّلها ، فإنّ للنساء حوائج ..

نصوص المحاضرات...

روي عن رسول الله () : ما من شيء أكرم على الله تعالى من الدّعاء ...

نصوص محاضرات السراج (قراة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق.

روي عن الإمام الباقر (عليه السلام) : ما من شيءٍ أحبُّ إلى الله من أن يُسأل ..

مقتطفات من .....

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : عليكم بالدّعاء !.. فإنكم لا تتقربون بمثله ولا تتركوا صغيرة لصغرها أن تسألوها ، فإنَّ صاحب الصغائر هو صاحب الكبائر..

المحاضرات

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى ...

تقرب في شهر شوال بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة ..
إسم الكتاب تصفح تحميل
الجواهر السنية في الأحاديث القدسية ( الحر العاملي )
المراقبات ( الميرزا جواد آغا الملكي التبريزي )
كتاب الناصح ( آية الله الشيخ بهجت - قدس )
سماحة (آية الله السيد عبد الكريم الكشميري) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة

كتب جديدة

من كل بستان زهرة...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!!

روي عن الامام الصادق (عليه السلام) : كم ممّن كثُر ضحكه لاعباً يكثر يوم القيامة بكاؤه ، وكم ممّن كثُر بكاؤه على ذنبه خائفاً ، يكثر يوم القيامة في الجنّة سروره وضحكه ..

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال: هل يجوز المساواة بين الام و الزوجة في الحقوق و ما حكم من يفضل الزوجة على الام ؟.. فمنهم من يتزوج و يفضل زوجته في كل شئ , صحيح ان الزوجة لها حقوق ولكنه ينسى امه و هى الاصل !.

الرد: للزوجة حقوق معهودة من : النفقة ، والمبيت ، وحسن المعاشرة وغير ذلك .. وللام نفقتها ومعاشرتها بالمعروف ، ويبدو من النصوص ان حق الام مقدم على حق الزوجة ، ولكن لا بمعنى ظلم الزوجة .. فالمؤمن المثالي يعطي حق الجميع - كما أمر الله عز وجل - من دون ان يكون احسانه لاحد على حساب الاخرين ، فان من المهم حالة الجامعية في المؤمن بحيث لا يوجب كسرا لقلب اي من المخلوقين ، اذ من كسر مؤمنا فعليه جبره !.. واياك و الظلم الذي يحبط الاجر - وخاصة مع الوالدين - فإن عقوقهما من موجبات تسريع غضب الله تعالى في الدنيا قبل الاخرة .

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: سؤالي هو حول شعوري بالنقص حينما اجلس مع الاخرين ، فاحس بأن كلامي ممل وبذلك أفقد الثقة بنفسي .. فما هو الحل في نظركم للقضاء على هذا الشعور؟

الرد: لا بد من تربية الذات روحيا ، ودعمها فكريا ، فإن الذي يعيش حالة الفراغ الباطني من الطبيعي ان يحتقر نفسه ، وعليه فإنه لا بد من جعل هذا الشعور دافعا لكم على السير قدما في امتلاك شخصية تجمع بين الوان عديدة من صور التكامل العلمي والعملي ، فإن الذي يعاشر الناس ويتحدث معهم فلا بد ان تكون له حصيلة وافية من الرصيد الذي يجعل الاخرين يلتفتون الى ما لديه.. ومن هنا كان الجاهل سريع الانكشاف في جهله اذا كان في مجلس واراد ان يكون من الناطقين.. وعليه ، فقبل الوصول الى هذه المرحلة ، فليكثر الانسان من الصمت الا اذا وجد في الكلام نفعا يعود الى نفسه او الى غيره .

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: هل يجوز العمل في مكتبة لبيع وتوزيع الكتب وهي تشتمل على كتب الاديان الاخرى والمجلات الفاسدة والمضلة ؟

الرد: نفس العمل لا بأس به, ولكن توزيع كتب الضلال والمجلات الفاسدة عمل غير جائز واذا تعين عليه بيع الجميع بالاشتراط حرم العمل فيها .


السؤال: شخص يدفع كيلواً من الذهب للصائغ ليستفيد منه في الصياغة , ويبيع ما يصوغه , وبعد سنة يرجع الذهب الى مالكه ويدفع له كل شهر مقداراً من المال يسمونه اجرة , فهل من تخريج له ؟

الرد: هذه المعاملة تسمى بايجار الذهب , وهي فاسدة شرعاً .


السؤال: كيف يمكن تطهير الموكيت اللاصق بالارض ؟

الرد: يمكن تطهيره بماء الكر مثل ماء الاسالة فيطهر بمجرد استيلاء الماء على الموضع النجس بعد زوال عين النجاسة طبعاً ولا حاجة الى فصل الغسالة وجمعها .
وأما اذا كان التطهير بالماء القليل مثل ماء الابريق فيشترط في تطهيره بعد استيلاء الماء على الموضع النجس انفصال الغسالة ويكفي جمع غالبها فتطهر 
.

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

ساعات الفراغ

تمر على الإنسان ساعات كثيرة من الفراغ الذي يتخلل النشاط اليومي ، ولو عُدّت هذه الساعات لمثلّت مساحة كبيرة من ساعات عمره .. فالمؤمن الفطن لا بد وان يكون لديه ما يملأ هذا الفراغ: إما بقراءة نافعة ، أو سير هادف في الآفاق ، أو قضاء حاجة لمؤمن مكروب ، أو ترويح للنفس حلال .. وإن من الأمور التي يحرم منها غير المؤمن ، هو العيش في عالم التفكر ( والتدبر ) الذي قد يستغرق ساعات عند أهله ، يناجي المولى فيها بقلبه ، كما قد يشير إليه الحديث الشريف: { وكلّمهم في ذات عقولهم }.. فيسيح في تلك الساعة بقلبه ، سياحة تدرك لذتها ولا يوصف كنهها ..وهي سياحة لا تحتاج إلى بذل مال ولا صرف جهد ، ومتيسرة لصاحبها كلما أراد في ليل أو نهار بتيسير من الحق المتعال .. ومن مواطن هذه السياحة المقدسة ( أعقاب ) الصلوات و( جوف ) الليل ، وهي سياحة لا تدرك بالوصف بل تنال بالمعاينة .

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...