أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
38,565,929
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الجمعة 16 رجب الأصب 1438 - 14/4/2017 - 56 : 6 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

قيل للصادق (عليه السلام) : على ماذا بنيت أمرك ؟.. فقال (عليه السلام) : على أربعة أشياء : علمت أنّ عملي لا يعمله غيري فاجتهدت ، وعلمت أنّ الله عز وجل مطّلع عليّ فاستحييت ، وعلمت أنّ رزقي لا يأكله غيري فاطمأننت ، وعلمت أنّ آخر أمري الموت فاستعددت... جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

روي عن النبي () : من قرأ في ليلةٍ من شهر رجب { قل هو الله أحد } مائة مرة في ركعتين ، فكأنما صام مائة سنة في سبيل الله ، وأعطاه الله مائة قصر في جوار نبيٍّ من الأنبياء (عليهم السلام) .

رســالــة الــشــبــكــة
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  

محاضرات شهر رمضان 1437هـ

 سلسلة محاضرات حج الابرار 1437هـ ....

المحاضرات المحرمية عام 1437 هـ : دروس من ايام عاشوراء  

صفحة قناة المعارف الفضائية ...

  

خطب الجمعة...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة

محاضرات مبوبة...

نصوص المحاضرات...

مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

لا أعلم كيف اتصرف مع زوجتي ؟!...

مشكلتي مع زوجتي تعكر صفو حياتي، إلى درجة اشعر بالمرارة في كل لحظة...
زوجتي لها صفات جيدة كثيرة، لكن مشكلتها لا تسمع لما أقوله لها، كأنها لا تثق برائيي، بل اشعر في بعض الاحيان تجاهلها لكلامي بشكل يحرجني أمام الأخرين...
فأرى أن تعاملي معها بلطف جعلها تستغل ذلك، وتتمرد على شخصيتي فاكون بموقع الضعف بالبيت !...
لا أعلم كيف اتصرف مع أقرب شخص مني لتكون هنالك علاقة مودة لا تجاهل ولا استغلال للمودة بيننا..

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

إن الناس في الدنيا أذكى الأذكياء!.. أما في التعامل مع رب العالمين، فإنهم حمقى!.. والأحمق ليس مجنون ، فالأحمق إنسان عاقل، ولكن لا يعلم كيف يتصرف!.. من منا أحسن التعامل مع ربه؟!.. من منا استغل كل يوم من حياته؟!.. من منا قطف ثمار شهر رمضان حق قطافه؟!.. من منا حج حجة إبراهيمية؟!.. معظمنا في هذا المعنى على حد سواء!..

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
درر السراج

تحويل الحزن

إن المؤمن له حزن يتحول على شكل مناجاة في جوف الليل، هذه المناجاة تستدر منه الدمعة.. إذا جرت الدمعة، فإنه يعيش ألذ لذائذ الوجود؛ لأنه إذا رق القلب، وجرى الدمع؛ فتحت له أبواب السماء.. فيستغل الفرصة، ليتكلم مع الله عز وجل.. مثلاً: هناك شاب يريد أن يلتقي بمن يحب، ولكنها تتمنع.. فأصيب في يوم من الأيام بعارض صحي، وعلى أثر ذلك تم اللقاء.. عندئذ يشكر الله -عز وجل- على نعمة المرض، لأن هذا المرض أوصله إلى من يحب!.. والمؤمن كذلك، إذا كان يعيش قساوة القلب، وجاءه هذا الحزن، وجرت دمعته؛ فإنه يحول هذه الدمعة إلى دمعة المناجاة، وبث الهموم، وطلب التوبة بين يدي الله عز وجل.. وكذلك بالنسبة إلى دمعة البكاء على مصائب أهل البيت (ع)؛ ما المانع أن نحول دمعة الولاء، إلى دمعة التوحيد؟!..

ألف كلمة قصيرة...

 روي عن الإمام علي (عليه السلام) : قال الله تعالى من فوق عرشه: يا عبادي!.. اعبدوني فيما أمرتكم، ولا تعلّموني ما يصلحكم فإنّي أعلم به، ولا أبخل عليكم بمصالحكم...

نصوص المحاضرات...

روي عن الإمام الباقر (عليه السلام) : إنما أنت لص من لصوص الذنوب ، كلما عرضت لك شهوة أو ارتكاب ذنب سارعت إليه ، وأقدمت بجهلك عليه ، فارتكبته كأنك لست بعين الله ، أو كأن الله ليس لك بالمرصاد ..

نصوص محاضرات السراج (قراة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق.

من وصايا الامام الكاظم (عليه السلام ) لهشام : إنّ مَثَل الدنيا مثل الحية مسّها لين ، وفي جوفها السم القاتل ، يحذرها الرجال ذووا العقول ويهوي إليها الصبيان بأيديهم...

مقتطفات من ......

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : إذا صليت صلاة فريضة ، فصلها لوقتها صلاة مودّع يخاف أن لا يعود إليها أبداً ، ثم اصرف ببصرك إلى موضع سجودك ، فلو تعلم من عن يمينك وشمالك لأحسنت صلاتك ، واعلم أنّك بين يدي من يراك ولا تراه...

المحاضرات

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى ...

تقرب في شهر رجب الأصب بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة...
إسم الكتاب تصفح تحميل
الجواهر السنية في الأحاديث القدسية ( الحر العاملي )
المراقبات ( الميرزا جواد آغا الملكي التبريزي )
كتاب الناصح ( آية الله الشيخ بهجت - قدس )
سماحة (آية الله السيد عبد الكريم الكشميري) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة

كتب جديدة

من كل بستان زهرة... ...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.
أرسل ما عندك الآن من معلومات طريفة - ولو كانت من خلال الكتب أو المنتديات - وذاك في مجال القرآن، والحديث، والأخلاق، والأخبار العلمية .. للمشاركة ولمشاهدة نتاج الآخرين.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!!

روي عن الامام الصادق (عليه السلام) : أوحى الله عزّ وجلّ إلى موسى (عليه السلام) : يا موسى!.. اشكرني حق شكري، فقال: يا رب!.. فكيف أشكرك حق شكرك، وليس من شكر أشكرك به إلا وأنت أنعمت به عليّ ؟.. قال : يا موسى!.. الآن شكرتني حين علمت أنّ ذلك مني ...

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال: في بداية سلوكي في طريق الحق ووصولي الى المرحلة التي طالما انتظرتها - وهي الحلاوة الروحية التي ذقتها - حيث التحكم في نفسي في كل الاحوال ، وان هناك مراقبا لي في كل الاحوال.. لكن للاسف تدهورت هذه الحالة ، لدرجة اني رجعت الى نقطة البداية ، وانا متأكد ان السبب في ذلك هو عدم تقدير هذه النعمة من قبلنا.. ما تفسر هذه الحالة ؟..وكيف أستطيع أن أرفع من مجهودي في الحفاظ على هذه النعمة ، وعدم التفريط بها إذا رزقنا حلاوة الاقبال على الله....

الرد: ان ما تشتكون منه هى المشكلة الكبرى فى طريق السائرين اليه ، فان الارتفاع والتحليق الى الاجواء العليا فى سماء المعرفة ، والاحساس من القرب لهو امر - على صعوبته ميسور - للكثيرين وخاصة للمجاهدين فى هذا المجال ، والمشتاقين الى جنة اللقاء الالهى فى الدنيا قبل الاخرة ، الا ان المشكلة الكبرى هى فى حفظ هذه المكاسب الكبرى ، اذ ان الحليق يحتاج الى جلسة شعورية من اثارة الاشواق او الاحزان ، الا ان ابقاء هذه الحالات يحتاج الى مراقبة متصلة للنفس ، فان اى سوء الادب لمن اذن له بمجالسة المحبوب ، يستدعى الطرد .. ومن الواضح ان الذى سعد بانس اللقاء الربوبى، ثم طرد من ذلك فانه سيعيش حالة التخبط وفقدان التوازن ، حيث خرج من جنة القرب الى جحيم الهجران ، اعاذنا الله تعالى من هذه العاقبة التى لا يعلم مراراتها الا المطرودون بعد الوصل ، وهم اكثر الضحايا فى هذا الطريق !!

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: إنني منذ كنت صغيراً ، كنت أحب صلاة الليل وكنت أداوم عليها ، وخصوصا حينما كنت في غرفة لوحدي فكنت أقضي الليل في العبادة والتهجد والبكاء ، أما الأن فإن كثيرا ما تفوتني الصلاة الواجبة ، وفي بعض الأوقات أقضيها ، وأحس بأن الله لا يحب أن يسمع صوتي كما هو مذكور في دعاء أبي حمزة الثمالي .. ماذا أفعل كي يعود جانبي الروحي المفقود ، فإنني أحس بهبوط شديد من هذا الجانب ؟!.

الرد: ان من نعم الله تعالى على العبد ان يمنح مثل هذا الاقبال فى سن مبكرة ، لان المتعارف فى سنين المراهقة هو الانشداد نحو العالم الذى يناسب المراهقة من قبيل الاستمتاع بالشهوات الغريزية ، وهذا امر لا ينكره كل من مر فى هذه الفترة الحرجة من الحياة ، واما ان يفكر العبد في مثل ما ذكرت فانه امر طارئ ، ولعل هنالك بعض الاسباب الغيبية التى لا نعلمها سواء من : جهة الطينة ، او دعوات الوالدين ، او قيام الفرد نفسه بعمل صالح رضى عنه الرب ، او تاثير البيئة الاجتماعية وما شابه ذلك من الامور التى لا نعلم ضابطا دقيقا لها .. وعليه فما دمتم قد رشحتم لهذه المنزلة ، فلا بد من الحفاظ على موجباتها ، ومنها محاولة تكلف الاجواء المفقودة ، فان سياسة الرب العالمين قائمة فى بعض الاحيان على تذويق العبد حلاوة القرب منه ، ثم سلبها منه ليرى مدى سعيه فى متابعة تلك اللذائذ المعنوية ، فما يعطاه العبد يكون من قبيل الطعم لا الطعام ن وذلك اغراء له للدخول فى هذا الحقل ، فيظن العبد ان هذا رزقه الثابت ، والحال ان الامر لم يكن من الاول الا اغراء ، لفتح شهية العبد على عالم جديد !!.. ومن المعلوم ان العدو اللدود لكل هذه التوفيقات ، هو القيام بما يسخط المولى بشكل متكرر ، فان اجتماع الصغائر يحول الامر الى كبيرة موبقة !!

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: أيهما أفضل العمرة الرجبية ، أم العمرة الرمضانية ؟

الرد: العمرة الرجبية أفضل .


السؤال: إذا شك أثناء صلاته انه توضأ أو لا فماذا يفعل ؟

الرد: الاحوط وجوباً اعادة الصلاة بعد الوضوء .


السؤال: ما حكم من افطر في قضاء شهر رمضان قبل المغرب ؟

الرد: عليه الكفارة إذا كان عالماً بحرمة الافطار بعد الظهر في قضاء شهر رمضان ، ولاكفارة عليه إذا كان جاهلاً قاصراً ، بل وكذا إذا كان جاهلاً مقصراً ، إذا لم يكن متردداً ، وإلا لزمته الكفارة على الأحوط وجوباً  .

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

الانشغال بالأهل

ورد في الحديث عن أمير المؤمنين: { لا تجعلن أكثر شغلك بأهلك وولدك ، فإن يكن أهلك وولدك أولياء الله ، فإن الله لا يضيّع أولياءه ، وإن يكونوا أعداء الله ، فما همّك وشغلك بأعداء الله }البحارج104ص73.. ففيه إيقاظ لأغلب الغافلين في حياتهم الاجتماعية ، الذين يصرفون جُلّ اهتمامهم وخاصة في - مجال الرزق - لمن حولهم ، تاركين الاهتمام بالجوانب الأخرى من التربية والأخلاق الفاضلة ..فالاهتمام ( بالأولاد ) ينبغي أن يكون بمقدار ( ما أمر ) به الحق ، وخاصة مع الالتفات إلى تقطّع أواصر القرابة عندما ينفخ في الصوركما ذكره القرآن الكريم .

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...