أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
37,870,014
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الإثنين 13 شوال 1437 - 18/7/2016 - 15 : 7 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

روي عن الإمام الكاظم (عليه السلام) : تفقّهوا في دين الله ، فإنّ الفقه مفتاح البصيرة ، وتمام العبادة ، والسبب إلى المنازل الرفيعة ، والرتب الجليلة في الدين والدنيا ، وفضل الفقيه على العابد كفضل الشمس على الكواكب ، ومَن لم يتفقّه في دينه لم يرضَ الله له عملا.... جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟
قال النبي () : ألا أدلّكم على خير أخلاق الدنيا والآخرة ؟ . . قالوا : بلى ، يا رسول الله ! . . قال : من وصل من قطعه ، وأعطى من حرمه ، وعفا عمّن ظلمه . . ومن سرّه أن ينسأ له في عمره ، ويوسع له في رزقه ، فليتق الله ، وليصل رحمه.

﴿الأعمال العامّة لشهر شوال

رســالــة الــشــبــكــة
 

محاضرات مبوبة...

نصوص المحاضرات....

المحاضرات المحرمية عام 1437 هـ : دروس من ايام عاشوراء  

صفحة قناة المعارف الفضائية ...

  

 

خطب الجمعة...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة

محاضرات مبوبة...

نصوص المحاضرات...

مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

كيف أرفع التثاقل الباطني من القرآن الكريم ؟

أريدُ أن استمر على تلاوة القرآن والتدبر فيه، فقد كنت بحالة جيدة من الارتباط مع الذكر الحكيم في ايام الشهر الفضيل، وما ان خرجتُ من شهر الطاعة حتى عدتُ أشعر بتثاقلٍ من التلاوة التى كنتُ اتعطر بها حين بعد حين، ولا أرغب في إكمال اليسير!.. فهل هذا من عوارض الإعراض؟!.. أم لم اصل الى مرحلة حفظ المكاسب في شهر الضيافة الغامرة؟!.. فما هو السبب برأيكم؟.. وما هو العلاج لتدارك حفظ المكاسب؟..

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

إن لله -تعالى- أنواعا من البلاء، منها: عقوبات في الأبدان، وعقوبات في الأموال، وعقوبات في الأنفس .. وما ضرب الله -تعالى- عبدا بعقوبة أشد من قساوة القلب!.. إذ كيف يرى الإنسان وجه السعادة، وهو يعيش علاقة متوترة مع واهب السعادة، الذي بيده كل أسباب السعادة في الدنيا والآخرة؟!..

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
درر السراج

 

البحث عن الجوهر!.

إن الذي يريد أن يصل إلى المعارف الإلهية الحقة، لابد وأن يمتلك حالة من شحذ الذهن.. يمكن أن نشبه الفكر والذهن والإدراك، بأدوات التنقيب عن النفط هذه الأيام.. فهذه الثروة الهائلة التي في أعماق الأرض، كانت موجودة طوال التأريخ، إلا أن العلم الحديث وصل إلى تقنيات وآليات استخراج هذه الكنوز المدفونة.. وكلما كانت أداة التنقيب والبحث لدى الإنسان أدق وأقوى على التغلغل؛ كلما كان الاستنباط والاستخراج والاستفادة من الكنوز أكثر!.. فالذين يمتلكون الدقة في فهم الأمور، إذا أعملوا فكرهم ونظرهم في علوم التفسير والحديث والكلام وما شابه ذلك؛ فإنهم أقدر من غيرهم في فهم هذه الأسرار في عالم الشريعة ببعديها: سواءً في جانب الفقه الأصغر؛ أي التعامل مع الجوارح، وسوقها إلى العبادة المتعارفة.. أو في الحركة الأنفسية؛ أي سوق الجوانح إلى عالم التدبر والتأمل والمراقبة.

 

 
ألف كلمة قصيرة...

 

ققال الإمام الصادق (عليه السلام): أملوا أوّل صحائفكم خيراً وآخرها خيراً ، يغفر لكم ما بينهماً......

 

نصوص المحاضرات...

 

 قال الإمام علي (عليه السلام): مجالسة الأشرار تورث سوء الظنّ بالأخيار...

نصوص محاضرات السراج (قراءة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

 

زادك في دقائق...

 

قال الإمام الصادق (عليه السلام):إنّ أعلم الناس بالله أرضاهم بقضاء الله عزّ وجلّ....

 

مقتطفات من .....
  قال النبي(): إن اللّه تعالى يعطي الدنيا على نية الآخرة , وأبى أن يعطى الآخرة على نية الدنيا.

المحاضرات

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

 
تقرب إلى الله تعالى ...
 

تقرب في شهر شوال  بإدخال السرور على قلب 
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عج الله فرجه الشريف)

 
تفقــــــــهوا في دين الله
 تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً , فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

 

 
مختارات الشبكة...
 

إسم الكتاب

تصفحتحميل
سماحة ( آية الله الشيخ بهجت ) وتوصياته.
سماحة (آية الله السيد عبد الكريم الكشميري) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة
 
من كل بستان زهرة... ...
 

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.
أرسل ما عندك الآن من معلومات طريفة - ولو كانت من خلال الكتب أو المنتديات - وذاك في مجال القرآن، والحديث، والأخلاق، والأخبار العلمية .. للمشاركة ولمشاهدة نتاج الآخرين. 

 

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!!

 

قال النبي(): لا تطلبوا عثرات المؤمنين ,فان من تتبع عثرات أخيه تتبع اللّه عثراته , ومن تتبع اللّه عثراته يفضحه ولو في جوف بيته.

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

 

 

الكلم الطيب...

 

السؤال: حبّ أهل البيت (عليهم السلام) وبغض أعدائهم بحدّ ذاته، إذا لم ينجرّ إلى عمل ولم يدفع إلى عبادة، هل يفيد الإنسان ؟

الرد: 
إنّ حبّ أهل البيت صلوات اللّه عليهم وموالاتهم ومودّتهم فريضة واجبة بنصّ القرآن والسنّة، والناصب لهم العداء خارج عن الإسلام. وقد أمرنا أهل البيت (عليهم لسلام) بعدم الاكتفاء بحبّهم عن العمل، وما يفترى على الشيعة من أنّهم يكتفون بالولاية عن العمل تهمة كاذبة، أمّا حساب الذين يحبّونهم ولا يعملون الصالحات ويعملون السيّئات، فهو موكول إلى اللّه تعالى، ويؤمّل لهم الخير بسبب حسنة حبّهم وولايتهم، وقد تشملهم رحمة اللّه تعالى وشفاعة نبيّه وأهل بيته الطاهرين، ولعلّ الحديث المروي «حبّ علىّ حسنة لا تضرّ معه سيّئة» ناظر إلى هذا الأصل، وليس معناه الوعد أو العهد القطعي بشمول الشفاعة .

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: اي هل اكل الشبهات يؤثر على نفسيه الانسان اذا كان يريد ان يتقيد فى الشريعة اكثر من غيره؟ وهل الموسيقى الكلاسيكيه الهادئه سوف يؤثر سلبا على روح الانسان ؟.. 

الرد: 
لا شك انه لو اكل الحرام الواقعى مع عدم الاحتياط السائغ بل مع التساهل فى امر الدين ، فانه يعد من المقتحمين فى الشبهات ـ وخاصة فى هذا العصر الذى اختلط الحرام في اشياء كثيرة - بشكل مبطن - حتى فى اسواق المسلمين ! .. ولا يستوي عند الله تعالى الحريص في امر دينه ، مع المتساهل فيه ، فقد ورد : ( ان اخاك دينك ، فاحتط لدينك ) .. ومن الغريب ان الناس يحتاطون كثيرا في امر دنياهم في امر المأكل والمشرب الى حد بعيد ، يصل الى حد الوسوسة !! .. ولنعلم من المناسب الصيام بين وقت لاخر ، لتذويب ما نبت على الحرام . والقدر المتيقن من حلية استماع الموسيقى هو اذا لم تكن بكيفية لهوية وغير مطربة .. ولكن هل كل حلال يرتكبه العبد ، حتى مع البديل الذى لا وجه للمقارنه معه ، كالقران المجيد ؟!..وهل هناك اطمئنان للقلب بغير ذكره ، كما اكده فى كتابه الكريم؟!.. ان السمع الذى يرتاح للغناء المحلل ، لا يؤمن منه بعد فترة من عدم تمييز المحرم منه ، لاقتراب حدود الحلال مع الحرام فى كثير من الاوقات...

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال : ما هو تأثير العرف على الحكم الشرعي بالضبط ، ومتى يمكن ان يتغير الحكم بحكم العرف ؟

الرد:
 العرف لايغير الحكم ..ولكن بعض موضوعات الاحكام يرجع في معرفتها وتحديدها الى العرف : كالانفحة والجبهة وذوات الفلس .


السؤال : هل يجوز العمل بالاسود في الغرب للفرار من الضرائب العالية وقلة العمل ؟

الرد:
 يجوز ولكن لا يجوز اخذ الراتب من الدولة إلاّ مع اخبارهم بذلك .


السؤال : هل يجزي الاستحمام عن الوضوء ؟

الرد:
 لا يجزي ، وإنما يجزي عنه الغسل الواجب أو الثابت استحبابه شرعاً كغسل الجمعة .


 

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسألة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة.

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

قيمة المعارف

إن على المؤمن أن يستذكر حقيقة أن ما وصل إلى الأجيال اللاحقة ، من ( المعارف ) الحقّـة في العقائد والأحكام ، المستمدة من منبع الوحي والعترة ، إنما هي ( ثمرة ) تاريخ من المجاهدة بالأنفس والأموال ، منذ بعثة النبي () إلى ما بعد زمان الغيبة ، بما فيها من مآسي وآلام لم يرْوِ لنا التاريخ إلا نزراً يسيراً منها ..ومن المعلوم أن هذا الاستذكار يدعوه لمعرفة قيمة النعم التي هو فيها ، وضرورة عدم التفريط بشيء منها ..فهذا بدء زمان الغيبة الصغرى - عند وفاة الإمام العسكري (عليه السلام) - يشهد بداية إرهاصات زمان الغيبة ، إذ روى التاريخ أنه: { جرى على مخلفي أبي الحسن العسكري (عليه السلام) كل عظيمة من: اعتقال ، وحبسٍ ، وتهديدٍ ، وتصغيرٍ ، واستخفافٍ وذل }البحار-ج50ص334 ..ومن المعلوم أن كل هذه المآسي بعد زمان الغيبة ، شهدها ويشهدها صاحب الأمر (عليه السلام) ، مما يوجب على محبيه ، مواساته في مصائبه ، وأفضل ( المواساة ) هو الإتّـباع والعمل بما يقرّب من الظهور .

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...