أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
38,235,602
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الثلاثاء 20 ربيع الأول 1438 - 20/12/2016 - 50 : 6 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

رُوي عن الإمام الكاظم (عليه السلام) : فقيهٌ واحدٌ ينقذ يتيماً من أيتامنا المنقطعين عنا وعن مشاهدتنا بتعليم ما هو محتاج إليه ، أشدّ على إبليس من ألف عابد ، لأنّ العابد همّه ذات نفسه فقط ، وهذا همّه مع ذات نفسه ذات عباد الله وإمائه لينقذهم من يد إبليس ومردته ، فذلك هو أفضل عند الله من ألف ألف عابد ، وألف ألف عابدة.... جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

رُوي عن رَسُولُ اللَّهِ () : بَكِّرُوا بِالصَّدَقَةِ .. فَإِنَّ الْبَلاءَ لا يَتَخَطَّاهَا....

رســالــة الــشــبــكــة
صفحة جديدة 2

المكتبة المحمدية...   

المكتبة الجعفرية...

 
محاضرات شهر رمضان 1437هـ  سلسلة محاضرات حج الابرار 1437هـ ....
المحاضرات المحرمية عام 1437 هـ : دروس من ايام عاشوراء  
صفحة قناة المعارف الفضائية ...

  

خطب الجمعة...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة
محاضرات مبوبة... نصوص المحاضرات...
مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

تعلقت بصورة شاب فكيف انساه؟!

كنت بحمد الله تعالى ملتزمة بديني وحجابي الزينبي ، الى ان دخلت الجامعة وهناك وقع نظري سهوا على شاب وسيم ، فدخلت صورته في قلبي ، ولا يمكنني الان نسيانه .. ولكن ديني وعفتي وسمعتي لا تسمح لي بالتقرب منه كما هي عادة فتيات العصر ، فماذا تنصحوني في هذا المجال ؟

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

إن من دخل في دائرة الجذب الإلهي، فقد دخل في عملية تصاعدية للاقتراب من مركز السعادة في الوجود.. وهل نبتغي السعادة عند غير من خلقها، والذي هو أدرى بموجباتها؟!

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
درر السراج

 علاقة العبودية !..

إن المرأة في العش الزوجي لها وصف إيماني، وكذلك الرجل؛ لذا ينبغي أن لا ننسى هذا الوصف.. لأن تكرار التعامل والعلاقة الرتيبة، والعيش سنوات طويلة، مما يذيب هذه العلاقة.. ومن هنا ينبغي للزوجة أن تنظر إلى الزوج؛ على أنه عبد من عباد الله تعالى.. وكذلك الزوج، يجب أن يعلم أن هذه العلاقة الزوجية: علاقة مستحدثة، وجدت بالعقد، ويمكن أن تفسخ بالطلاق، ولكن علاقة هذه المرأة مع رب العالمين؛ علاقة: الخالقية، والرازقية، وإليه المصير: {إنا لله وإنا إليه راجعون}.. فإذن، علاقتها بالله -عز وجل- أمتن وأقوى، وأكثر بعداً، وأكثر دواماً وبقاء!.. بل لا تقاس مع علاقة الزوجية!..

ألف كلمة قصيرة...

رُوي عن النبي (): فقيهٌ واحدٌ أشدّ على إبليس من ألف عابد ... 

نصوص المحاضرات...

رُوي عن أمير المؤمنين (عليه السلام) :  العجب ممن يقنط ومعه الممحاة !.. فقيل له : وما الممحاة ؟.. قال : الاستغفار .

نصوص محاضرات السراج (قراءة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق..

رُوي عن الإمام السجاد (عليه السلام): ما من مؤمن تصيبه رفاهيةٌ في دولة الباطل إلا ابتلي قبل موته ببدنه أو ماله ، حتى يتوفر حظّه في دولة الحقّ....  

مقتطفات من .....

رُوي عن النبي () : قال الله تعالى : إني لأستحيي من عبدي وأمتي ، يشيبان في الإسلام ثم أعذبهما ..

المحاضرات

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى ...

تقرب في شهر ربيع الاول بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عج الله فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً , فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة...

إسم الكتاب

تصفحتحميل
سماحة (( آية الله الشيخ بهجت - قدس )) وتوصياته.
كتاب الناصح (( آية الله الشيخ بهجت - قدس ))
سماحة (آية الله السيد عبد الكريم الكشميري) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة
من كل بستان زهرة... ...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.
أرسل ما عندك الآن من معلومات طريفة - ولو كانت من خلال الكتب أو المنتديات - وذاك في مجال القرآن، والحديث، والأخلاق، والأخبار العلمية .. للمشاركة ولمشاهدة نتاج الآخرين.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!!

رُوي عن قال النبي () : ينادي منادٍ يوم القيامة تحت العرش : يا أمة محمد !.. ما كان لي قِبَلكم فقد وهبته لكم ، وقد بقيت التبعات بينكم ، فتواهبوا وادخلوا الجنة برحمتي  !..

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال: اقمت صلاة الليل لفترة معينة ، ولكن ما أتعبني هو تكرار العفو في القنوت ، وهذا ماجعلني اتكاسل عنها حتى انقطعت عنها نهائيا .. وكلما اردت العودة اصليها لليلة ثم اتركها .. فهل الصلاة لاتتم او لاتقبل الا بهذا القنوت .. وماذا لو اقمت الليل بدونه .. هل تحسب لي الصلاة ام ماذا ؟!

الرد:
ليس من اللازم تكرار العفو في القنوت .. وانما من الممكن ان يقول صيغة الاستغفار سبع مرات بتوجه ، كما يمكنه التكرار جالسا .. المهم ان لا يكره الى نفسه العبادة ، فإن هذا من تسويلات الشيطان ، ليحرمكم من اجر عظيم..
وبشكل عام فإن المؤمن يتبع سياسة الرفق بنفسه في مجال العبادة ، فلا يكره نفسه على الطاعة عند الادبار ، واذا اقبلت يحاول ان يقطف كل الثمار المرجوة في تلك المرحلة..
وبالمناسبة اقول : أننا لم نعهد من اولياء الله تعالى احدا لم يكن له صلة بنافلة الليل ، ولا عجب في ذلك بعدما علمنا بان المقام المحمود يمنح بصلاة الليل ، كما هو نص القرآن الكريم
 ؟!..

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: (( أعبد الله كأنك تراه فأن لم تكن تراه فانة يراك )) .. لا يخفى على الانسان فهم هذا المعنى . ولكن منذ مدة طويلة أحاول أن أطبق هذا المعنى على نفسي ، كي يكون الدافع الاول لكي لاأفعل الذنوب أو مجرد التفكير فيها .. هل من نصيحة تقدمونها لي؟..

الرد: هذه العبارة لو تأملت فيها كما ذكرت ، فإنه سيفتح لك أبوابا من المعرفة كانت مغلقة عليك .. فلو أن الإنسان عبد الله كأنما يراه لاستغنى بذلك عن الدوافع الخارجية لصده عن الحرام ، ولأصبح موجودا مراقبا لنفسه تمام المراقبة ، بعد أن رأى ربه ناظرا إياه فى كل صغيرة وكبيرة .. ومن الطبيعي ان يبدأ الامر تلقينا ، ولكنه مع الممارسة والاصرار ، يتحول الامر الى ملكة راسخة ، بحيث لا يمكنه ان يغفل عن الله طرفة عين!. نصيحتي لكم ان لا تيأس في طريق التكامل ، فإن العقبات كثيرة ، والشيطان يريد ان يصدكم بمجرد اول عقبة تواجهكم .. وما دمت في المدينة المنورة ، فاجعل لنفسك التجاء يوميا الى حرم الرسول (ص) فى الروضة ، ولو لدقائق معدودة ، واشركنا في دعواتك.

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: هل يجب إلصاق الأنف بالأرض أثناء السجود أو لا ؟.. وما الحكم في الصلوات التي لم أفعل فيها ذلك ؟

الرد: من مستحبات السجود في الصلاة إرغام الأنف بالأرض ، وليس بواجب .


السؤال: تدفع لي بعض الوجوهات لايصالها الى مكتب المرجع فهل يجب ايصالها بعينها اليهم أو يجوز لي صرفها ودفع بدلها من أموالي ؟

الرد:  لا يجوز لك التصرف فيها ويلزم ايصالها بعينها .


السؤال: إذا اكتشفت المرأة أثناء الصلاة أن شعرها أو جزء من يدها أكثر من المقدار المسموح به مكشوف ، فهل تغطيهما وتكمل الصلاة وتصح صلاتها أم أنها تقطع الصلاة وتعيدها ؟

الرد: بل تغطيه فوراً وتكمل الصلاة ولا شيء عليها .

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

جهاز الإرادة

إن الذي يوجّه الإنسان في ساحة الحياة ، هو ذلك الجهاز الذي (تنبثق) منه الإرادة ، و هذه الإرادة هي التي (تصدر) أوامرها لعضلات البدن ، فيتحرك نحو المراد خيرا كان أو شراً .. وليس من المهم أن نعلم - بعد ذلك - موقع هذا الجهاز أو آلـيّة عمله ..وليعلم أن للشياطين همها في الاستيلاء على هذا الجهاز المريد ، إذ كما أن الاستيلاء على المملكة يتوقف على التحكم في قصر السلطان بما فيه ، كذلك فإن جنود الشيطان تسعى لاحتلال مركز (الإدارة والإرادة) في مملكة الإنسان ، وذلك بالتآمر مع جنود الهوى في النفس ..ولكنه بالمقابل فإن جنود الرحمن أيضا تسعى لحكومة النفس ، مستعينة بدواعي العقل و الفطرة والهدى ..والمسيطر - في النهاية - على ذلك المركز الخطير في الوجود ، هو الذي يتحكم أخيرا في حركات العبد وسكناته ، وقد عبّـر الإمام الصادق (عليه السلام) عن ذلك الجهاز المسيطر بقوله: {به يعقل ويفقه ويفهم ، وهو أمير بدنه الذي لا يرد الجوارح ولا يصدر إلاّ عن رأيه وأمره}.. فالمشتغل بتهذيب الظاهر مع إهمال الباطن ، كمن يريد إدارة الحكم و شؤون القصر بيد غيره .. وقد ورد عن أمير المؤمنين (عليه السلام) ما يصور هذه المعركة الكبرى القائمة بين هذين المعسكرين في عالم الوجود ، وذلك بقوله في دعاء الصباح: {وإن خذلني نصرك عند محاربة النفس والشيطان ، فقد وكلني خذلانك إلى حيث النصب والحرمان}.

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...