أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
38,243,655
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الجمعة 23 ربيع الأول 1438 - 23/12/2016 - 55 : 6 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

رُوي عن امير المؤمنين (عليه السلام): أنه رأى جابر بن عبد الله - رضي الله عنه - وقد تنفس الصعداء ، فقال (عليه السلام): يا جابر علامَ تنفسك ، أعلى الدنيا ؟!..فقال جابر: نعم ، فقال له:
يا جابر!.. ملاذّ الدنيا سبعة : المأكول والمشروب والملبوس والمنكوح والمركوب والمشموم والمسموع :
فألذ المأكولات العسل ، وهو بصق من ذبابة .
وأحلى المشروبات الماء ، وكفى بإباحته وسباحته على وجه الأرض .
وأعلى الملبوسات الديباج ، وهو لعاب دودة .
وأعلى المنكوحات النساء ، وهو مبال في مبال ، ومثال لمثال ، وإنما يُراد أحسن ما في المرأة لأقبح ما فيها .
وأعلى المركوبات الخيل ، وهو قواتل .
وأجلّ المشمومات المسك ، وهو دم من سرّة دابة .
وأجلّ المسموعات الغناء والترنم ، وهو إثم .
فما هذه صفته لم يتنفس عليه عاقل.. قال جابر : فوالله ما خطرت الدنيا بعدها على قلبي

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

رٌوي عن رسول الله () : يا أنس!.. أسبغ الوضوء تمرّ على الصراط مرَّ السحاب ، أفشِ السلام يكثر خير بيتك ، أكثر من صدقة السرّ فإنّها تطفئ غضب الربّ عزّ وجلّ...

رســالــة الــشــبــكــة
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  

محاضرات شهر رمضان 1437هـ

 سلسلة محاضرات حج الابرار 1437هـ ....

المحاضرات المحرمية عام 1437 هـ : دروس من ايام عاشوراء  

صفحة قناة المعارف الفضائية ...

  

خطب الجمعة...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة

محاضرات مبوبة...

نصوص المحاضرات...

مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

تعلقت بصورة شاب فكيف انساه؟!

كنت بحمد الله تعالى ملتزمة بديني وحجابي الزينبي ، الى ان دخلت الجامعة وهناك وقع نظري سهوا على شاب وسيم ، فدخلت صورته في قلبي ، ولا يمكنني الان نسيانه .. ولكن ديني وعفتي وسمعتي لا تسمح لي بالتقرب منه كما هي عادة فتيات العصر ، فماذا تنصحوني في هذا المجال ؟

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

إن الطريق إلى معرفة الله تعالى، هو معرفة نفسك، تلك الجوهرة الربانية! فهل بحثت عن نفسك في ركام الشهوات والشبهات؟!

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
درر السراج

التكوين الباطني !..

إن المرأة التي تجد زوجها عاكفاً على النظر المحرم، لابد وأن تلتفت إلى أن هذه النار سوف تصل إلى عشها الزوجي.. لأن الذي ينظر إلى أجمل الوجوه في الأرض، وإلى هذا الكم الهائل من الصور المحرمة، وبعد ذلك ينظر إلى زوجته، فيجعلها صورة من هذه الصور؛ فإنه عندما يقيس هذه الزوجة المؤمنة العادية، إلى ملكات جمال العالم التي رآها بأية كيفية من خلال المواقع والفضائيات؛ سيراها باهتة جداً.. وبالتالي، فإنه من الطبيعي ألا ينظر إلى هذه الزوجة بوصفها الإيماني، بل بوصفها المادي والجسدي، والتي لا يمكن أن تدخل في سباق مع هذه الوجوه.

ألف كلمة قصيرة...

رُوي عن الإمام الصادق (عليه السلام):  المؤمن أعظم حرمة من الكعبة  ..

نصوص المحاضرات...

رُوي عن رسول الله () : مَن آذى مؤمناً فقد آذاني ، ومَن آذاني فقد آذى الله عزّ وجلّ ، ومَن آذى الله فهو ملعون في التوراة والإنجيل والزبور والفرقان .

نصوص محاضرات السراج (قراءة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق..

رُوي عن الإمام الباقر (عليه السلام): إنّ الله ليدفع بالمؤمن الواحد عن القرية الفناء....

مقتطفات من .....
رُوي عن الإمام الصادق (عليه السلام): إنّ المؤمن يخشع له كلّ شيء ، حتّى هوام الأرض وسباعها ، وطير السماء .

المحاضرات

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى ...

تقرب في شهر ربيع الاول بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عج الله فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة...

إسم الكتاب

تصفحتحميل
سماحة (( آية الله الشيخ بهجت - قدس )) وتوصياته.
كتاب الناصح (( آية الله الشيخ بهجت - قدس ))
سماحة ( آية الله السيد عبد الكريم الكشميري ) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة
من كل بستان زهرة... ...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.
أرسل ما عندك الآن من معلومات طريفة - ولو كانت من خلال الكتب أو المنتديات - وذاك في مجال القرآن، والحديث، والأخلاق، والأخبار العلمية .. للمشاركة ولمشاهدة نتاج الآخرين.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!!

رُوي عن أمير المؤمنين  (عليه السلام): أيها الناس !.. لا تستوحشوا في طريق الهدى لقلّة أهله ، فإنّ الناس اجتمعوا على مائدة شبعها قصير ، وجوعها طويل  .

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال: بعد المعارك بين النفس والشيطان او الاماره بالسوء ، تنتصر النفس بفضل من الله عز وجلّ وتوفيقه .. لكن سؤالي : كيف نردع النفس عن العجب في لحظات الانتصار هذه ؟! .. وكما هو معلوم فان العجب احياناً يكون قهرياً من وسوسة الشيطان .

الرد: اذا راى العبد ان ما احرزه من انتصار ، انما هو بتسديد من الله تعالى - حيث انه لولا الفضل الالهى لكنا من الهالكين ولاتبعنا الشيطان الا قليلا - فانه ومع الالتفات لما ذكر ، فانه تنتفى ارضية للعجب من راسها ، حيث لا انيه ولا رؤية لشيئ فى مقابل الحق المتعال .
والمؤمن الواعى لاصول الطريق ، لا يمكن ان يبتلى بالعجب ، حيث انه اذا راى فوزا فى مرحلة من المراحل ، فانه يرى ذلك فى حلبة من حلبات المصارعة مع الشيطان واعوانه .. ولكن من الذى سيضمن له الفوز فى كل حلبه ، والحال ان المواجهة مواجهة شرسة وقاسية .
ومن هنا كان الاولياء فى اضطراب دائم من حيث الخاتمة المجهولة ، والتى على مدارها تتحدد سعادة الابد او شقائه .. ولا بد من التنويه على امر مهم فى هذا المجال وهو: انه لا بد من التفريق بين الخواطر المستقرة التى توجب التفاعل مع النفس ، وبين الخواطر العابرة والهواجس التى لا تستقر فى النفس ، حيث ان الهاجس اذا كان على نحو العبور على صفحة النفس فانه لاضير فى ذلك .. ومن منا يخلو من مجرد الخاطرة الشيطانية التى ينفثها ابليس على قلب كل عبد ؟!.. وانما المشكلة فى استقرار هذه الامور فى نفس السالك الى الله تعالى ، والا فان البصيرة بعد المس الشيطانى من صفات المتقين كما فى الاية الكريمة .
وبتشبيه جامع نقول : ان عملية القاء البذور من الشيطان على ارضية النفس لا تتوقف ابدا ، وانما المهم ان يسعى العبد لمنع تلك البذور من الاستنبات فى الدرجة الاولى ، ولاقتلاع ما نبت منها فى الدرجة الثانية .. وهذه هى خلاصة قصة المواجهة مع الشياطين الغازية.

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال:  كاتب هذه الأسطر ملتزم بأداء الصلوات الخمس جماعة في المسجد , ولكنه يشعر أثناء إقامتها بعدم التوجه المطلوب فيها إلى الله عز وجل ,وحينما يؤديها فرادى ، يحس بحالة توجه أكبر مما هو عليه في الجماعة .. فما هو نظركم الشريف حيال هاتين الحالتين المتفاوتين , وهل تبقى الأفضلية لصلاة الجماعة في مثل هكذا حالة على الصلاة فرادى ؟ وأي من الصلاتين تكون - بحق - معراج المؤمن إلى ربه ؟

الرد: لا شك ان المؤمن يحاول ان يجمع بين الكمالات المختلفة ، ولا يحاول ان يعطي لنفسه تبريرا ليفرط في شيء مقابل شيء آخر ، فإن صلاة الجماعة من المواقف التي تستبطن الرحمة الالهية ، وخاصة في المسجد ، وخاصة عند صلاة الزوال ، وهي الصلاة الوسطى .. فكيف اذا اضيف لهذا المعجون الفريد حالة الاقبال والخشوع ؟..
انني اعتقد ان اجواء الجماعة والمسجد لهي فرصة مناسبة لقلع النفس من العالم الارضي والتفكير فيها ، وخاصة اذا وجد جمع من الصالحين في تلك الجماعة اماما ومأموما .. ومن الواضح ان الله تعالى سريع الرضا في العبادة الجماعية ، سواء في مكان واحد ، كأرض عرفة ، وكالجماعة في المساجد او في زمان واحد ، كاجتماع الصائمين على الصيام في شهر رمضان.. ومن المعروف استجابة الله تعالى لدعوة اربعين من الصالحين في مجلس واحد

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: غسل زيارة الامام الحسين وهل يغني عن الوضوء أم لا ؟ وما حكم من كان يعمل بها ويصلي مع عدم معرفة عدد الصلوات سواء ان كانت سنة ام سنتين ؟

الرد: الاحوط وجوباً ان يغسل رأسه ورقبته قبل ان يغسل بقية انحاء الجسد  .


السؤال: هل يجوز ذكر ولاية حضرة أمير المؤمنين علي عليه السلام في صلاة الميت , علماً أن ذلك يسبب مشكلات ونزاعات  ؟

الرد: الأحوط الزوماً تركه  .


السؤال: ماحكم بناء القبور وحكم تجديد بناء القبور في المقابر العامة  ؟

الرد: يكره تجديد القبر بعد اندراسه .. الا قبور الانبياء والاوصياء والصلحاء والعلماء . ويجوز بناء ظاهر القبر وان قيل بالكراهة .

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

من أرجى آيات القرآن

إن من أرجى الآيات قوله تعالى: {فلولا فضل الله عليكم ورحمته لكنتم من الخاسرين}.. والسر في ذلك أنها نازلة بحق اليهود وقبائحهم من عبادة العجل، وكفران النعم، وقتل الأنبياء، ونقض الميثاق، مع ما رفع فوقهم من جبل الطور تخويفا لهم، كما ذكر في صدر الآية: {ورفعنا فوقكم الطور.. .ثم توليتم من بعد ذلك}.. فإذا استعمل الحق الودود (أناتـه) مع هؤلاء القوم، فكيف لا يستعملها مع عصاة الأمة المرحومة (بشفاعة) نبيها () ، وهم دون ما ذكر من قبائح بني إسرائيل بكثير؟!..‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‌‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍‍

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...