أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
37,644,296
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الأربعاء 13 جمادي الثانية 1437 - 23/3/2016 - 20 : 7 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

قال رسول الله () : ثلاث خصالٍ من صفة أولياء الله : الثقة بالله في كلّ شيءٍ ، والغنى به عن كلّ شيءٍ ، والافتقار إليه في كلّ شيءٍ .جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

قال رسول الله () :من أكرم أخاه المسلم بكلمة يلطفه بها ، وفرّج كربته ، لم يزل في ظلّ الله الممدود بالرحمة ما كان في ذلك.

 

رســالــة الــشــبــكــة
المحاضرات المحرمية عام 1437 هـ : دروس من عاشوراء  

صفحة قناة المعارف الفضائية ...

   خطبة الجمعة 14-08 -2015

بقية الخطب..
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة

محاضرات مبوبة...

نصوص المحاضرات...

مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

كيف أترك المشاهد المحرمة؟!..

أنا فتاة ملتزمة بحجابي جدا، وصلاتي وصيامي، والنوافل بعضا منها والحمد لله تعالى.. ولكني أعمل بعض الذنوب والمعاصي، مثلا أشاهد مقطعا في النت به مناظر خليعة أو مسلسلا أو مشهدا فاجرا، فتصيبني حالة من تأنيب الضمير تدمرني بعد الذنب مباشرة، فأتصدق وأصلي ركعات استغفار كثيرة، وأستغفر الله تعالى وأبكي أيضا.. أعطونا طريقا للثبات والتسلح بالإيمان أكثر، فأنا والله أتمنى البقاء في طريق الله تعالى، ولا أحيد عنه أبدا.

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

إن رب العالمين عطاؤه غير مرسوم بيد البشر.. إذا أردت أن ترسم لنفسك طريقاً في الحياة، فانظر إلى رضا الله عز وجل، وما الذي يريده رب العالمين منك في هذه اللحظة؟..

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة

درر السراج

المنجم!..

إن الإنسان في أفول مستمر، وشهوات الإنسان في تناقص، فإذا بلغ الستين والسبعين من عمره، سلبت منه شهوة الطعام والنساء وغيرها.. لذا على الإنسان أن يكتشف مصدراً جديداً من مصادر اللذة والأنس، ألا وهو الأنس بخالق الأنس، والأنس بخالق اللذائذ.. إن هذه المودة المجعولة بين النساء والرجال، {وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ}، هي شعبة من شعب المودة الإلهية.. أيهما أكثر تواجداً: الذهب في محلات الصاغة، أو الذهب في مناجم الذهب؟.. هذا الذهب الذي في المحل، مأخوذ من المنجم!.. وعليه، فإن الإنسان الذي يحب الذهب، من الأفضل له أن يذهب إلى المنجم، ليحصل على الكنوز المتنوعة!.. فهذه المودة المجعولة بين الزوجين، وهذه الرأفة المجعولة في قلوب الأمهات الرواحم؛ هي من مجعولات الله عز وجل.. فهنيئاً لمن أوصل نفسه بهذه اللذة!..

ألف كلمة قصيرة...

قال النبي(): يا عليّ !.. اقرأ يس ، فإنّ في قراءة يس عشر بركات : ما قرأها جائع إلا شبع ، ولا ظامي إلاّ رُوي ، ولا عار إلاّ كُسي ، ولا أعزب إلاّ تزوج ، ولا خائف إلاّ أمن ، ولا مريض إلاّ بريء ، ولا محبوس إلاّ أُخرج ، ولا مسافر إلاّ أُعين على سفره ، ولا قرأها رجل ضلّت له ضالّة إلاّ ردّها الله عليه ، ولا مسجون إلا أُخرج ، ولا مدين إلاّ أدّى دينه ، ولا قُرأت عند ميت إلاّ خُفّف عنه تلك الساعة  ..

نصوص المحاضرات...

قال الإمام الصادق (عليه السلام) : من يضمن لي أربعة بأربعة أبيات في الجنة : من أنفق ولم يخف فقراً ، وأنصف الناس من نفسه ، وأفشى السلام في العالم ، وترك المراء وإن كان محقّاً

نصوص محاضرات السراج (قراءة)

نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق...

قال الإمام الصادق (عليه السلام) : إذا ذُكر النبي () فأكثِروا الصلاة عليه ، فإنه مَن صلّى على النبي (ص) صلاةً واحدةً ، صلّى الله عليه ألف صلاة في ألف صف من الملائكة ، ولم يبقَ شيءٌ مما خلقه الله إلا صلّى على العبد ، لصلاة الله عليه وصلاة ملائكته ، فمَن لم يرغب في هذا فهو جاهل مغرورٌ ، قد بَرِأ الله منه ورسولهُ وأهل بيته .. 

مقتطفات من .....

قال الإمام الصادق (عليه السلام) : من سقى الماء في موضعٍ يوجد فيه الماء ، كان كمن أعتق رقبةً ، ومن سقى الماء في موضعٍ لا يوجد فيه الماء ، كان كمن أحيا نفساً ، ومن أحيا نفساً فكأنما أحيا الناس جميعا .

المحاضرات

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى ...

تقرب في شهر جمادى الثاني  بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عج الله فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله

تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً , فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة...

إسم الكتاب

تصفح تحميل
سماحة ( آية الله الشيخ بهجت ) وتوصياته.
سماحة (آية الله السيد عبد الكريم الكشميري) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة

من كل بستان زهرة... ...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.
أرسل ما عندك الآن من معلومات طريفة - ولو كانت من خلال الكتب أو المنتديات - وذاك في مجال القرآن، والحديث، والأخلاق، والأخبار العلمية .. للمشاركة ولمشاهدة نتاج الآخرين.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!!

قال الإمام الرضا (عليه السلام): الصغائر من الذنوب طرق إلى الكبائر ، ومَن لم يخف الله في القليل لم يخفه في الكثير ، ولو لم يخوّف الله الناس بجنة ونار ، لكان الواجب عليهم أن يطيعوه ولا يعصوه ، لتفضّله عليهم و إحسانه إليهم ، وما بدأهم به من أنعامه الذي ما استحقّوه .

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال: تذرّع البعض بدعاوى المهدويّة السابقة في إنكارهم عقيدة ظهور الإمام المهدي عليه السّلام في آخر الزمان، وزعموا أنّ المهدويّة عقيدة ابتدعتها السياسة، فقد ادّعى الحَسَنيّون مهدويّةَ محمد بن عبدالله بن الحسن المثنّى، وادّعى العبّاسيّون مهدويّة المهدي العبّاسي، وسبقهم في ذلك وأعقبهم كثيرون .. فأين الحقيقة يا تُرى ؟ 

الرد:
 الواقع أن هذه المغالطة تستند إلى قياس فكرة ظهور المهدي عليه السّلام بتلك الدعاوى المهدويّة الباطلة، وتجسّد مجرّد اصطناع موازنة خادعة بين الباطل( المتمثّل في تلك الدعاوى ) من جهة، والحقّ ( في قضيّة عقيدة المهدي ) من جهة أُخرى. 
1. فقد ثبت وفاة هؤلاء المدّعين جميعاً، ولا يوجد أحد من المسلمين يعتقد بحياتهم. 
2. أنّ أحداً من هؤلاء لم تتحقّق فيه علامة واحدة من علامات ظهور المهدي عليه السّلام. 
3. أنّ هؤلاء المدّعين لم يكونوا في آخر الزمان ( وهو شرط ظهور الإمام المهدي عليه السّلام )، ولم يُعرَف أحد منهم قد ملأ الدنيا قسطاً وعدلاً كما مُلئت ظلماً وجوراً. 
4. لو صحّ هذا الاحتجاج لبطلت العدالة، إذ ادّعاها طواغيت الأرض كلّهم، ولحكمنا على العلماء بالجهل بدعوى أدعياء العِلم من الجُهلاء على طول التاريخ. وقد حدّثنا التاريخ بأنّ هناك من تسمّى محمّداً بعد سماعه النبوءات بخروج النبيّ صلّى الله عليه وآله وسلّم المرتقب .. فهل قال أحد ببُطلان نبوّة نبيّنا الأكرم صلّى الله عليه وآله وسلّم بدعوى أنّ هناك من تسمّى باسمه ؟! ولقد صرّح القرآن الكريم بأنّ اليهود كانوا يستفتحون ـ أي يستنصرون ـ على الأوس والخزرج قبل البعثة بأنّ منهم نبيّ آخر الزمان، فلمّا بعثه الله من العرب، جحدوا به واستيقنته أنفسهم. قال تعالى: 
وكانوا مِن قَبْلُ يستفتحون على الذين كفروا، فلمّا جاءهُم ما عَرَفوا كفروا به فلعنةُ اللهِ على الكافرين . 80 .

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: أعاني من مشكلة قسوة القلب ، وعدم الوقوف بين يدي الله سبحانه و تعالى في الصلاة ، حيث دائما اكون فريسة للخواطر النفسية و الهواجس الشيطانية الباطلة في الصلاة .. دائما اشعر بحالة من الضيق و عدم الاطمئنان ، و اشع ربرغبة بالانتحار حيث لا فائدة من الحياة التي تفتقد الى الاستقرار و الشعور بوجود المولى تعالى ذكره ، وهو الذى يعطي للحياة معناها .. أرجو مساعدتي للتغلب على هذه الحالة ، و الاحساس بالحياة الانسانية الحقة وهي عبودية الله عزوجل.

الرد: رسالتكم هذه تثير فى الانسان مزيجا من التاثر والتعجب لما آل اليه امركم .. ولا شك ان هذه الحالة بداية ثورة باطنية على ما انتم فيه ، والذى بحق هى حالة يرثى لها حيث لا هناء فى العيش فى الدنيا الى درجة التفكير فى الانتحار ، ومن المعلوم حال القيامة اذا انتقلتم الى تلك الدار بهذه الحالة .. ارجو ان تفرقوا بين حالة القسوة وجمود العين وعدم التركيز فى الصلاة ، وبين حالة الصدود عن المولى وكره العبادة والتبرم باحكام الشريعة .. فان الحالة الاولى حالة تعترى الكثيرين ممن لم يصلوا فى حركتهم الى الله تعالى الى حالة من الثبات والاستقرار ، إذ ان لازمة الطائرة التى لم تستقر فى تحليقها على ارتفاع ثابت هو الدخول فى المطبات الجوية المتعارفة وهكذا الامر بعينه جار فى النفس التى هى فى حال صعود من دون استقرار نسبي !.. واما الحالة الثانية التى تلازمها حالة التحدى النفسي لاوامر الله تعالى ونواهيه ، فهى حالة خطيرة من الممكن ان تؤدى الى درجة من درجات الكفر ، إن لم يتم تدارك الامر عاجلا .. وبعد هذا كله فانني ارجو ان تعتقد اعتقادا راسخا انك فوق كل ما تتصوره من ضعف النفس ، فان التاريخ مليئ بالنماذج المتمردة على واقعها ، واذا بهم في ليلة واحدة قلبت حياتها وانتقلت من درجة اسفل السافلين الى اعلى عليين ،.. ارجو ان تكون انت منهم وما ذلك على الله تعالى بعزيز!...

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال : هل يجوز للمرأة العمل في الدوائر علماً بان الوظيفة قد تتطلب منها السفر مع الرجال ؟

الرد:
 لامانع من العمل في حد ذاته ولكن عليها ان تلتزم بالحجاب وعدم الاختلاء بالاجنبي مع عدم الامن من الوقوع في الحرام وكذا عدم الحشر والاختلاط مع الرجال بنحو يوجب الخوف من الوقوع في الحرام .


السؤال : السفر بقصد السياحة والترفيه .. هل الصلاة حينها تكون تماماً أو قصراً ؟

الرد:
 إذا كان السفر بحد المسافة الشرعية قصر في صلاته .‏‎


السؤال : كنت أصلي خلف إمام جماعة طوال أيام الحج ، وبعدما ينتهي من الأذان والأقامة ويقول تكبيرة الأحرام اٌكبّر بعده دون أن أذكر النية .. هل صلواتي صحيحة ، علماً أن النية القلبية كانت موجودة ؟
الرد:
 لا يجب التلفظ بالنية ، ولا الاخطار بالقلب ، بل النية هي ما يدعوك إلى الفعل في قرارة نفسك .

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسألة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة.

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

الملاك الواحد

إن الشيطان يوقع العداوة والبغضاء في الخمر والميسر ( ليصدّ ) عن سبيل الله تعالى كما صرح به القرآن الكريم ..وعليه فإن كل ما يصد عن سبيل الله تعالى فهو كالخمر والميسر ، وإن لم يتجلّ لنا قبحه كقبحهما ، إذ العبرة ( بالغايات ) القبيحة وإن لم تكن ( المبادئ ) قبيحة في بادئ النظر ..ومن هنا عُبر بالمسكر عن أمورٍ أخرٍ لا يتعارف سكرها ، كما روي عن أمير المؤمنين انه قال : { السكر أربعة: سكر الشراب ، وسكر المال ، وسكر النوم ، وسكر الملك }البحار-ج73ص142..وعليه فإذا رأى العبد المراقب لنفسه ، بعض موجبات الصد عن سبيل الله تعالى ، ولو كان مباحاً بعنوانه الأولي - كالجلوس مع الغافلين أو الإنشغال بما يلهي الفكر والنظر - فإنه يتعامل معه كتعامله مع الخمر والميسر ، لتشابه الملاك فيها جميعاً .

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...