أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
38,918,440
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الجمعة 2 ذو الحجة 1438 - 25/8/2017 - 17 : 12 ظهراً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

روي عن علي بن الحسين (عليه السلام) : المؤمن من دعائه على ثلاث : إما أن يُدّخر له ، وإما أن يعجل له ، وإما أن يُدفع عنه بلاء يريد أن يصيبه  ... جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

روي عن أمير المؤمنين (عليه السلام) : مَن قال حين يمسي - ثلاث مرّات -: " سبحان الله حين تمسون وحين تصبحون ، وله الحمد في السماوات والأرض وعشيّاً وحين تظهرون " لم يفته خيرٌ يكون في تلك الليلة ، وصرف عنه جميع شرّها ، ومَن قال مثل ذلك حين يصبح ، لم يفته خيرٌ يكون في ذلك اليوم ، وصرف عنه جميع شرّه  .

مقتطفات من مناجاة المفتقرين للإمام السجاد (عليه السلام) : (( اِلـهي كَسْري لا يَجْبُرُهُ اِلاّ لُطْفُكَ وَحَنانُكَ، وَفَقْري لايُغْنيهِ اِلاّ عَطْفُكَ وَاِحْسانُكَ، وَرَوْعَتي لا يُسَكِّنُهااَمانُكَ، وَذِلَّتي لا يُعِزُّها اِلاّ سُلْطانُكَ، وَاُمْنِيَّتي لا يُبَلِّغُنيها اِلاّ فَضْلُكَ، وَخَلَّتي لا يَسُدُّها اِلاّ طَوْلُكَ، وَحاجَتي لا يَقْضيها غَيْرُكَ، وَكَرْبي لا يُفَرِّجُهُ سِوى رَحْمَتِكَ،  ... ))

رســالــة الــشــبــكــة
   (كـتـاب أسـرار الـحـج) لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي

لتحميل الـكـتاب بصيغة PDF        لتحميل الـكـتاب بصيغة Word   

محاضرات ومسائل فقهية خاصة بموسم الـحـج ....

 
سلسلة المحاضرات الرمضانية  1438هـ  
 
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  

محاضرات شهر رمضان 1437هـ

سلسلة محاضرات حج الابرار 1437هـ  

   
صفحة قناة المعارف الفضائية ...

  

خطب الجمعة...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة
محاضرات مبوبة... نصوص المحاضرات...
 
مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

كيف اتخلص من مضار شبكات التواصل..؟

انتشر في عصرنا الحديث بما يعرف من مواقع التواصل الإجتماعي ، وقد ولجتُ به تدريج حتى أصبحت منهمك في ذلك العالم المتنامي الأطراف ، ففي كل يوم تتسع مشاركاتي ويزداد اعجابي ، وتعليق هنا وصداقة هنالك... فلو تركوني بزنزانة مظلمة وفي المنفى مع هذه الأداة لما باليت..! لكن لو قطع الإنترنت عني وقت قصير لاضطرب حالي..!
فاصبحت مدمن من حيث لا أشعر بالتواصل الإفتراضي ، وبعد الإنتباه لحالي وجدتهُ قد حرق عمري واورثني عاداتاً ذميمة من عدم الإنتباه لمن حولي من زوجتي واطفالي وأهلي ، بل جعلني بالتسويف والتأخير في الكثير من أعمال حياتي..
هل ساعدتموني بمشورتكم لتقنين هذه التقنية بتجنب مخاطرها وعدم الوقوع في محذورها..؟

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

إن الاستعاذة الحقيقية، ليست مجرد ألفاظ وتمتمات ترد على اللسان وحسب!.. بل على الإنسان أن يتحرك ويهرول ويطرق باب الحصن، ويصرخ ويصرخ ويستنجد، حتى يلج الحصن ويأمن من الوحوش المفترسة؛ وإلا فلو ظل يتمتم في محله لن يجد نفسه إلا في جوفها!..

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
 اسرار الحج

 أسرار العبادات

إن لكل عبادة من العبادات في الشريعة أحكاما ظاهرية، وهي التي يتناولها الفقهاء في كتبهم الفقهية، كالرسائل العملية وغيرها ، ولكن بموازاة هذه الأحكام الظاهرية هنالك أحكاما باطنية تسمى أسرار تلك العبادة ، وهذ ليس من بدع القول ، حيث أن علماءنا السلف كتبوا حول أسرار الصلاة والحج وغيرهما ، مما يفهم من مجموع ذلك ، أنهم  أرادوا من خلال هذه التصنيفات، أن يؤكدوا على هذه الحقيقة: أي وجود حقيقة أخرى ما وراء هذا الفقه الظاهري، وأدل دليل وجداني على هذه الدعوى ، أن البعض ممن يكتفي بالحركات الظاهرية للعبادات ، و الخالية من الجوهر المعنوي فيها ، لا يرى أثرًا جوهريًا لعبادته ، ولا انقلابا ذاتيا في حركة حياته ، فيرجع من الحج من دون تغيير واقعي في سلوكه الخارجي وملكاته الباطنية ، أضف إلى ذلك أنه ما من شك إنَّ للصلاة حقيقة متمثلة بالمعراجية المختصة بالعباد الخاشعين ، والنبي (ص) عندما يقارن بين الحج والصلاة ، يرى تقدما للحج من جهة أنَّ فيه صلاة وزيادة ، فقد روي عنه (ص) : (إِنَّهُ لَيْسَ شَيْ‏ءٌ أَفْضَلَ‏ مِنَ‏ الْحَجِ‏ إِلَّا الصَّلَاةُ، وَ فِي الْحَجِّ هَاهُنَا صَلَاةٌ، وَ لَيْسَ فِي الصَّلَاةِ قِبَلَكُمْ حَج‏).

 وقد ربطت الروايات بين قبول الأعمال ، وبين تحقق حالة التقوى الباطنية كقاعدة عامة جارية في كل العبادات ، فعن الصادق (ع) : (مَا يُعْبَأُ بِمَنْ يَؤُمُّ هَذَا الْبَيْتَ إِذَا لَمْ يَكُنْ فِيهِ خِصَالٌ‏ ثَلَاثٌ‏ حِلْمٌ‏ يَمْلِكُ‏ بِهِ‏ غَضَبَهُ‏ وَ خُلُقٌ يُخَالِقُ بِهِ مَنْ صَحِبَهُ وَ وَرَعٌ يَحْجُزُهُ عَنْ مَعَاصِي اللَّهِ).

وهذا المعنى ورد ذكره في القران الكريم بعنوانه الجامع الساري في كل العبادات ، حيث قال تعالى: { إِنَّما يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقين} .

درر السراج

كل يعمل على شاكلته

إن الذين فلسفتهم في هذه الحياة التلذذ، فإنه من الطبيعي دائماً أن تكون علاقته بالغير وبالبيئة وبالطبيعة وبعناصر الحياة، من أجل تحويل الأمر إلى متاع.. فالزوجة التي تنظر إلى الزوج على أنه ممول مالي، من أجل تحقيق رغباتها في الحياة.. والزوج الذي ينظر إلى الزوجة، على أنها أداة للاستمتاع فقط: فإن الزوج عندما يتقدم العمر بالزوجة وتذهب مفاتنها، يرى بأن دورها قد انتهى في الحياة، ولا يراها إلا مربية للأولاد كباقي المربيات؛ وذلك لأنه كان ينظر إلى الزوجة على أنها رفيقة أنس، لا رفيقة حياة.. وكذلك الزوجة إذا رأت الزوج مُفلساً، وفقد ذلك البريق الذي كان كهالة تحيط به؛ فإنه من الطبيعي أيضاً أن تُعرض عن مثل هذا الزوج.. بينما فلسفة الحياة ليست كذلك، بل هي كما جاء في القرآن الكريم: {وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً}

ألف كلمة قصيرة...

روي عن الإمام الباقر (عليه السلام) : الكمال كل الكمال : التفقّه في الدين ، والصبر على النائبة ، وتقدير المعيشة ..

نصوص المحاضرات...

روي عن الإمام الرضا (عليه السلام) : دعوة العبد سرّا دعوة واحدة ، تعدل سبعين دعوةً علانية...

نصوص محاضرات السراج (قراة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق...

سئل رسول الله ()عن اسم الله الأعظم ، قال : كلّ اسمٍ من أسماء الله أعظم ، ففرّغ قلبك من كلّ ما سواه ، وادعه بأيّ اسمٍ شئت ، فليس في الحقيقة لله اسمٌ دون اسم ، بل هو الله الواحد القهّار ..

مقتطفات من .....

سئل الصادق (ع) عن قول الله : {ولا تتمنّوا ما فضّل الله به بعضهم على بعض } قال : لا يتمنّى الرجل امرأة الرجل ولا ابنته ، ولكن يتمنّى مثلها ..  

المحاضراتتت

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى .....

تقرب في شهر ذو القعدة بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة...
إسم الكتاب تصفح تحميل
الجواهر السنية في الأحاديث القدسية الحر العاملي )
المراقباتات ( الميرزا جواد آغا الملكي التبريزي )
كتاب الناصح ( آية الله الشيخ بهجت - قدس )
سماحة (آية الله السيد عبد الكريم الكشميري) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكةكة

كتب جديدة

من كل بستان زهرة... ...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.
أرسل ما عندك الآن من معلومات طريفة - ولو كانت من خلال الكتب أو المنتديات - وذاك في مجال القرآن، والحديث، والأخلاق، والأخبار العلمية .. للمشاركة ولمشاهدة نتاج الآخرين.

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : إنّ العبد ليكون مظلوماً ، فمازال يدعو حتّى يكون ظالماً ..

صوتيات- مرئياتات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال: إن معنى المراقبه أمر معلوم ، ولكن الكلام في طريقه التحلي بها والتدرج للوصول الى درجتها العاليه ، وما هي الوصايا العملية للوصول الى تلك المرحلة ؟ فإن المواعظ العامة قد لا تكفي !.

الرد: إن سؤالكم في محله ، فإن المراقبة الكلية تحتاج الى خطوات تطبيقية عملية ، لان الكليات في هذا المجال قد لا يدفع الى العمل ، فأقول :
1- التزم بالتسمية قبل كل عمل ذي بال ، فإن هذا تمرين عملي على الذكر اللفظي الذي ينتقل تدريجيا الى القلب وخاصة ان الانسان ينتقل من فعل الى فعل مما يتطلب منه التسمية المتكررة .
2- التزم باعادة لجام الفكر كلما شذ عن الطريق ، وهذا يستلزم منك مراقبة خيوط الافكار ، فإنها تتشعب بشكل عشوائي يمينا وشمالا.. فمن لا يمتلك زمام تلك الخيوط يخشى عليه ان يحبس بين طياتها ، فلا يهتدي بعدها الى سبيل.
3- كن جادا مع نفسك وغيرك ، فإذا رأيت نفسك لاهيا لاغيا في مجلس او مع صنف معين حاول ان تقطع ذلك مصداقا لقوله تعالى : { فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين }
4- قبل الذهاب الى المجالس التي تخشى فيها من الغفلة ، حاول ان تعد ما يشغل الجالسين بفكرة نافعة او بحديث مذكر لئلا تكون محكوما بذلك المجلس بحكمهم.
5- تمر على الانسان حالات من الفرح كالزفاف او الحزن كوفاة قريب ، يذهل فيها عن ذكر ربه .. فانتبه لنفسك جيدا في تلك الحالات .
6- بعض حالات الغفلة وثقل الذكر يعود الى منشأ بدني كقلة نوم او كثرة طعام ، او ما شابه ذلك.. فعلى الذاكر ان يراعي بدنه لئلا تتمرد على احكام روحه.
7- إن اتخاذ ورد ثابت مأثور بعدد خاص يشغل ساعات الفراغ اليومية فيتحين الذاكر الفرصة ليملأ تلك الاوقات بما قطع على نفسه من الورد المعهود.
8- يحسن بشكل دقيق معاقبة النفس بما يناسب عند استرسالها في الغفلة ، تأديبا لها ، ولكن بشرط كونها شرعيا كالصيام والانفاق الزائد عن الواجب.

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: اذا وجد زوجي مني تصرفا غير لائق ، يهددني بزواج اخرى ، فهل خير لى المواجهه وعدم الاعتناء بتهديده ، او احتواء الموقف قدر الامكان ؟

الرد: ان خير طريق للمرأة في ان تأخذ حقها ، هو الظهور بمظهر المسالمة ، تناسبا مع طبيعتها العاطفية .. اذ ان من مهامها في الحياة ، هو امتصاص التوتر المنزلي : سواء في جانب الاولاد ، او الزوج .. فانشغال الزوج بمشاق الحياة ، وتامين الرزق ، يجعله في ظروف متوترة في بعض الاحيان ، وهنا ياتي دور الزوجة النموذجية ، للقيام بدورها في تفريج الكروب ، وتنفيس الهموم .
على الزوجة العاقلة ان تبحث عن الاسباب التي ادت الى الخلاف والتهديد ، فقد تقوم المرأة بعمل يثير غضب الرجل ، وان كان الرجل في مقام العمل ، يكيل الكيل بشكل مضاعف.
استحضري حالة الرقابة الالهية ، اذ انه مطلع على كل خلاف ، ويعلم الجانب الذي معه الحق .
ارجو ان ترجعي الى الزوج ، قربة الى الله تعالى لترين حلاوة الايمان في قلبك ، وكيف ان مقلب القلوب ، يقلب القلوب بين اصبعيه .

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال:هل يختص السؤر بالماء ، أو يشتمل المرق وغيره من السوائل ؟

الرد: السؤر لا يختص بالماء .


السؤال: إني أسكن مع والدي في البيت ولكن في شقة مستقلة ونظراً لظروفي المعيشية وظروف والدي المعيشية والدولة تعطي بدل أجار للشخص الذي يسكن خارج مسكن والده : هل يجوز لي عمل عقد أجار خارجي للاستفادة من اعانة الدولة بدل الاجار ودفعها لوالدي المحتاج الذي أسكن معه ؟

الرد: لا يجوز .


السؤال: احرم شخص في آخر ذي القعدة وأتى باعمال العمرة في أول ذي الحجة وخرج من مكة .. فهل يجوز له الدخول بدون احرام ؟

الرد: لا يجوز .

تنويهه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

الصفات الكامنة

إن من شؤون المراقبة اللازمة لصلاح القلب ، ملاحظة الصفات ( القلبية ) المهلكة كالحسد والحقد والحرص وغير ذلك .. فان أثر هذه الصفات الكامنة في النفس - وان لم ينعكس خارجا - إلا أنه قد لا يقل أثرا من بعض الذنوب الخارجية في ( ظلمة ) القلب .. وليعلم أنه مع عدم استئصال أصل هذه الصفة في النفس ، فان صاحب هذه الصفة قد ( يتورّط ) في المعصية المناسبة لها في ساعة الغفلة ، أو عند هيجان تلك الحالة الباطنية ، كالماء الذي أثير عكره المترسب

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...