أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
38,343,478
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: السبت 29 ربيع الثاني 1438 - 28/1/2017 - 30 : 7 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

روي عن امير المؤمنين (عليه السلام) : لا ينام المسلم وهو جنب ، ولا ينام إلا على طهور ، فإن لم يجد الماء فليتيمّم بالصعيد ، فإن روح المؤمن تُرفع إلى الله تبارك وتعالى فيقبلها ويبارك عليها ، فإن كان أَجَلُها قد حضر ، جعلها في كنوز رحمته ، وإن لم يكن أَجَلُها قد حضر ، بعث بها مع أمنائه من ملائكته فيردّونها في جسدها.... جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : ارغبوا في الصدقة وبكّروا فيها ، فما من مؤمنٍ تصدّق بصدقةٍ حين يصبح يريد بها ما عند الله ، إلا دفع الله بها عنه شرّ ما ينزل من السماء ذلك اليوم..

رســالــة الــشــبــكــة
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  

محاضرات شهر رمضان 1437هـ

 سلسلة محاضرات حج الابرار 1437هـ ....

المحاضرات المحرمية عام 1437 هـ : دروس من ايام عاشوراء  

صفحة قناة المعارف الفضائية ...

  

خطب الجمعة...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة

محاضرات مبوبة...

نصوص المحاضرات...

مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

ذهني شارد في الصلاة, فكيف لي السيطرة على عالم الخواطر؟

ارى تأكيد الروايات على الصلاة بشكل مستفيظ ، فهي اللقاء مع مالك الملوك ، وهي عمود الدين ، وهي مقياس الأيمان ، وكثير هي الاشارات في أهمية الصلاة وماذا تعني للعبد في حياته وفي كل وجوده.
لكن عجبي من هذا الذهن الذي يكاد يقتلني بتحولاته اللاإرادية عند الوقوف بين يدي ربي.. فخواطري سرعان ما تسرح في كل ماهب ودب ، ولو كنت اتحدث مع انسان عادي لما سرحت بهذا الشكل ، كيف وانا مع الملك العظيم !..
ارجو ان ترشدوني لما ينقذني من هذه الحالة الذميمة...

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

ان الدخول الى مملكة الابالسة يتم من ثلاثة بوابات معروفة فى كتب الاخلاقيين .. فمنها بوابة الغضب والتى بها يسفك الانسان الدماء وما يلحق به من مقدماته ، ومنها بوابة الشهوة والتى منها يفسد فيها وما يترتب عليها ، ومنها بوابة الخيالات الفاسدة والتى بها يوسوس فى صدور الناس .. فهل سددت ابواب الفساد كلها ؟!..اوهل تعلم ان الدخول الى مملكته يتم ولو من باب واحد ولا يحتاج الى فتح الابواب كلها ؟!

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
درر السراج

 الشك !..

إن الشكوك الصلاتية لها حلول فقهية واضحة، حيث يبنى على الأكثر -مثلاً- ويأتي بصلاة الاحتياط.. ولكن أصل عروض الشك حالة سلبية عند الخواص!.. فليس من المقبول أن يصاب المؤمن المتوجه في صلاته، بحالات الشك والذهول، بحيث يصل الأمر إلى أن يشك بين الركعة الثانية والركعة الرابعة مثلاً!.. لأن الركعة الأولى لها لون الورود على المولى.. والركعة الثانية فيها قنوت ومناجاة مع رب العالمين، والإنسان يأخذ عزه ودلاله في الحديث مع الله عز وجل؛ فكيف يشك في الركعة الثانية وهو ينتظر القنوت؟.. وفي الركعة الثالثة يعيش حالة التوجس والخيفة بين اللقاء وانتهاء اللقاء.. بينما الركعة الرابعة: فيها رائحة الوداع، بما تستلزمه من الهم والغم؛ إذ أن الإنسان بعد لحظات سينتهي من لقاء الله عز وجل، فيعيش ألم الفراق!..

ألف كلمة قصيرة...

روي عن الإمام علي (عليه السلام) : إذا رأيت ربك يوالي عليك البلاء فاشكره ، إذا رأيت ربك يتابع عليك النعم فاحذره...

نصوص المحاضرات...

روي عن رسول الله () : إن اللّه ليتعهد عبده المؤمن بأنواع البلاء كما يتعهد أهل البيت سيدهم بطرف الطعام....

نصوص محاضرات السراج (قراة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق.

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : إنما المؤمن بمنزلة كفة الميزان : لما زيد في إيمانه زيد في بلائه...

مقتطفات من ......

روي عن رسول الله () : التوبة تجب ما قبلها...

المحاضرات

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى ...

تقرب في شهر ربيع الثاني بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة...

إسم الكتاب

تصفحتحميل
سماحة (( آية الله الشيخ بهجت - قدس )) وتوصياته.
كتاب الناصح (( آية الله الشيخ بهجت - قدس ))
سماحة ( آية الله السيد عبد الكريم الكشميري ) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة
من كل بستان زهرة... ...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.
أرسل ما عندك الآن من معلومات طريفة - ولو كانت من خلال الكتب أو المنتديات - وذاك في مجال القرآن، والحديث، والأخلاق، والأخبار العلمية .. للمشاركة ولمشاهدة نتاج الآخرين.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!!

روي عن الإمام الجواد (عليه السلام) : تأخير التوبة اغترار ، وطول التسويف حيرة...

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال: ما رأي سماحتكم فيمن يحضر الى بعض حفلات الاعراس التي يقوم اصحابها بتشغيل الاغاني ، علما بانه لا يعطي اي اهتمام للموسيقى والكلمات. فبماذا تنصح هذه المتحيرة في امرها ، لان هذه الاعراس عادة ما تكون للاقرباء ؟

الرد: إن المحرم هو استماع الاغاني وليس السماع بمعنى عدم الاصغاء وان دخل الصوت قهراً في الاذن ، ولكن تبقى وظيفة النهي عن المنكر ولو بابداء الاستياء ، وكذلك عدم المساهمة في ترويج المنكر وخصوصا ممن له تاثير في مجتمعه بحيث يعد فعله امضاء للباطل وترويجا له .. وبشكل عام فان حضور الاعراس في مضان ارتكاب الحرام في الماكل والملبس والاقوال والافعال ، وكان التكاليف مرتفعة في تلك الليلة !..

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: عندي صديقه تاركه للصلاه عمدا ولا تقبل مناقشتها للموضوع او نصحها , فما حكم صداقتي لها وهل يجب علي الابتعاد عنها ؟!

الرد: من الافضل لكم - اذا لم يكن اى مجال لارشادها - مقاطعتها ، فانه من الممكن ان يتعدى ظلمتها اليكم ، فان التى تكفر بنعمة الله تعالى عليها ، ولا تجازيه بركيعات لا قيمة لها ، كيف يمكن لها ان تؤدى حقكم؟!..
ان من العجب العجاب حقا ان يؤمن الانسان بخالقه ويقر بنعمه ، ثم لا يكلف نفسه ان يؤدى اقل ما افترضه عليه!.. ولو جمعنا الاوقات التى تستغرقها الصلوات الخمس لما ساوت جلسة من جلسات الافطار الصباحية .. فكيف يؤدى الانسان حق بطنه فى اليوم ثلاث مرات من دون ملل ولا كلل، بل برغبة وشوق ، بل بدفع الكثير من المال والجهد فى بعض الحالات ، ولا يؤدى حق روحه بما لا يكلفه مالا وسوى البسيط من الجهد؟!..
وليعلم فى هذاالمجال ان استنكار الروح للصلاة وتثاقلها عنها ، يكشف عن وجود حالة من البعد عن المولى سببته الذنوب ، فكما ان الله تعالى كره انبعاث البعض فثبطهم وقيل اقعدوا مع القاعدين ، فكذلك كره انبعاث البعض للعروج اليه فجعلهم من المطرودين عن رحمته، والمختوم على قلوبهم..
ومن الواضح ان الصلوات الخمس تعطي ثمارها كاملة اذا اجتمعت في بوتقه واحدة ، فالذين يتكاسلون عن فريضة الفجر وهي الفريضة الضائعة فى اليوم ليعلموا ان هناك درجة من التكامل الروحى سيحرمونها وان كان الامر عن غير عمد والا فان الطامة اكبر من ان توصف!!

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: هل يجوز قطع صيام التطوع ، إذا دعي الصائم إلى وليمة غداء .. وكيف إذا كان الصيام نذراً ؟

الرد: يجوز إذا كان تطوعاً بل يستحب ، ولا يجوز إذا كان نذراً معيناً  .


السؤال: هل يجوز أخذ أموال مقابل الساعات الأضافية في العمل ، مع عدم حضور هذه الساعات وبعلم وموافقة مسؤولي في العمل ؟ علماً بأني أعمل لدى وظيفة حكومية . وهل ترون أموال الحكومة مجهولة المالك ؟

الرد: لا يجوز ذلك . ويحرم أخذ تلك الأموال وإن كانت مجهولة المالك .


السؤال: أين أحصل على الأجر .. هل الصلاة في البيت مع قراءة الأدعية من ضياء الصالحين ، او الصلاة في المسجد من غير قراءة الأدعية ؟

الرد: الصلاة في المسجد أفضل ، وإن لم يكن مقارناً مع بعض المستحبات ..

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

معرفة سلامة القلب

إن من مقاييس معرفة سلامة القلب، هو البحث عن (محور) اهتمام القلب ومصب اهتمامه، وما هو الغالب على همه.. فإن كان المحور هو الحق صار القلب إلهـيّا تبعا لمحوره، وإلا استحال القلب إلى ما هو محور اهتمامه، ولو كان أمراً تافها، كما ذكر أمير المؤمنين لنوف قائلاً: {من أحبنا كان معنا يوم القيامة، ولو أن رجلاً أحب حجراً لحشره الله معه}.. وقد ورد في الحديث القدسي ما يمكن استفادة هذا المعنى منه: {إذا علمت أن الغالب على عبدي الاشتغال بي، نقلت شهوته في مسألتي ومناجاتي، فإذا كان عندي كذلك، فأراد أن يسهو حلت بينه وبين أن يسهو}.. وقد سمي القلب قلباً لشدة تقلبه، ومن هنا لزم (تعهّد) محور القلب في كل وقت، تحاشيا (لانقلابه) عن محوره، متأثراً باهتمام قلبه فيما يفسده ويغيّر من جهة ميله .

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...