أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
38,852,181
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الأحد 6 ذو القعدة 1438 - 30/7/2017 - 13 : 2 مساءً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

روي عن الامام الصادق (عليه السلام) : قال الله تبارك وتعالى : يا عبادي الصدّيقين !.. تنعّموا بعبادتي في الدنيا ، فإنكم تتنعمون بها في الآخرة .. جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : مَن أنفق درهماً في الحجّ ، كان خيراً له من مائة ألف درهم ينفقها في حقّ .

مقتطفات من دعاء مكارم الاخلاق للامام زين العابدين (عليه السلام) : (( ... وَأَجْرِ لِلنَّاسِ عَلَىٰ يَدَيَّ الْخَيْرَ وَلاَ تَمْحَقْهُ بِالْمَنِّ، وَهَبْ لِي مَعَالِيَ ٱلأَخْلاَقِ، وَٱعْصِمْنِي مِنَ الْفَخْرِ، أَللّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِهِ، وَلاَ تَرْفَعْنِي فِي ٱلنَّاسِ دَرَجَةً إِلاَّ حَطَطْتَنِي عِنْدَ نَفْسِي مِثْلَهَا، وَلاَ تُحْدِثْ لِي عِزّاً ظَاهِراً إِلاَّ أَحْدَثْتَ لِي ذِلَّةً بَاطِنَةً عِنْدَ نَفْسِي بِقَدَرِهَا، أَللّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، وَمَتِّعْنِي بِهُدًى صَالِحٍ لاَ أَسْتَبْدِلُ بِهِ، وَطَريقَةِ حَقٍّ لاَ أَزِيغُ عَنْهَا، وَنِيَّةِ رُشْدٍ لاَ أَشُكُّ فِيهَا، وَعَمِّرْنِي مَا كَانَ عُمْرِي بِذْلَةً فِي طَاعَتِكَ، فَإِذَا كَانَ عُمْرِي مَرْتَعاً لِلشَّيْطَانِ فَاقْبِضْنِي إِلَيْكَ قَبْلَ أَنْ يَسْبِقَ مَقْتُكَ إِلَيَّ، أَوْ يَسْتَحْكِمَ غَضَبُكَ عَلَيَّ ...))

صلاة يوم الأحد من ذي القعدة

روي عن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) صلاة في اليوم الاحّد من هذا الشّهر ذات فضل كثير، وفضلها مُلخّصا أنّ من صلّاها: قبلت توبته، وغفرت ذنوبه، ورضى عنه خصماؤه يوم القيامة، ومات على الايمان وما سلب منه الدّين، ويفسح في قبره، وينوّر فيه، ويرضى عنه أبواهُ، ويغفر لابويهِ ولذرّيّته، ويوسّع في رزقه، ويرفق به ملك الموت عند موته، ويخرج الرّوح من جسده بُيسر وسهولة.. وصفتها: أن يغتسل في اليوم الاحّد ويتوضّأ، ويصلّي أربع ركعات: يقرأ في كلّ منها {الحمد} مرّة و{قُلْ هُوَ اللهُ اَحَدٌ} ثلاث مرّات، والمعوّذتين مرّة ثمّ يستغفر سبعين مرّة، ثمّ يختم بكلمة: لا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إلاّ بِاللهِ الْعَليِّ الْعَظيمِ، ثمّ يقول: يا عَزيزُ يا غَفّارُ!.. اغْفِرْ لي ذُنُوبي وَذُنُوبَ جَميعِ المؤمِنينَ وَالْمُؤمِنات،ِ فَاِنَّهُ لا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إلاّ اَنْتَ .

رســالــة الــشــبــكــة

سلسلة المحاضرات الرمضانية  1438هـ  
 
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  

محاضرات شهر رمضان 1437هـ

سلسلة محاضرات حج الابرار 1437هـ  

 

 

المحاضرات المحرمية عام 1437 هـ : دروس من ايام عاشوراء  

صفحة قناة المعارف الفضائية ...

  

خطب الجمعة...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة

محاضرات مبوبة...

نصوص المحاضرات...

مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

كيف اتخلص من مضار شبكات التواصل..؟

انتشر في عصرنا الحديث بما يعرف من مواقع التواصل الإجتماعي ، وقد ولجتُ به تدريج حتى أصبحت منهمك في ذلك العالم المتنامي الأطراف ، ففي كل يوم تتسع مشاركاتي ويزداد اعجابي ، وتعليق هنا وصداقة هنالك... فلو تركوني بزنزانة مظلمة وفي المنفى مع هذه الأداة لما باليت..! لكن لو قطع الإنترنت عني وقت قصير لاضطرب حالي..!
فاصبحت مدمن من حيث لا أشعر بالتواصل الإفتراضي ، وبعد الإنتباه لحالي وجدتهُ قد حرق عمري واورثني عاداتاً ذميمة من عدم الإنتباه لمن حولي من زوجتي واطفالي وأهلي ، بل جعلني بالتسويف والتأخير في الكثير من أعمال حياتي..
هل ساعدتموني بمشورتكم لتقنين هذه التقنية بتجنب مخاطرها وعدم الوقوع في محذورها..؟

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

أن من عادة المؤلف تنقيح كتابهُ قبل الطباعة ، وقد يراجعهُ لأكثر من مرة خشية وقوعهُ بين يدي القارئ وفيه ثمة خطأ ، وانت في هذه الدنيا لازلت تملى على الملكين في تأليف كتابك ، فهل اتقنت التأليف..؟ وهل اجريت التنقيح قبل أن يُنشر كتابك..؟

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
درر السراج

الإرادة الإلهية في عالم الأرواح

إن الرب الذي ينقش قدرته وجماله في عالم التكوين، قادر على أن يرسم الجمال في عالم الأرواح، ولكن هنالك فرق بين العالمين، وهو : أن الجنين في ظلمات الأرحام - بلسان حاله - يسلم أمره إلى مولاه، ليصوره كيفما يشاء، وكذلك النبتة في ظلمات الأرض فإنها تسأل الله تعالى أن يحييها.. أما بالنسبة للأرواح فإن الأمر يختلف، إذ أنه يحتاج إلى إرادة طوعية من الإنسان، فلابد أن يتوسل بالله تعالى ويكثر الطلب، فليقل : يا رب!.. أنت الذي جمّلت هذا البدن، وجعلته في أحسن صورة، فجّمل هذه الروح، فإنه لا يعجزك شيء في الأرض ولا في السماء، وكل من فيهما طوعا لأمرك يا رب!.

ألف كلمة قصيرة...

روي عن الإمام العسكري (عليه السلام) : أعرف الناس بحقوق إخوانه ، وأشدّهم قضاءً لها أعظمهم عند الله شأناً ، ومن تواضع في الدنيا لإخوانه ، فهو عند الله من الصدّيقين ، ومن شيعة علي بن أبي طالب (ع) حقا ..

نصوص المحاضرات...

روي عن الإمام الرضا (عليه السلام) : إن لله في عباده آنية وهو القلب ، فأحبّها إليه أصفاها وأصلبها وأرقّها : أصلبها في دين الله ، وأصفاها من الذنوب ، وأرقّها على الإخوان ..

نصوص محاضرات السراج (قراة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق.

روي عن رسول الله () : إن في الجنة غرفا يُرى ظاهرها من باطنها ، وباطنها من ظاهرها ، يسكنها من أمتي : مَن أطاب الكلام ، وأطعم الطعام ، وأفشى السلام ، وصلى بالليل والناس نيام ..

مقتطفات من .....
روي عن رسول الله () : أربعةٌ أنا لهم شفيعٌ يوم القيامة : المكرم لذريّتي ، والقاضي لهم حوائجهم ، والساعي في أمورهم ما اضطرّوا إليه ، والمحبّ لهم بقلبه ولسانه عندما اضطرّوا ...

المحاضراتت

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى ...

تقرب في شهر ذو القعدة بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة ..
إسم الكتاب تصفح تحميل
الجواهر السنية في الأحاديث القدسية ( الحر العاملي )
المراقبات ( الميرزا جواد آغا الملكي التبريزي )
كتاب الناصح ( آية الله الشيخ بهجت - قدس )
سماحة (آية الله السيد عبد الكريم الكشميري) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة

كتب جديدة

من كل بستان زهرة...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَيَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى!!

روي عن الامام علي (عليه السلام) : واعلموا أنه ليس لهذا الجلد الرقيق صبرٌ على النار ، فارحموا نفوسكم ، فإنكم قد جرّبتموها في مصائب الدنيا ، فرأيتم جزع أحدكم من الشوكة تصيبه ، والعثرة تدميه ، والرمضاء تحرقه ، فكيف إذا كان بين طابقين من نار ، ضجيع حجر وقرين شيطان ؟.. أعلمتم أنّ مالكاً إذا غضب على النار حطم بعضها بعضا لغضبه ؟.. وإذا زجرها توثّبت بين أبوابها جزعا من زجرته...

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤالل: تعرضت قبل عام الى مشكله عائليه ، وانصدمت من اقرب الناس لي ، ساعتها كرهت الدنيا وما فيها ، وصرت اطلب الاخره ، وعلى اثرها تقربت الى الله تعالى ، ودعوته ليل نهار لينصرني ، واحسست بحلاوة الايمان الحقيقي ، والاقبال على العباده وندمت على السنوات التي مضت من عمري ، وهيأت نفسي للموت في اية لحظه ، لاني احسست ان الامور دائما ضدي وكل الابواب مغلقه في وجهي .. ومايحزنني الان ان حاله الاقبال هذه زالت من قلبي ، ولا ادري مالسبب ؟!.. مع انني احاول ان ارجع اليها ولو الى جزء بسيط من تلك الحاله ، لانني كنت سعيده جدا في التقرب الى الله تعالى مع معاناتي للظروف القاسيه التي مريت بها .. فارجو من سماحتكم ارشادي الى مايجب علي فعله .

الرد: لا بد اختى الكريمة من التفريق دائما بين الحركات القلبية التكاملية الناتجة من حركة عقلية مدروسة وثابتة ، وبين الحركات العاطفية التى تثيرها المشاكل والاحباطات فى الحياة .. فمن المعروف ان المبتلى يعيش الحالة الفلكية التى يذكرها القران الكريم ، والتى يصف اصحابها بانهم مخلصون فى دينهم ، ولكن المشكلة تبدا عند النجاة الى البر ، حيث يتحول الايمان الى الكفر فى بعض الاحيان والى كفران فى احيان اخرى ..
لا بد من تحويل الاقبال الانفعالى عند المصائب الى ايمان له رصيده الباطنى الايديولوجى ، بمعنى ان يكون تعلق العبد بربه من جهة ما له من جهات الجلال والكمال والاهلية للعبادة ، لا ان نجعل التعلق به مقدمة لمعاملة تجارية مع المولى ، فنعطى له شيئا من الحب والتوجه على امل ان يعطينا شيئا من الهبات الروحية او المادية !!
ولا بد من التفرق بين حالة الاستحضار والمعية الثابتة - ولو لم تكن معها بعض المشاعر الوجدانية المتمثلة على شكل بكاء وحنين - وبين حالة الغليان الوجدانى لينطفئ العبد بعدها ، فلا يجد شئيا من المعانى التوحيدية فى نفسه ، بل قد يجد فى نفسه ما يدعوه الى الحرام فى بعض الاحيان !!

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: ما رأي سماحتكم فيمن يحضر الى بعض حفلات الاعراس التي يقوم اصحابها بتشغيل الاغاني ، علما بانه لا يعطي اي اهتمام للموسيقى والكلمات. فبماذا تنصح هذه المتحيرة في امرها ، لان هذه الاعراس عادة ما تكون للاقرباء ؟.

الرد: إن المحرم هو استماع الاغاني وليس السماع بمعنى عدم الاصغاء وان دخل الصوت قهراً في الاذن ، ولكن تبقى وظيفة النهي عن المنكر ولو بابداء الاستياء ، وكذلك عدم المساهمة في ترويج المنكر وخصوصا ممن له تاثير في مجتمعه بحيث يعد فعله امضاء للباطل وترويجا له .. وبشكل عام فان حضور الاعراس في مضان ارتكاب الحرام في الماكل والملبس والاقوال والافعال ، وكان التكاليف مرتفعة في تلك الليلة !.

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: هل تستحق الزوجة من جملة النفقة أجرة خادمة إذا لم يكن عندها أولاد، وتسكن بنفسها بعد أن طردها الزوج من البيت ؟

الرد: إن كانت بحاجة إليها، أو كان ذلك يعد من شؤونها بحسب عرف المحل، كان من نفقتها .


السؤال: هل يصح التيمم على صخر المرمر حيث لا يوجد عليه غبار ؟

الرد: لا يصح على الاحوط وجوباً .


السؤال: لو أشترى الشخص دورة من الكتب ، وتحققت الافائدة من بعض اجزائها فقط ، فهل عليه أن يخمس مالم ينتفع به فعلاً من اجزاء تلك الدورة ؟

الرد: إذا كان الكتاب لا يباع إلاّ دورة فلا خمس في سائر الاجزاء وكذلك لا خمس فيها إذا كان بحاجة اليها في المستقبل ولم يمكن الحصول عليها حين الحاجة .

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

الهوة بين المادة والمعنى

إن هذه الهوة العميقة القائمة بين عالم المادة والمعنى ، يجعل الجمع بينهما من أصعب الأمور ..فإذا توجّه العبد إلى أحدهما غاب الآخر عن قلبه ، ومن هنا عُـبّر عنهما ( بالضرتين ) بكل ما تحمله الكلمة من معنى ، كما ورد في الخبر: { مَـَثل الدنيا والآخرة كمثل رجل له ضرتان ، إن أرضى إحداهما أسخطت الأخرى }البحار-ج73ص120.. وهذه هي الأزمة الكبرى للسائرين في أول طريق العبودية ، بل إن أصحاب النبي (ص) اشتكوا أيضا من تبدل حالاتهم بالقول: { إذا دخلنا هذه البيوت ، وشممنا الأولاد ورأينا العيال والأهل والمال ، يكاد أن نحول عن الحال التي كنا عليها عندك ، فأجابهم النبي (ص) :لو أنكم تدومون على الحال التي تكونون عليها ، وانتم عندي في الحال التي وصفتم أنفسكم بها ، لصافحتكم الملائكة ومشيتم على الماء }البحار-ج70ص56.. والحل الجامع لهذه المفارقة أن ( يتجلّى ) الحضور الإلهي عند العبد إلى درجة قريبة من حضور المحسوسات عنده ، ثم ( تنمية ) هذا الحضور أكثر فأكثر، إلى مرحلة ( اندكاك ) حضور المحسوسات لديه في ذلك الحضور المقدس .. فيؤول الأمر إلى أن لا يرى إلا لونا واحدا في عالم الوجود ، فيكون كمن مسح لونا باهتا بآخر فاقعٍ ، فلا يكون البريق الخاطف للأنظار إلا للثاني الناسخ لما قبله .. وهذه هي الحالة التي يعكسها مضمون ما روي عن أمير المؤمنين (ع): { ما رأيت شيئا ، إلا ورأيت الله قبله وبعده ومعه } .

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...