أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
38,942,413
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الإثنين 12 ذو الحجة 1438 - 4/9/2017 - 54 : 11 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

روي عن أمير المؤمنين (عليه السلام) : إذا قدم أخوك من مكّة فقبّل بين عينيه وفاه الذي قبّل به الحجر الأسود الذي قبّله رسول الله (ص) ، والعين التي نظر بها إلى بيت الله عزّ وجلّ ، وقبّل موضع سجوده ووجهه ، وإذا هنيّتموه فقولوا : قبل الله نسكك ، ورحم سعيك ، وأخلف عليك نفقتك ، ولا يجعله آخر عهدك ببيته الحرام... جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : من عانق حاجاً بغباره كان كمن استلم الحجر الأسود ، وإذا قدم الرجل من السفر ، ودخل منزله ينبغي أن لا يشتغل بشيء حتى يصبّ على نفسه الماء ، ويصلي ركعتين ، ويسجد ويشكر الله مائة مرة.

مقتطفات من دعاء الامام الحسين (عليه السلام) في يوم عرفة : (( ... اِلهى اَمَرْتَ بِالرُّجُوعِ اِلَى الاْثارِ فَاَرْجِعْنى اِلَيْكَ بِكِسْوَةِ الاَْنْوارِ، وَهِدايَةِ الاِْسْتِبصارِ، حَتّى اَرْجَعَ اِلَيْكَ مِنْها كَما دَخَلْتُ اِلَيْكَ مِنْها، مَصُونَ السِّرِّ عَنِ النَّظَرِ اِلَيْها، وَمَرْفُوعَ الْهِمَّةِ عَنِ الاِْعْتِمادِ عَلَيْها، اِنَّكَ عَلى كُلِّ شَىء قَديرٌ ... ))

رســالــة الــشــبــكــة
   (كـتـاب أسـرار الـحـج) لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي

لتحميل الـكـتاب بصيغة PDF        لتحميل الـكـتاب بصيغة Word   

محاضرات ومسائل فقهية خاصة بموسم الـحـج ....

 
سلسلة المحاضرات الرمضانية  1438هـ  
 
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  

محاضرات شهر رمضان 1437هـ

سلسلة محاضرات حج الابرار 1437هـ  

   
صفحة قناة المعارف الفضائية ...

  

خطب الجمعة...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة
محاضرات مبوبة... نصوص المحاضرات...
 
مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

كيف اتخلص من مضار شبكات التواصل..؟

انتشر في عصرنا الحديث بما يعرف من مواقع التواصل الإجتماعي ، وقد ولجتُ به تدريج حتى أصبحت منهمك في ذلك العالم المتنامي الأطراف ، ففي كل يوم تتسع مشاركاتي ويزداد اعجابي ، وتعليق هنا وصداقة هنالك... فلو تركوني بزنزانة مظلمة وفي المنفى مع هذه الأداة لما باليت..! لكن لو قطع الإنترنت عني وقت قصير لاضطرب حالي..!
فاصبحت مدمن من حيث لا أشعر بالتواصل الإفتراضي ، وبعد الإنتباه لحالي وجدتهُ قد حرق عمري واورثني عاداتاً ذميمة من عدم الإنتباه لمن حولي من زوجتي واطفالي وأهلي ، بل جعلني بالتسويف والتأخير في الكثير من أعمال حياتي..
هل ساعدتموني بمشورتكم لتقنين هذه التقنية بتجنب مخاطرها وعدم الوقوع في محذورها..؟

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

إن الاستعاذة الحقيقية، ليست مجرد ألفاظ وتمتمات ترد على اللسان وحسب!.. بل على الإنسان أن يتحرك ويهرول ويطرق باب الحصن، ويصرخ ويصرخ ويستنجد، حتى يلج الحصن ويأمن من الوحوش المفترسة؛ وإلا فلو ظل يتمتم في محله لن يجد نفسه إلا في جوفها!..

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
 اسرار الحج

الهبات في المدينة

إنَّ من الجفاء أنْ يذهب المؤمن الى الحج والعمرة، ولا يتشرف بزيارة المصطفى (ص) والأئمة من أهل بيته ، كما أنَّه من الجفاء أن لا يزور قبر عمه سيد الشهداء (ع) وقد ورد عن النبي (ص) أنه قال: (مَنْ زَارَنِي‏ حَيّاً أَوْ مَيِّتاً ، كُنْتُ لَهُ شَفِيعاً يَوْمَ الْقِيَامَةِ) كما روي عن علي (ع): ( أَتِمُّوا بِرَسُولِ اللَّهِ حَجَّكُمْ ، إِذَا خَرَجْتُمْ‏ إِلَى‏ بَيْتِ‏ اللَّه‏).

 وهنيئًا لمن توفق في زيارة بضعة الرسول (ص) التي قيل في حقها: (المجهولة قدرًا، والمخفية قبرًا) فيزورها تارةً في الروضة، وتارةً في الحجرة المباركة، وتارةً في البقيع، فهب أنه ليس هنالك حرم مشيد وقبة شماء، ولكن ليدخل الزائر حرمهم متأدبًا، ولا ينظر إلى هذه الحجارة المتناثرة، بل ينظر إلى أرواحهم الصاعدة الى المليك الأعلى ، فإن أرواحهم واحدة، وطينتهم واحدة، وقبورهم في القبور، وأسماؤهم في الأسماء، ولا فرق بين مشاهدهم في هذه المزية ، وهي أنَّه ما من ساعة  إلَّا وفوج يهبط ، وفوج يعرج !

ولو التفت الزائر إلى الهبات التي تصل إليه فيما لو زار بصدق وإخلاص ، لانتابه العجب ولتأدب كثيرا في زيارته ، وبالغ في اتقانها ، فقد سُئل الصادق (ع) ما لمن زار رسول الله (ص) فقال: ( كَمَنْ‏ زَارَ اللَّهَ‏ فَوْقَ‏ عَرْشِهِ‏)

درر السراج

شهوة النظر

إن مفاسد الشباب في هذه الأيام تتمثل في عالم الشهوات، حيث يبدأ من النظر الذي هو سهمٌ من سهام إبليس.. فنافذة الوجود الباطني تتم من خلال النظر، ذاك الجهاز الذييتمثل في الحدقية، وفي تلك القطعة الهلامية التي هي في جوف العين.. إن الذين يعملون مع لجنة تصوير، يعلمون كم هي المعاناة التي يتكبدونها عندما يريدون أن يصوّروا مجلساً، حتى يحصلوا على فيلم نقي.. بينما الإنسان عندما يقرأ كتاباً، وفي نفس اللحظة يوجه نفسه إلى القمر، ففي أقل من ثوانٍ تتأقلم العين مع المنظر الجديد: فلا حساب للأبعاد ولا للإضاءة؛ فكلّ شيء يتمّ في هذه القطعة الشحمية بشكلٍ تلقائي.. والمؤمن الذييغضّ طرفه عن الحرام، ويعمل بقوله تعالى: {قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ}؛ لا يرى أن هناك جهاداً عظيماً في هذا المجال، وكأن هناك آلة أودعها الله -عزّ وجل- في رأسه،تنبهه إلى عدم تسليط النظر إلى تلك الزاوية المحرمة!..

ألف كلمة قصيرة...

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام): إذا حجّ أحدكم فيختم حجّه بزيارتنا ، لأنّ ذلك من تمام الحجّ ..

نصوص المحاضرات...

روي عن الامام الباقر (عليه السلام) : تمام الحج لقاء الإمام ..

نصوص محاضرات السراج (قراة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق...

سألت الصادق (ع) عن قول الله عزّ وجل : { وأذان من الله ورسوله إلى الناس يوم الحجّ الأكبر } ، فقال (ع) : قال أمير المؤمنين (ع) : كنت أنا الأذان في الناس ، قلت : فما معنى هذه اللفظة - الحجّ الأكبر - ؟.. قال (ع) : إنما سمي الأكبر لأنها كانت سنة حجّ فيها المسلمون والمشركون ، ولم يحجّ المشركون بعد تلك السنة ...

مقتطفات من .....

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : إنّ جبرائيل (ع) أتى إبراهيم (ع) فقال : تمنّ يا إبراهيم !.. فكانت تسمّى منى ، فسمّاها الناس منى..  

المحاضرات

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى .....

تقرب في شهر ذي الحجة بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة...
إسم الكتاب تصفح تحميل
الجواهر السنية في الأحاديث القدسية (الحر العاملي )
المراقبات ( الميرزا جواد آغا الملكي التبريزي )
كتاب الناصح ( آية الله الشيخ بهجت - قدس )
سماحة (آية الله السيد عبد الكريم الكشميري) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة

كتب جديدة

من كل بستان زهرة... ...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.
أرسل ما عندك الآن من معلومات طريفة - ولو كانت من خلال الكتب أو المنتديات - وذاك في مجال القرآن، والحديث، والأخلاق، والأخبار العلمية .. للمشاركة ولمشاهدة نتاج الآخرين.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!

روي عن الامام الباقر (عليه السلام) : ما من برّ ولا فاجرٍ يقف بجبال عرفات فيدعو الله ، إلاّ استجاب الله له ، أمّا البرّ ففي حوائج الدنيا والآخرة ، وأمّا الفاجر ففي أمر الدنيا ..

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال: اهئ نفسي الى الصلاة دوما ، واحس بمن اعبده ، ودائما اخاطب عقلي بأني اقف امام المولى عز جلاله ، ولكن تنتابني حالة اصفها لكم كالتالي:
أرى في صلاتي ( احس واستشعر ) بان الدنيا في عيني أراها كما أني في(الحياة الطبيعية) أرى عملي وأحداث سابقة في حياتي ، فهي تمر امام عيني وكانها فلم سينمائي. وكم احاول ان اركز وابعد هذه الحالة عني ، وهذا مايجعلني لا احس بالصلاة والمناجاة.. شيخنا اني احس بالمرارة من هذه المسألة الملازمة لي التي تجعلني احس بالتضجر والاكتئاب وانا واقف بين يدي الله تعالى!!ودائما اخاطب عقلي : اهذه صلاة ! ما اقبحني .

الرد: ما تشتكون منه هو ما يشتكي منه الاغلب ، إن لم يكن الجميع.. وذلك لان الوقوف بين يدي الله عز وجل مرآة لحالة الانسان النفسية من ناحية ، ولنشاطه اليومي من ناحية اخرى .. فلا يعقل ان يتحول الانسان تحولا فجائيا بمجرد وقوفه على سجادته، بل لا بد من ان يبذل جهده لاتقان مقدمات هذا اللقاء المصيري قبله بفترة طويلة : تركا لما يغضب الرحمن ، وانشغالا بما يرضيه ، ومراقبة للجوارح ، ومراعاة لاوقات الصلوات ، واتيانا للمستحبات المعروفة في هذا المجال .. وعليكم في المرحلة الاولى الخشوع البدني ، بمعنى اخضاع البدن الى آداب الوقوف بين يدي الله تعالى والمذكورة في الرسائل العملية .. ومن بعد ذلك الخشوع الذهني بمعنى استحضار المعاني الالهية ، والقرآنية ، والصلاتية مع كل اجزاء الصلاة وشرائطها .. ومن بعد ذلك الخشوع القلبي بمعنى السير في المعاني الروحية والعاطفية والتي قوامها هو الحب في الله ، ولله ، والى الله تعالى .

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: استخدم النت بكثرة ، ولكني لا استفيد منه حيث أني كثيرا ما أجد نفسي متصفحا المواقع التي يشيب لها الرأس (المواقع الاباحية) وكلما أبتعد عن هذه المواقع أجد نفسي مرة أخرة متصفحا هذه المواقع.. فما الحل برأيكم ؟!.. علما بأني شخص إنطوائي ، لكني أحب قرائة الكتب بأنواعها وخاصة الدينية والعلمية؟

الرد: ما ذكرت من المشكلة هى مشكلة العصر ، حتى اننا نرجح فى بعض الحالات عدم تشجيع البعض دخول زوايا هذه الشبكة العنكبوتية على ما فيها من مزايا ايجابية ، وذلك خوفا من التزحلق الى عالم الرذيلة من دون التفات .. ومما يعزز هذه المقولة ما قاله العلماء : ( من ان دفع المفسدة اولى من جلب المنفعة).
اننا ندعو كل من يريد ان يضع يده على لوحة المفاتيح ان يتذكر ان مثله كمثل من يريد ان يبحر بسفينة متواضعة فى محيط مواج - بل يغلب فيه الالغام البحرية - فيا ترى ماذا سيكون حاله فى هذه الحالة ؟!.. وهل يفضل البقاء على البر او الدخول فى البحر ، مجازفا على امل الحصول على شيئ من الكنوز ؟!.
والحديث الوعظى قد لا ينفع كثيرا فى هذا المجال وخاصة لمن هو فاقد لعنصر العزم والارادة .. ولكن اجمال النصيحة العملية فى نقاط : حاول ان لا تختلى مع الجهاز وخاصة فى جوف الليل حيث غياب الرقيب ، لا تجعل الاحداث ممن حولك يدخلون هذه الشبكة من دون مراقبة دقيقة ، لا تجلس على الجهاز فى حالة الاثارة الناتجة من النظر الى ما لا يحل النظر اليه ، عاقب نفسك بعد كل زله وذلك بحرمان نفسك من الدخول على الجهاز ، من الافضل فى حالات الضعف الجلوس على الجهاز مع الغير الا اذا كان ذلك الغير مثلك فى الضعف ، حاول ان تغادر الجهاز عند اول زله لئلا يستدرجك الشيطان من دون حسبان ، حاول ان تستمع الى تسجيل مذكر من القران او الدعاء او العزاء لتعيش جو الذكر المانع من استرخاص الحرام ، حاول ان تستفتح دخول الجهاز بالبسملة والاستعاذة ، ومن الممكن ان يبتكر العبد الكثير من المذكرات والمحصنات فى هذا المجال بفضل من الله تعالى وتسديد . ومنها التحذير الموجود على الشبكة لكل مستخدم للإنترنت فنرجو منكم المراجعة .

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: ما هو حكم من قطع من ستار الكعبة للتبرك ؟

الرد: لا يجوز وعليه ردّه إلى المسؤولين هناك .


السؤال: هل يجب الحج على البالغ اذا كان قد ادى الحج قبل البلوغ  ؟

الرد: يجب .


السؤال: هل يجوز وضع الكريم على الوجه بدون رائحة أو لون أثناء أداء مناسك الحج الأكبر أو العمرة وماذا عن مزيل العرق بدون رائحة ؟

الرد: لا يجوز للمحرم التدهين ولو كان بدون رائحة إلاّ للمعالجة ، وأما مزيل العرق بدون رائحة ان لم يكن تدهيناً فلا مانع منه .

تنويهه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

مناهج المعرفة

إن الأدعية المأثورة عن أئمة أهل البيت (ع) ليست ( وسيلة ) للحديث مع الرب المتعال فحسب ، بل هي ( مناهجٌ ) لمعرفة السبيل إلى لقاء الحق أيضاً .. ففيها إشارة إلى : موجبات الغفلة ، وإلى دواعي القرب ، وإلى المقامات التي يمكن أن يصل إليها العبد ، وإلى جزئيات عناية الحق بخواص أوليائه .. ومن ( مظانّ ) هذه المضامين العالية : دعاء كميل ، ودعاء أبي حمزة الثمالي ، ودعاء مكارم الأخلاق ، والمناجاة الشعبانية ، ودعاء الصباح ، والمناجاة الخمس عشرة .

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...