أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
38,289,842
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الإثنين 10 ربيع الثاني 1438 - 9/1/2017 - 51 : 7 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

روي عن الامام الصادق (عليه السلام) : إن لله حرماً وهو مكة ، ولرسوله حرماً وهو المدينة ، ولأمير المؤمنين حرماً وهو الكوفة ، ولنا حرماً وهو قم ، وستُدفن فيه امرأة من ولدي تسمى فاطمة من زارها وجبت له الجنة..... جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

روي عن أمير المؤمنين (عليه السلام) : من صلّى الفجر وقرأ { قل هو الله أحد} أحد عشر مرَّة ، لم يتبعه في ذلك اليوم ذنب .

رســالــة الــشــبــكــة
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  

محاضرات شهر رمضان 1437هـ

 سلسلة محاضرات حج الابرار 1437هـ ....

المحاضرات المحرمية عام 1437 هـ : دروس من ايام عاشوراء  

صفحة قناة المعارف الفضائية ...

  

خطب الجمعة...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة

محاضرات مبوبة...

نصوص المحاضرات...

مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

ذهني شارد في الصلاة, فكيف لي السيطرة على عالم الخواطر؟

ارى تأكيد الروايات على الصلاة بشكل مستفيظ ، فهي اللقاء مع مالك الملوك ، وهي عمود الدين ، وهي مقياس الأيمان ، وكثير هي الاشارات في أهمية الصلاة وماذا تعني للعبد في حياته وفي كل وجوده.
لكن عجبي من هذا الذهن الذي يكاد يقتلني بتحولاته اللاإرادية عند الوقوف بين يدي ربي.. فخواطري سرعان ما تسرح في كل ماهب ودب ، ولو كنت اتحدث مع انسان عادي لما سرحت بهذا الشكل ، كيف وانا مع الملك العظيم !..
ارجو ان ترشدوني لما ينقذني من هذه الحالة الذميمة...

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

كم من الساعات التي نمضيها مع الأصدقاء في كل ماهب ودب، ولو جمعنا ساعات العمر التي قضيناها معهم، لاحتلت مساحة كبيرة من العمر.. والحال أننا نتبرأ من بعضهم يوم القيامة، إذ الأخلاء بعضهم لبعض عدو إلا المتقين.. فهل راجعت قائمة أصدقائك لتختار منهم الأكفأ والأفضل؟!..

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
درر السراج

 الحصانة الإلهية !..

إذا دخل الإنسان الحصانة الإلهية، فإن الشيطان لا يتجرأ أن يطمع فيه.. هناك عُرف دبلوماسي دولي: إذا التجأ إنسان إلى سفارة من السفارات، فإن هذه السفارة تعتبر أرض البلد الضيف، والذي يلتجأ إلى تلك السفارة فقد ذهب إلى تلك الدولة.. فمن يدخل ويقتحم ويُخرج هذا الملتجئ، يعتبر قد تعدى على حدود تلك المملكة، لأن الدول لها حصانة، وسفاراتها لها حرمة.. فكيف بسفارة رب العالمين وحصانته، هل يتجرأ الشيطان أن ينظر إلى ذلك الإنسان الذي لجأ إلى ربه؟!.. لذا علينا أن نكثر من قول: "اللهم!.. اجعلنا في درعك الحصينة التي تجعل فيها من تريد"..

ألف كلمة قصيرة...

روي عن الإمام علي (عليه السلام): إن البلاء للظالم أدب، وللمؤمن امتحان، وللأنبياء درجة ، وللأولياء كرامة ..

نصوص المحاضرات...

روي عن رسول الله () : البخيل حقا من ذكرت عنده فلم يصل علي ..

نصوص محاضرات السراج (قراة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق.

روي عن الإمام السجاد (عليه السلام) : المؤمن شاكر في السراء , صابر في البلاء , خائف في الرخاء....

مقتطفات من ......
روي عن الإمام الرضا (عليه السلام): ان اللّه يبغض القيل والقال , واضاعة المال , وكثرة السؤال....

المحاضراتت

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى ...

تقرب في شهر ربيع الثاني بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة...

إسم الكتاب

تصفحتحميل
سماحة (( آية الله الشيخ بهجت - قدس )) وتوصياته.
كتاب الناصح (( آية الله الشيخ بهجت - قدس ))
سماحة ( آية الله السيد عبد الكريم الكشميري ) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة
من كل بستان زهرة... ...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.
أرسل ما عندك الآن من معلومات طريفة - ولو كانت من خلال الكتب أو المنتديات - وذاك في مجال القرآن، والحديث، والأخلاق، والأخبار العلمية .. للمشاركة ولمشاهدة نتاج الآخرين.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!!

قال رجل عند الإمام الحسين (عليه السلام) : إنّ المعروف إذا أسدي إلى غير أهله ضاع ، فقال (عليه السلام) : ليس كذلك ، ولكن تكون الصنيعة مثل وابل المطر تصيب البرّ والفاجر ...

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال: لقد قرأت كثيرا حول موضوع تزكية النفس وتهذيبها والوصول بها الى الكمال الانساني .. ولكن من خلال قراءتي لبعض الكتب والتي كان مؤلفوها من المشايخ السالكين طريق الله ، تكلموا عن حالات من المكاشفات التي قد تحدث للشخص البالغ مرحلة من الكمال الروحي والذي استطاع ان يخلص نفسة من الحجب الظلمانية . ومن امثلة تلك القصص العجيبة التي اطلق عليها اصحابها المكاشفة : بان الشخص المكاشف له اثناء سجوده او قراءة الدعاء او حتى اثناء زيارة الائمة (عليهم السلام) ان هناك من يأخذ بيده .. سؤالي هو مامدى مصداقية هذه الدعوات ، وهل يجب علينا تصديق اصحابها حيث انهم من أهل العلم والمعرفة؟!..

الرد: بارك الله فيكم هذه الهمة اولا للبحث عن هذه الامور فى عصر صار قصارى هم القوم بطونهم وفروجهم!.. واما ما ذكرتم - ان لم يكن وهما وخيالا - فهو من تجليات عالم المثال اى مواجهة النفس لبعض الحقائق التى تجردت من لباس المادة ، ومع ذلك لا يمكن الجزم بان ما تراه النفس فى هذه الحال حق محض ، فالابالسة ايضا قادرة على مواجهة النفس بهذه الامور مزورة كما تدل عليه بعض الروايات .. ومن هنا يحذر اصحاب المعرفة من عدم الالتفات لهذه الامور فالمقياس الاول والأخير هو الإستقامة العملية والإعتقادية .. ولطالما رأينا الجادين فى السير الى الله تعالى لا يرون شيئا من هذه العوالم ، ولطالما رأينا مثل هذه الدعاوى عند من لا يتقنون صلواتهم اليومية  !!

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: ما قولكم في العصمة .. وكيف نتعامل مع الايات الدالة على خلاف ذلك  ؟

الرد: بالنسبة الى المعصومين ، فقد القينا محاضرة حول الادلة العقلية للعصمة ، بامكانكم مراجعة الموقع (السلسلة العقائدية ، المحاضرة الرابعة) ففيها تفصيل في هذا المجال ، وملخص الفكرة : ان النبي اذا لم يكن معصوما ، فلا يؤمن منه الخطيئة ، ومن الخطايا الكذب في التبليغ وغيره ، وحينئذ لا يمكن ان يؤخذ بأقواله وأفعاله ، وهو نقض للغرض من البعثة .. اضف الى ان النبي الذي يذنب ، يكون شأنه شأن باقي البشر، فلا تبقى هناك له قدسية توجب الاقتداء .. واما ما ورد في القرآن مما ظاهره خلاف العصمة ، مثل : فعصى ادم ربه فغوى ، وما شابه من الايات ، كقوله : اذا ذهب مغاضبا ، فينبغي تفسيرها مع ملاحظة ما ذكر.. والعلماء قد ناقشوا كل هذه الايات ، وذهبوا الى انها دالة دالة على ترك الاولى ، لان مخالفة مراد المولى الاستحبابي ايضا تعد درجة من درجات المعصية والمخالفة ، من باب ان حسنات الابرار سيئات للمقربين .. ومن الطبيعي ان نأول كل آية تخالف اصلا ثابتا ، كقوله تعالى :{الرحمن على العرش استوى} التى ظاهرها التجسيم ، وبما ان التجسيم له لوازم مستحيلة على البارى تعالى ، اوّلنا (استوى) بمعناه المكاني الى ما يرادف (الاستيلاء) بمعنى الحكومة  .

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: اضطرتني ظروفي الصحية إلى الرقاد في المستشفى وتركيب كيس الجلوكوز ( السيلان ) وكنت حائضاً ، ولجهلي بالحكم ، اغتسلت وكنت أتوضأ مع وجود اللصاقة الخاصة بثبيت السيلان لعدم السماح لي بإزالتها ، فما حكم صلواتي ؟

الرد: تقضي ما صلته بالغسل او الوضوء فان وضيفتها مع الشريط اللاصق هي التيمم  .


السؤال: عبارة لايبعد الحكم به ولكن المسألة مشكلة ، هل تدل على ان الفقيه قد رفع اليد عن الفتوى وقال بالاحتياط الوجوبي ، أم أن قوله والمسألة مشكلة تعني الاحتياط الاستحبابي ؟

الرد: تعني الاول .


السؤال: اذا علم الطبيب بان الصبية المريضة تمارس اعمال شنيعة مع كبار فهل يلزمه اعلام وليها بذلك ؟

الرد: اذا علم بأن هذه الممارسات تتم بطريقة محرمة واحتمل تأثير الاخبار في الردع عن حق المنكر وجب الاخبار من دون ان يفضح الفاعل .. نعم اذا توقف قلع المنكر هذا على فضح الفاعل لزم .

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

الملاك الواحد

إن الشيطان يوقع العداوة والبغضاء في الخمر والميسر (ليصدّ) عن سبيل الله تعالى كما صرح به القرآن الكريم ..وعليه فإن كل ما يصد عن سبيل الله تعالى فهو كالخمر والميسر ، وإن لم يتجلّ لنا قبحه كقبحهما ، إذ العبرة (بالغايات) القبيحة وإن لم تكن (المبادئ) قبيحة في بادئ النظر ..ومن هنا عُبر بالمسكر عن أمورٍ أخرٍ لا يتعارف سكرها ، كما روي عن أمير المؤمنين انه قال : {السكر أربعة: سكر الشراب ، وسكر المال ، وسكر النوم ، وسكر الملك}.. وعليه فإذا رأى العبد المراقب لنفسه ، بعض موجبات الصد عن سبيل الله تعالى ، ولو كان مباحاً بعنوانه الأولي - كالجلوس مع الغافلين أو الإنشغال بما يلهي الفكر والنظر - فإنه يتعامل معه كتعامله مع الخمر والميسر ، لتشابه الملاك فيها جميعاً .

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...