أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
39,024,453
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الإثنين 18 محرم الحرام 1439 - 9/10/2017 - 00 : 8 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

قال الإمام علي ( عليه السلام) : ضع أمر أخيك على أحسنه حتى يأتيك منه ما يغلبك ، ولا تظنن بكلمة خرجت من أخيك سوءا وأنت تجد لها في الخير محملاً.... جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

قال رسول الله () :  أربع من كنّ فيه نشر الله عليه كنفه ، وأدخله الجنة في رحمته : حُسن خلقٍ يعيش به في الناس ، ورفقٌ بالمكروب ، وشفقةٌ على الوالدين ، وإحسانٌ إلى المملوك .

 

رســالــة الــشــبــكــة
سلسلة المحاضرات الرمضانية  1438هـ  
 
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  
محاضرات شهر رمضان 1437هـ
صفحة قناة المعارف الفضائية ...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة
محاضرات مبوبة... نصوص المحاضرات...
مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

كيف اتخلص من مضار شبكات التواصل..؟

انتشر في عصرنا الحديث بما يعرف من مواقع التواصل الإجتماعي ، وقد ولجتُ به تدريج حتى أصبحت منهمك في ذلك العالم المتنامي الأطراف ، ففي كل يوم تتسع مشاركاتي ويزداد اعجابي ، وتعليق هنا وصداقة هنالك... فلو تركوني بزنزانة مظلمة وفي المنفى مع هذه الأداة لما باليت..! لكن لو قطع الإنترنت عني وقت قصير لاضطرب حالي..!
فاصبحت مدمن من حيث لا أشعر بالتواصل الإفتراضي ، وبعد الإنتباه لحالي وجدتهُ قد حرق عمري واورثني عاداتاً ذميمة من عدم الإنتباه لمن حولي من زوجتي واطفالي وأهلي ، بل جعلني بالتسويف والتأخير في الكثير من أعمال حياتي..
هل ساعدتموني بمشورتكم لتقنين هذه التقنية بتجنب مخاطرها وعدم الوقوع في محذورها..؟

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

إن الغيبة هي من أسخف أنواع الحرام، ولكن كيف لا يلتفت الناس إلى ذلك؟.. حرام سخيف، لأنّ المحرمات الشرعية عادةً فيها لذة وفيها فائدة: كالسرقة، والزنا، وغيرها.. أما الغيبة ما هي لذتها، وما هي فائدتها؟..

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
درر السراج

أنواع البلاء!..

إن البلاء على قسمين: فمنه بلاء انتقامي وآخر تربوي.. وعلامة الأول أنه يأتي بعد مخالفة العبد لرب العالمين، وخاصة مع الإصرار على الخطيئة، فإن الله -تعالى- يمهل ولا يهمل.. وأما البلاء التربوي: فهو ذلك البلاء الذي يحل بالعبد، من دون أن يكون مقصرا في واجب دنيوي أو أخروي.. وكم من الجميل أن يمر العبد بمرحلة قصيرة من العناء، تعقبها سعادة دائمة!.. وكم من القبيح أيضا أن يبتلي المولى -جل وعلا- عبده، بما لا يوجب له رفع درجة في الدنيا، ولا في الآخرة!.

ألف كلمة قصيرة...

روي الإمام علي (عليه السلام): مَن تاب تاب الله عليه ، وأُمرتْ جوارحه أن تستر عليه ، وبقاع الأرض أن تكتم عليه ، وأُنسيت الحفظة ما كانت تكتب عليه.

نصوص المحاضرات...

روي عن أمير المؤمنين (عليه السلام): واحذروا ناراً قعرها بعيدٌ ، وحرّها شديدٌ ، وعذابها جديدٌ .. دارٌ ليس فيها رحمةٌ ، ولا تُسمع فيها دعوةٌ ، ولا تُفرّج فيها كربة.

نصوص محاضرات السراج (قراة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق...

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : إياكم والغفلة !.. فإنهُ من غفل فإنما يغفل عن نفسه ، وإياكم والتهاون بأمر الله عز وجلّ !.. فإنه من تهاون بأمر الله أهانهُ الله يوم القيامة .

مقتطفات من .....

روي عن لإمام الجواد (عليه السلام): نعمة لا تُشكر ، كسيئة لا تُغفر .

المحاضرات

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى .....

تقرب في شهر محرم الحرام بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة...
إسم الكتابتصفح تحميل
سماحة ( آية الله الشيخ بهجت ) وتوصياته.
المراقبات ( الميرزا جواد آغا الملكي التبريزي )
كتاب الناصح ( آية الله الشيخ بهجت - قدس )
سماحة (آية الله السيد عبد الكريم الكشميري) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة
من كل بستان زهرة... ...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.
أرسل ما عندك الآن من معلومات طريفة - ولو كانت من خلال الكتب أو المنتديات - وذاك في مجال القرآن، والحديث، والأخلاق، والأخبار العلمية .. للمشاركة ولمشاهدة نتاج الآخرين.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!

روي عن الامام الصادق (عليه السلام) : الحاجّ إذا دخل مكّة وكل الله به ملكين ، يحفظان عليه طوافه وصلاته وسعيه ، فإذا وقف بعرفة ضربا على منكبه الأيمن ثمّ قالا : أمّا ما مضى فقد كُفيته ، فانظر كيف تكون فيما تستقبل ..

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال:  كيف تتم السيطرة على خطرات النفس الشيطانية إذا كنت في موضع أبتلاء ، كما لو كنت اعمل في مكان يجعلني في احتكاك دائم مع الجنس الاخر ؟

الرد:
 من الطبيعى ان يكون لكل عمل ضريبة ، والله تعالى يريد للمؤمن ان يكون مراقبا في كل الظروف والاحوال ، فالخطوة الاولى لمن في مثل عملك ، هو الاتصال بالجنس المخالف بمقدار الضرورة وبالطريقة التي يريدها الشارع .. فلا ينبغي : المزاح ، ولا الخلوة ، ولا الاسترسال بالكلام ، ولا النظر مع متابعة وحرص لتنثار بعدها الشهوة . المهم تصور اخى العزيز انك تعيش في وسط موبوء فماذا كنت تعمل ؟. واعلم ان الامر كما ذكر القران الكريم { لا تتبعوا خطوات الشيطان } .. فان النهايات القاتلة تبدأ بأمر بسيط ، ثم يستثمرها الشيطان .. وقديما قالوا : نظرة ، فابتسامه ، فسلام ، فكلام ،فموعد ، فلقاء!!

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: انا شاب متزوج ، ومشكلتي اننى لم اشعر بأنى أميل إلى زوجتي عاطفيا على الإطلاق ، حاولت مرارا دون جدوى .. مع أنها طيبه ومحترمه ، وأنا أعاملها كذلك بالحسنى.. فكرت أن أتزوج من أخرى ولكن طلبت زوجتي منى الطلاق .. والآن لا اعلم ماذا افعل ، وأنا اشعر بان الغريزة تفتك بي يوما بعد يوما بعد يوم!!

الرد: قبل التفكير في الانفصال ، والالتجاء إلى الأمور الغيبية ، عليكم أن تدرسوا أسباب مشكلة النفور من الزوجة .. فإننا نلاحظ أن بعض صور التوتر من الزوجة ، تعود إلى سوء تصرف في الرجل ، أو عدم إعطائها حقها كما ينبغي ، سواء عاطفيا أو غريزيا .. واعلم أخيرا ان القلوب لا ثبات لها ، بمعنى أن القلب يتقلب بحسب حركات العبد سلبا وإيجابا.. فلا تيأس من الوضع الحاضر ، فإن بإمكانك أن تصلح الأمر - بإذن الله تعالى - في ليلة ، وذلك من خلال جلسة مصارحة ، والشطب على الماضي بكل ما فيه ، ومحاولة بناء تصور لمستقبل جديد ، وإبراء الذمة الكاملة ، والتعويض عن الأخطاء الماضية ، والتفكير في مستقبل الأولاد الذي سينحرفون بنوع من الانحراف ، فيما لو انفصل الأبوان - وخاصة إذا كان الانفصال مقرونا بالمشاكل - وهذا الذي رأيناه في الأسر التي انفصلت سواء بعذر أو بغير عذر .. وأخيرا أكثر من التوسل برب العالمين في تأليف القلبين ، وتذكر قوله تعالى : { إن يريدا إصلاحا يوفق الله بينهما }، ولا خلف لوعده تعالى.

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: هل نية الغسل في الوضوء سواء للوجه أو اليد، تكون من بداية صب الماء، ومن ثم إكمال الغسل؛ أي تبليغ الماء أنحاء اليد بمساعدة اليد الأخرى؟.. أو نية الغسل تكون بعد صب الماء، وبداية تحريك اليد الأخرى لتبليغ الماء أنحاء اليد؟.. ‏‎

الرد:
 
الأحوط وجوباً أن يقصد الوضوء حين صب الماء. ‏‎


السؤال: ذكر سماحة السيد -حفظه الله- في القواطع: أن مجرد المرور بالوطن لا يكفي، بل لابد من النزول.. فلو مر بوطنه ونزل في‎ ‎المسجد وصلى، فهل يكفي هذا المقدار، أو تعتبر أكثر من ذلك؟‏‎.. 

الرد:
 إذا استغرق زمناً معتداً به، لايبعد صدق النزول عرفاً‏‎.


السؤال: عندي ابنة خالة مات أبواها فتربت عندنا، وقد رضعت من والدتي أاكثر من المدة الشرعية. فهل يجب أن تلبس الحجاب عند وجودي؟.. وماذا عن والدي؟.. وماذا عن ابن خالتي، هل يجب على أختي ارتداء الحجاب أمامه؟..  

الرد: لا يجب عليها أن تلبس حجاباً أمامك فهي أختك، وكذلك أمام أبيك.. ولكن أختك يجب أن تتحجب أمام ابن خالتك، إن لم يرتضع من أمك

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

اللقاء في جوف الليل

إن جوف الليل هو موعد اللقاء الخاص بين الأولياء وبين ربهم ..ولهذا ينتظرون تلك الساعة من الليل - وهم في جوف النهار - بتلهّف شديد ..بل إنهم يتحملون بعض أعباء النهار ومكدراتها ، لانتظارهم ساعة ( الصفاء ) التي يخرجون فيها عن كدر الدنيا وزحامها ..وهي الساعة التي تعينهم أيضا على تحمّل أعباء النهار في اليوم القادم ..وبذلك تتحول صلاة الليل ( المندوبة ) عندهم ، إلى موقف ( لا يجوز ) تفويت الفرصة عنده ، إذ كيف يمكن التفريط بمنـزلة المقام المحمود ؟!..ومن الملفت في هذا المجال أن النبيّ (ص) أوصي أمير المؤمنين بصلاة الليل ثلاثاً ، ثم عقّب ذلك بالقول: اللهم أعنه!.

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...