أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
39,044,152
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الثلاثاء 26 محرم الحرام 1439 - 17/10/2017 - 00 : 10 صباحاً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

قال الإمام الصادق (عليه السلام): إنّ المؤمن ليزور أهله ، فيرى ما يحب ، ويُستر عنه ما يكره ، وإنّ الكافر ليزور أهله ، فيرى ما يكره ، ويُستر عنه ما يحب ، قال : وفيهم من يزور كلّ جمعة ، ومنهم من يزور على قدر عمله..... جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

قال أمير المؤمنين (عليه السلام) :جاء رجلٌ إلى النبي () فقال : علّمني عملاً يحبّني الله عليه ، و يحبنّي المخلوقون ، ويثري الله مالي ، ويصحّ بدني ، ويطيل عمري ، ويحشرني معك ، قال : هذه ستّ خصال تحتاج إلى ستّ خصال :
إذا أردت أن يحبّك الله ، فخفه واتّقه.
وإذا أردت أن يحبّك المخلوقون ، فأحسن إليهم وارفض ما في أيديهم .
وإذا أردت أن يثري الله مالك فزكّه .
وإذا أردت أن يصحّ الله بدنك ، فأكثر من الصّدقة .
وإذا أردت أن يطيل الله عمرك ، فصل ذوي أرحامك .
وإذا أردت أن يحشرك الله معي ، فأطل السّجود بين يدي الله الواحد القهار
 .

 

رســالــة الــشــبــكــة
 نعزي مولانا الحجة بن الحسن (عجل الله تعالى فرجه الشريف) والأمة الإسلامية بذكرى استشهاد إمامنا زين العابدين علي بن الحسين عليهما السلام

المكتبة السجادية ...
undefined
سلسلة المحاضرات الرمضانية  1438هـ  
 
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  
محاضرات شهر رمضان 1437هـ
صفحة قناة المعارف الفضائية ...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة
محاضرات مبوبة... نصوص المحاضرات...
مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

كيف اتخلص من العجب عند الاكثار من ذكر الحجة (ع)؟

بفضل من الله لي تقريباً سنتان دائمة الذكر والدعاء لصاحب الزمان (ع) بالفرج ، سواءً كنت لوحدي او عندما اجلس مع احد ، فاذكره واطلب من الجميع الاستعانه به ، واضع صور بها كتابات لتعجيل الفرج وادعيه واستغاثات ، واذا ذهبت للمشاهد المقدسه ابحث عن مقاماته لزيارتها وتصويرها لاخبار الناس عنها ، فاصبح لي هدف داخلي ان اعلق الناس بأمامي صاحب الزمان (ع) ولكن اصبح لدي الخوف ان ينتقل الموضوع بداخلي لمرحلة العجب ، فكرت ملياً ان اترك ذالك واجعله بين نفسي فقط ، لكن سرعان ما اتذكر هدفي واعود اضع الكتابات والصور والدعاء لتعجيل فرجه .. ماذا اعمل ؟ّ.. هل اكتفي بنفسي ،ام انشر واعلق غيري بما تعلقت انا به ؟!

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

إن الدعاء ليس وسيلة لقضاء الحوائج.. وإن شاء الله -تعالى- نصل للمرحلة الكمالية قبل رحيلنا من هذه الدنيا، وهي: ألا نطلب رب العالمين لأنفسنا، بل نطلب أنفسنا لله عز وجل.. هنيئاً لمن كان بهذه المرتبة من القرب لله عز وجل!..

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
درر السراج

مكر وحيل الشيطان!..

إن المؤمن إذا عزم أن يكون عبداً صالحاً لله -عزّ وجلّ-، فالشيطان يثير مَن حوله، يرى حياته الزوجية مستقرة، وإذا بالزوجة أصبحت مشاكسة، لا تتحمل منه كلمة.. أول خطوة على العبد أن يقوم بها: أن يفتح الصحيفة السجادية، ويستعيذ بالله -عزّ وجلّ-.. عليه أن يعلم أنّ هنالك انتقاماً من إبليس، يريد أن يلقي القبض على أحد الضعيفين: إذا كان الزوج هو القوي، والزوجة هي الضعيفة؛ فإنه يعشش في قلبها.. فليقل: يا ربّ، إدفع كيد الشيطان عني، ولا تجعل للشيطان علينا سبيلاً.. وإذا كانت الزوجة هي القوية، الزوج في ليلة وضحاها يتغير، وتتغير مسيرته في الحياة: الذي كان قائماً في المسجد، يصبح مع شلة الفساد، ويذهب هنا وهناك!.. إنها الشياطين حريصة جداً على تغيير مسيرة العبد في هذه الحياة.

ألف كلمة قصيرة...

روي الإمام علي (عليه السلام): مَن تاب تاب الله عليه ، وأُمرتْ جوارحه أن تستر عليه ، وبقاع الأرض أن تكتم عليه ، وأُنسيت الحفظة ما كانت تكتب عليه.

نصوص المحاضرات...

روي عن أمير المؤمنين (عليه السلام): واحذروا ناراً قعرها بعيدٌ ، وحرّها شديدٌ ، وعذابها جديدٌ .. دارٌ ليس فيها رحمةٌ ، ولا تُسمع فيها دعوةٌ ، ولا تُفرّج فيها كربة.

نصوص محاضرات السراج (قراة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق...

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : إياكم والغفلة !.. فإنهُ من غفل فإنما يغفل عن نفسه ، وإياكم والتهاون بأمر الله عز وجلّ !.. فإنه من تهاون بأمر الله أهانهُ الله يوم القيامة .

مقتطفات من .....

روي عن لإمام الجواد (عليه السلام): نعمة لا تُشكر ، كسيئة لا تُغفر .

المحاضرات

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى .....

تقرب في شهر محرم الحرام بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة...
إسم الكتابتصفح تحميل
سماحة ( آية الله الشيخ بهجت ) وتوصياته.
المراقبات ( الميرزا جواد آغا الملكي التبريزي )
كتاب الناصح ( آية الله الشيخ بهجت - قدس )
سماحة (آية الله السيد عبد الكريم الكشميري) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة
من كل بستان زهرة... ...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.
أرسل ما عندك الآن من معلومات طريفة - ولو كانت من خلال الكتب أو المنتديات - وذاك في مجال القرآن، والحديث، والأخلاق، والأخبار العلمية .. للمشاركة ولمشاهدة نتاج الآخرين.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!

روي عن الامام الصادق (عليه السلام) : الحاجّ إذا دخل مكّة وكل الله به ملكين ، يحفظان عليه طوافه وصلاته وسعيه ، فإذا وقف بعرفة ضربا على منكبه الأيمن ثمّ قالا : أمّا ما مضى فقد كُفيته ، فانظر كيف تكون فيما تستقبل ..

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال:  كيف تتم السيطرة على خطرات النفس الشيطانية إذا كنت في موضع أبتلاء ، كما لو كنت اعمل في مكان يجعلني في احتكاك دائم مع الجنس الاخر ؟

الرد:
 من الطبيعى ان يكون لكل عمل ضريبة ، والله تعالى يريد للمؤمن ان يكون مراقبا في كل الظروف والاحوال ، فالخطوة الاولى لمن في مثل عملك ، هو الاتصال بالجنس المخالف بمقدار الضرورة وبالطريقة التي يريدها الشارع .. فلا ينبغي : المزاح ، ولا الخلوة ، ولا الاسترسال بالكلام ، ولا النظر مع متابعة وحرص لتنثار بعدها الشهوة . المهم تصور اخى العزيز انك تعيش في وسط موبوء فماذا كنت تعمل ؟. واعلم ان الامر كما ذكر القران الكريم { لا تتبعوا خطوات الشيطان } .. فان النهايات القاتلة تبدأ بأمر بسيط ، ثم يستثمرها الشيطان .. وقديما قالوا : نظرة ، فابتسامه ، فسلام ، فكلام ،فموعد ، فلقاء!!

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: أنا شيعي وأحب آل البيت (ع) ولكن عندي هواجس حول الإمام الحجة (عج) ومنها: 
1- انه ما الفائدة في الدعاء له بالفرج، وهل أنه يستجاب؟ 
2- ولماذا نسأل أن يبدله الله خوفه أمنا؟ 
3- ولماذا نقف كلما ذكرنا الإمام (ع) ونضع أيدينا على رؤوسنا؟ 
4- وكيف نتشرف بعنايته في زمان الغيبة؟.

الرد: 1) إن الدعاء بالفرج لا يمكن القول بأنه لا فائدة فيه، فإن الدعاء المقبول من الممكن أن يقدم من فرجه (صلوات الله عليه)، وإلا كان الدعاء لغواً.. وقد روي عنه (ع) وأكثروا الدعاء بتعجيل الفرج، فإن ذلك فرجكم!.. 
2) إن خوف الإمام ليس على نفسه، فهو في كنف الله ورعايته، وقد أودع الله -عز وجل- فيه الاسم الأعظم، الذي ببركته تستجاب له كل دعوة.. فخوفه إنما هو لأجل أمته التي تكتنفها الفتن في عصر الغيبة، فيخشى المزيد من انحرافهم عن خط النبوة والولاية. 
3) إن وضع اليد على الرأس عند ذكره (ع) عملية رمزية، كما هو متعارف في الجيوش من تحية القائد، فهذه الحركة تفيد أننا رهن إشارتك، وأوامرك مطاعة فوق رؤوسنا.. وقد روي عن بعض الأئمة كالرضا (ع) أنه وضع يده على رأسه احتراما، عند ذكر اسمه الشريف بوصف (القائم)، رغم أنه لم يولد بعد. 
4) إن الإمام في زمان الغيبة كالشمس وراء السحاب، فإن له عناية خاصة بمحبيه، ولطالما تشرف المتشرفون بلقائه من العلماء وغيرهم قديما وحديثا، والسبيل إلى هذه العناية الخاصة هو التزام التقوى أولا؛ تأسيا به وبأجداده، ثم الدعاء له بالفرج، فإن البشرية لن تهنأ إلا بظهوره إذ لم يبق أمل بأي منقذ من أهل الأرض.

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: ما حكم اخذ الاشياء من العمل وهي ممتلكات عامة حيث كنت اجهل الحكم وكيف لي أن أبرأ ذمتي هل ادفع صدقة مكانها؟

الرد:
 يجب ردها بعينها مع الامكان ان اخذت من مثل المدرسة والمستشفى ونحوها من الادارات التي تعنى بالخدمات العامة وإلا تصدق بمثلها او بقيمتها اذا لم يكن لها مثل.‏‎


السؤال: شخص كان يتوضأ، وكان يمسح على مواضع المسح مع وجود رطوبة مسرية في مواضع المسح، وهو يعتقد بصحة فعله هذا منذ فترة طويلة من حياته.. فما حكم صلاته، وما حكم طوافه وصلاة الطواف؟

الرد:
 يصح الوضوء إذا كانت الرطوبة قليلة بحيث يؤثر المسح، أو كانت الرطوبة في موضع من الرجل مثلاً، والمسح شمل المقدار الواجب من سائر المواضع.. وأما إذا كان هناك قطرات ماء، فإن كانت قليلة مستهلكة في رطوبة اليد فالمسح صحيح أيضاً، وإلا فيبطل إذا كان المقدار الواجب من المسح بالماء الخارج، ومع ذلك فلا يحكم بالبطلان إذا كان جاهلاً قاصراً أي معذوراً في جهله.


السؤال: هل الهرة نجسة كالكلب ؟.. وهل يجوز الصلاة في مكان الذي يربون فيه قطط ؟

الرد:
 الهرة طاهرة ، وتجوز الصلاة في المكان المذكور مع مراعاة نجاسة فضلاتها .

تنويه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

أفضل الأوقات للحق

يوصي أمير المؤمنين (ع) واليه مالك الأشتر قائلا: { واجعل لنفسك فيما بينك وبين الله ، أفضل تلك المواقيت وأجزل تلك الأقسام ..وإن كانت كلها لله إذا صلحت فيها النية وسلمت فيها الرعية }البحار-ج33ص609..ففي أول الحديث يوصي الإمام (ع) بضرورة إعطاء ( زهرة ) الساعات والأيام ( للالتفات ) إلى الحق المتعال ، وفي آخره يترقى لـيُفهم واليه ومن وصله كتابه إليه ، أنه مع سلامة النية وصفاء السريرة ، تنتسب الساعات والأيام كلها لله تعالى ..فليس للعبد وقت دون وقت للمثول بين يدي مولاه جل شأن.

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...