أرشيف الصفحات الرئيسية السابقة

 
القائمة الرئيسية
كــــتــــب
صوتيات ومرئيات
تـحـقـيـقـات
فـقـهــيــات
أصـوات خـاشـعـة
خـــدمـــات
لـغـات أخــرى
عدد زوار الشبكة
38,906,031
فعالية الشبكة
لقد تم تصفح موقع السراج من قِبل 133 دولة في العالم ، اضغط هنا لرؤية أسماء هذه الدول.
تم إحصاء 831،872،167 طلب تصفح لصفحات موقع شبكة السراج خلال 142 شهرٍ و 2 أيامٍ.
اضغط هنا لإضافة موقع الشبكة للقائمة المفضلة في جهازك
اضغط هنا لجعل صفحة شبكة السراج صفحتك الأولى
مـقـتـطـفـات

آخر تحديث: الإثنين 28 ذو القعدة 1438 - 21/8/2017 - 35 : 1 مساءً (مكة المكرمة)

حــكــمــة هذا الــيــوم

روي عن أمير المؤمنين (عليه السلام) أنه قال : لا غائب أقرب من الموت ، أيّها الناس !..إنّه من مشى على وجه الأرض فإنه يصير إلى بطنها ، والليل والنهار مسرعان في هدم الأعمار ، ولكلّ ذي رمق قوت ، ولكلّ حبّة آكل ، وأنت قوت الموت ، وإنّ من عرف الأيام لم يغفل عن الاستعداد ، لن ينجو من الموت غنيّ بماله ، ولا فقير لإقلاله .... جواهر البحار

هـل تـريـد ثـوابـا فـي هـذا الـيـوم؟

روي عن رسول الله () انه قال : من ذكر اللّه في السوق مخلصاً عند غفلة الناس و شغلهم بما فيه ، كتب اللّه له ألف حسنة ، ويغفر اللّه له يوم القيامة مغفرة لم تخطر على قلب بشر  .

مقتطفات من دعاء الامام السجاد (عيه السلام) إذا ذكر الشيطان فاستعاذ منه ومن عداوته وكيده : ((... أَللّهُمَّ صَلِّ عَلَىٰ مُحَمَّدٍ وَآلِهِ، وَٱجْعَلْ آبَاءَنَا وَأُمَّهَاتِنَا وَأَوْلاَدَنَا وَأَهَالِينَا وَذَوِي أَرْحَامِنَا وَقَرَابَاتِنَا وَجِيرَانَنَا مِنَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ مِنْهُ فِي حِرْزٍ حَارِزٍ، وَحِصْنٍ حَافِظٍ، وَكَهْفٍ مَانِعٍ، وَأَلْبِسْهُمْ مِنْهُ جُنَناً وَاقِيَةً، وَأَعْطِهِمْ عَلَيْهِ أَسْلِحَةً مَاضِيَةً ... ))

رســالــة الــشــبــكــة
   (كـتـاب أسـرار الـحـج) لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي

لتحميل الـكـتاب بصيغة PDF        لتحميل الـكـتاب بصيغة Word   

محاضرات ومسائل فقهية خاصة بموسم الـحـج ....

 
سلسلة المحاضرات الرمضانية  1438هـ  
 
سلسلة المحاضرات الدينية التي ألقيت في العتبة الحسينية 1437هـ  

محاضرات شهر رمضان 1437هـ

سلسلة محاضرات حج الابرار 1437هـ  

   
صفحة قناة المعارف الفضائية ...

  

خطب الجمعة...
محاضرات في رحاب المناجيات الخمس عشرة
محاضرات مبوبة... نصوص المحاضرات...
 
مـشـكـلـة تحتاج إلى حل

كيف اتخلص من مضار شبكات التواصل..؟

انتشر في عصرنا الحديث بما يعرف من مواقع التواصل الإجتماعي ، وقد ولجتُ به تدريج حتى أصبحت منهمك في ذلك العالم المتنامي الأطراف ، ففي كل يوم تتسع مشاركاتي ويزداد اعجابي ، وتعليق هنا وصداقة هنالك... فلو تركوني بزنزانة مظلمة وفي المنفى مع هذه الأداة لما باليت..! لكن لو قطع الإنترنت عني وقت قصير لاضطرب حالي..!
فاصبحت مدمن من حيث لا أشعر بالتواصل الإفتراضي ، وبعد الإنتباه لحالي وجدتهُ قد حرق عمري واورثني عاداتاً ذميمة من عدم الإنتباه لمن حولي من زوجتي واطفالي وأهلي ، بل جعلني بالتسويف والتأخير في الكثير من أعمال حياتي..
هل ساعدتموني بمشورتكم لتقنين هذه التقنية بتجنب مخاطرها وعدم الوقوع في محذورها..؟

اضغط هنا لإضافة تعليقك والاطلاع على المشاركات الأخرى فى حل المشكلة

اضغط هنا للاطلاع على قائمة المشاكل السابقة ومشاركاتها

صــورة هــذا الــيــوم
أسال نـفـسـك في هـذا الـيـوم
على خطى المحاسبة والمراقبة فإننا سنطرح سؤالا في كل يوم ، يفتح بابا من هدى ، أو يسد بابا من ردى وسؤال اليوم هو :

إن غاية منى السالكين إلى الله عز وجل، أن يصلوا إلى درجة يكونون فيها بعين الله تعالى وفي رعايته الكريمة دائما وابدا.. فهل حاولت ان تصل الى هذه الدرجة ، لتذلل لك كل العقبات؟!

خطبة مختارة
زادك السريع لهذا اليوم
الجارحة الإلهية قراءة
استماع
استماع صوتي
مشاهدة
مشاهدة مرئية
تحميل صوتي
تحميل صوتي
تحميل مرئي
تحميل مرئي
موجبات طول العمر
مدة هذه المحاضرة هي 13 دقيقة
13 دقيقة
استماع صوتي
13 دقيقة
مشاهدة مرئية

تطوع للكتابة
1.1 ميجابايت
تحميل صوتي
4.9 ميجابايت
تحميل مرئي

المحاضرات السابقة
إعــلانــات الــشــبــكــة
 اسرار الحج

البركات المحجوبة

إن بعض بركات الحج لا يتجلى إلَّا عند انكشاف الحجب عن العبد يوم القيامة ، فقد طلب موسى (ع) أن يسأل جبرائيل (ع) عن ثواب حج هذا البيت ، بنية صادقة ونفقة طيبة، فجاء الجواب من الله تعالى: (أَجْعَلُهُ‏ فِي‏ الرَّفِيقِ‏ الْأَعْلَى‏ مَعَ‏ النَّبِيِّينَ‏ وَ الصِّدِّيقِينَ وَ الشُّهَدَاءِ وَ الصَّالِحِينَ وَ حَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقا).. وأيُّ شرف أعظم من أن يكون الإنسان في جوار هذه الذوات المقدسة إلى أبد الآبدين .

ومن هذه البركات أيضا أن يكون الحاج موردا لمحبة الله تعالى له ، ومن المعلوم إنَّها أعظم منحة في عالم الوجود ، وهو ما يستفاد من رواية الإمام السجاد (ع) حيث دخل مكة وقد أجدب أهلها ، ورأى العُبّاد في الحِجر حول البيت يدعون، فقال: أما فيكم أحد يحبه الرحمن؟!.. فقالوا: يا فتى !..علينا الدعاء وعليه الإجابة ، فقال: ابعدوا من الكعبة، فلو كان فيكم أحد يحبه الرحمن لأجابه ، ثم أتى الكعبة فخر ساجدًا يقول الراوي: سمعته يقول في سجوده: سيدي!.. بحبك لي إلاّ سقيتهم الغيث ، قال: فما استتم الكلام حتى أتاهم الغيث كأفواه الْقِرَب، فقلت: يا فتى!.. من أين علمت أنه يحبك؟!.. قال: ( لَوْ لَمْ‏ يُحِبَّنِي‏ لَمْ‏ يَسْتَزِرْنِي‏ فَلَمَّا اسْتَزَارَنِي عَلِمْتُ أَنَّهُ يُحِبُّنِي فَسَأَلْتُهُ بِحُبِّهِ لِي فَأَجَابَنِي‏) .

واللافت في هذه الرواية أنَّ الإمام السجاد (ع) لم يذكر محبته لله تعالى ، وإنما ذكر محبة الله تعالى له ،  والتي يكشف عنها توفيقه لزيارة البيت ، ولم يشر(ع) إلى مقام الولاية والإمامه عند قوم لا يعرفونه ، حيث خاطبوه قائلين : يا فتى!.

درر السراج

عطاء الشمس الإلهية

إن أشعة الشمس تسطع على كل شيء، النبات المحجوب، والنبات غير المحجوب ؛ ولكن النبات الذي ليس عليه ساتر يتلقى ضوء الشمس، بخلاف النبات الذي يُجعل في مكان مظلم فإنه يحرم من ذلك الضوء.. إن أشعة الشمس ساطعة على الجميع، ولا يعني عدم وصول طاقتها إلى النبات المحجوب، أنه تقصير من الشمس، أو عيب فيها، أو أن طاقتها قليلة، ولذا فلا نعرض النباتات كلها للشمس، لئلا تقل طاقتها!..
إن الشمس الإلهية ساطعة، ولكن علينا أن نعرض أنفسنا لهذه الشمس، بإزالة الحجب والموانع ؛ فالمشكلة في أننا لم نتعرض، ولو تعرضنا لتم التفاعل!.. إننا عندما نخرج الشيء من الظلمة إلى النور، فالأمر لا يحتاج إلى معاملة أو إلى القول : أيتها الشمس، اعرفي وثقي بأنني خرجت من الغرفة المظلمة، فرجاء تفضلي علي بالشعاع!.. وإلا فإن الشمس ستضحك عليك، وتقول : أنت بمجرد أن خرجت من الظلمة، وإذا بأشعتي سطعت عليك من دون أن تطلب!.. إن الإنسان الذي يترقى روحيا، فإنه يعطى المقامات العالية حتى لو لم يطلب من الله تعالى ذلك

ألف كلمة قصيرة...

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : الدّعاء يردُّ القضاء وينقضه ، كما ينقض السّلك وقد أُبرم إبراماً ..

نصوص المحاضرات...

روي عن الإمام الكاظم (عليه السلام) : عليكم بالدّعاء فإنّ الدّعاء والطلبة إلى الله جل وعزَّّ يردُّ البلاء وقد قدِّر وقضي ، فلم يبق إلاّ إمضاؤه ، فإذا دعي الله وسئل صرف البلاء صرفاً ...

نصوص محاضرات السراج (قراة)نصوص المحاضرات الإلكترونية (تحميل)

زادك في دقائق...

روي عن النبيّ (صلى الله عليه واله) : البلاء معلّقٌ بين السماء والأرض مثل القنديل ، فإذا سأل العبد ربّه العافية ، صرف الله عنه البلاء ، وقال : سلوا الله عزَّ وجلَّ ما بدا لكم من حوائجكم حتّى شسع النعل ، فإنّه إن لم ييسّره لم يتيسّر ..

مقتطفات من .....

قال الامام الباقر للصادق (عليهما السلام) : يا بنيّ !.. من كتم بلاء ابتُلي به من الناس وشكا إلى الله عزَّ وجلَّ ، كان حقّاً على الله أن يعافيه من ذلك ..  

المحاضرات

الجزء

إستماع

Rm

mp3

باقي المحاضرات

زاد البرزخ والقيامة

الثالث

تقرب إلى الله تعالى .....

تقرب في شهر ذو القعدة بإدخال السرور على قلب
إمامنا وسيدنا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)

تفقــــــــهوا في دين الله
تفقَهوا في دين الله ولا تكونوا أعراباً ، فإنه من لم يتفقَه في دين الله لم ينظر الله إليه يوم القيامة ولم يزكّ له عملاً (الإمام الصادق عليه السلام - بحار الأنوار)

مختارات الشبكة...
إسم الكتاب تصفح تحميل
الجواهر السنية في الأحاديث القدسية (الحر العاملي )
المراقبات ( الميرزا جواد آغا الملكي التبريزي )
كتاب الناصح ( آية الله الشيخ بهجت - قدس )
سماحة (آية الله السيد عبد الكريم الكشميري) وأجوبة المسائل العرفانية
أرشيف مختارات الشبكة

كتب جديدة

من كل بستان زهرة... ...

بإمكان أعزائنا الزوار أن يزرعوا ورودهم المتنوعة ، في مختلف فروع المعرفة على شبكة السراج ، ثم نجعلها نحن : من كل بستان زهرة.
أرسل ما عندك الآن من معلومات طريفة - ولو كانت من خلال الكتب أو المنتديات - وذاك في مجال القرآن، والحديث، والأخلاق، والأخبار العلمية .. للمشاركة ولمشاهدة نتاج الآخرين.

سَيَذَّكَّرُ مَن يَخْشَى وَ يَتَجَنَّبُهَا الأَشْقَى !!

روي عن الإمام الصادق (عليه السلام) : مَن تقدّم في الدّعاء استجيب له إذا نزل به البلاء ، وقيل : صوت معروف ٌ ولم يحجب عن السماء ، ومَن لم يتقدّم في الدّعاء ، لم يستجب له إذا نزل به البلاء ، وقالت الملائكة : إنّ ذا الصوت لا نعرفه ...

صوتيات- مرئيات

استماع

باقي الصوتيات

استمع لما يردعك عن المعصية

الكلم الطيب...

السؤال: لقد قرأت كثيرا حول موضوع تزكية النفس وتهذيبها والوصول بها الى الكمال الانساني .. ولكن من خلال قراءتي لبعض الكتب والتي كان مؤلفوها من المشايخ السالكين طريق الله ، تكلموا عن حالات من المكاشفات التي قد تحدث للشخص البالغ مرحلة من الكمال الروحي والذي استطاع ان يخلص نفسة من الحجب الظلمانية . ومن امثلة تلك القصص العجيبة التي اطلق عليها اصحابها المكاشفة : بان الشخص المكاشف له اثناء سجوده او قراءة الدعاء او حتى اثناء زيارة الائمة (ع) ان هناك من يأخذ بيده .. سؤالي هو مامدى مصداقية هذه الدعوات ، وهل يجب علينا تصديق اصحابها حيث انهم من أهل العلم والمعرفة ؟!.

الرد: بارك الله فيكم هذه الهمة اولا للبحث عن هذه الامور فى عصر صار قصارى هم القوم بطونهم وفروجهم!.. واما ما ذكرتم - ان لم يكن وهما وخيالا - فهو من تجليات عالم المثال اى مواجهة النفس لبعض الحقائق التى تجردت من لباس المادة ، ومع ذلك لا يمكن الجزم بان ما تراه النفس فى هذه الحال حق محض ، فالابالسة ايضا قادرة على مواجهة النفس بهذه الامور مزورة كما تدل عليه بعض الروايات .. ومن هنا يحذر اصحاب المعرفة من عدم الالتفات لهذه الامور فالمقياس الاول والأخير هو الإستقامة العملية والإعتقادية .. ولطالما رأينا الجادين فى السير الى الله تعالى لا يرون شيئا من هذه العوالم ، ولطالما رأينا مثل هذه الدعاوى عند من لا يتقنون صلواتهم اليومية !!

 

أسئلة وأجوبة مختارة لهذا اليوم من: مسائل وردود

السؤال: انا متزوج ، ويوجد مشاكل بين زوجتي وامي ، ودائما احاول أن أصلح بينهما .. فأمي تقول لي أنت تمشي وراء زوجتك اذا انا اعطيتها حقها ، وكذلك العكس من جهة الزوجة .. فما العمل ؟..

الرد: حاول قدر الامكان ان تجمع بين رضاهما ، فلكل منهما حقوق .. والمؤمن كما نعلم كيس فطن .. ومقتضى الكياسة ان يشعر الطرفين بأنه محب لهما ، مائل اليهما .. فإن من موجبات الحزازات المعروفة في ما ذكرتم هو تحيز الزوج الى احدهما على حساب الاخر..وبالتالي اثارة الغيرة والحسد .. ومن المعلوم ان اظهار الود لاحدهما في مقابل الاخر - وخاصة عند وجود جو من التوتر- مما يوجب تحريك مشاعر الغير ، فيكون بذلك شريكا في الوزر المترتب على ذلك.
واخيرا سل الله تعالى ان يلين القلوب بما يوجب صلاح الامور ، فإن من ابتلي بمثل حالتكم على شفا تضييع حق لازم مما يوجب له البعد من الله تعالى ، بل اثارة غضبه وخاصة عند عقوق الوالدة .

استفتاءات وأجوبتها مختارة لهذا اليوم من: كنز الفتاوى

السؤال: عمل الرجل مع المرأة في الأماكن المختلطة كالشركات والوزارات يؤدي في كثير من الإحيان الى المحادثة والمجاملات, فهل في هذا إشكال ؟

الرد: لا يجوز اذا كان مع خوف المفسدة والوقوع في الحرام او كان الكلام في نفسه مهيجاً .


السؤال: هل يجوز اخذ الارباح المترتبة على الودائع البنكية ؟

الرد: اذا كان البنك حكومياً أو مشتركاً ولم يشترط الفائدة حين الايداع جاز تملك الارباح المذكورة على ان يتصدق بالنصف على الفقراء المتدينين .


السؤال: ما هو الطريق الأفضل لهداية الغير، الذي لا يحمل صورة حسنة عن الدين وأهله ؟

الرد: يجب بالإضافة إلى تنوير أفكارهم وإرشادهم الصحيح، أن يكون بنفسه قدوة حسنة، فيكون داعيا للدين ومرشدا للناس بعمله .

تنويهه : هذه الفتاوى لا تعبر عن الرأي القطعي في المسالة فلزم مراجعة المرجع إبراء للذمة

قبسات من الـ (556) ومضة من: كتاب الومضات

النتائج بيد الحق المتعال

لا شك في أن الله تعالى خلق الإنسان حراً في إرادته ، ولهذا حَسُن تكليفه كما حَسُن عقابه .. إلا أن للحق تعالى فاعليته المباشرة في عالم النتائج والآثار .. فليعمل العبد ما يريد باختياره ، ولكنه لا يبلغ مُناه في كل ما يريد ، كالزارع الذي له اختيار الزراعة ( كفعل ) لا الزرع ( كحاصل ) ، إذ أنه منوط بأسبابه من الرياح والامطار التي لا دخل للزارع فيها .. ومن المعلوم أن نسبة الآمال المتحققة في الخارج ، هي أقل بكثير من نسبة الآمال المنعقدة في القلوب .. ومن موجبات هذه الخيبة ، طلب الـمُنى بمعصية الحق المتعال ، فلا يُـحرم العبد ما يريد فحسب ، بل قد يُـبتلى بعكس ما يريد .. وقد ورد عن الأمام الحسين (ع) أنه قال : { من حاول أمراً بمعصية الله ، كان أفوت لما يرجو ، وأسرع لما يحذر } البحار-ج78ص119 .

مـلاحـظـات فـنـيـة
*إذا كنتم مسجلين لدينا في القائمة البريدية للشبكة وأردتم استقبال رسائلنا بشكل صحيح وباللغة العربية..بريد الياهو (yahoo )... ..بريد الهوت (hotmail )...