مــشــكــلــة الأســبــوع
عنوان المشكلة:كيف احفظ احفظ نفسي من الغضب؟!
نص المشكلة:

اعيش مع زوجة تستفزني ، فادخل عالم الغضب فافقد كثيرا من المزايا الالهية ، والخشوع في الصلاة .. فمن تاحية اصبح هذا الامر شبه الطبع مع التكرار ، والحال اننى كنت حليما فيما مضى ، ومن ناحية لا يمكن ان اجاريها في كل ما تطلب ، لان هذا الامر ايضا يدخلني في اثم اخر من الاسراف والتبذير مثلا .. اريد حلا نهائيا للخروج من هذا الامر مع كل الخلق ، فما هي نصيحتكم لي جوزيتم خيرا !

الاسم (اختياري):
البلد (اختياري):
البريد الإلكتروني: (لن يتم عرضه على الموقع ولكنه للعرض الإداري لشبكة السراج فقط)
التعليق:
تعليقات زوارنا الكرام لهذه المشكلة
أنت في صفحة رقم: [  1  ]
1

محمود - البحرين

اوصي نفسي واوصيك بالتحلي بالصبر، فأن الصبر للايمان بمنزلة الراس من الجسد

واعلم يا عزيزي ان الدنيا ما هي الا حلم قصير وتبدا حياتنا الحقيقية

2

مشترك سراجي

إذا فكر الإنسان أن كل موقف صعب في حياته هو امتحان إلهي يجد أن نظرته للأمور تغيرت

3

اعتراف - ايران

بيت الزوجية قائم بالطرفين ولا يوجد عصمة، فالمطلوب بداية ودائما:
- الدعاء والتضرع.
- فهم نفسي فلعل الداء مني وانا لا أدري.
- فهم حال زوجتي النفسي والصحي والعقلي والاجتماعي.
بعد أن نفهم وضعنا سيأتي العلاج.

4

مشترك سراجي

الحوار ...الحوار قل ماتريد ومايزعجك وبين ماسبب غضبك

5

بو حسن و - الاحساء

بسم الله و الصلاة و السلام و التحية على رسول الله و آله الأطهار.....
_ أيها الأحبة :
أنّ لكل فعل من أحد يصدر منه صغيرا او كبيرا انثى او ذكر أي انسان سبب قاصدا او غير قاصد ففعل زوجك او زوجتك لاي أمر قولي او فعلي انما جاء بسبب قصد او غير فانت حلل سلوكها و اعرف جوانبها وادركها جيدا ثم تعرف السبيل الصحيح لكل سلوك فاذا كانت تستفزك فهي اذن تحمل عليك امور واسباب تجعلها تفعل هذا السلوك وان كانت خاطئه فابدا بهذا الحل ثم اجلس بهدوء معها وحاورها بكل بساطه وهدوء و اقنعها بالموقف وان العكس انتي لن تقبلي بالامر ايضا حرك مشاعرها فالانثى بالعواطف و الرجل بالعقل وهكذا .....

6

مشترك سراجي

لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم نفس مشكلتي و التي ابكي بسببها

7

مشترك سراجي

إن الله سبحانه جل وعلا إذا أحب عبد ابتلاه، والابتلاء إنما هو وسيلة لكي ترتقي في السلوك إلى الله وفي الارتقاء إلى المراتب العليا، عليك أن تتعلم طريقة التعامل معها بما يرضي الله ويحفظ لك أسرتك من الضياع، وإياك أن يسول لك الشيطان فكرة تطليقها، فهذه الهدية أعطاك الله إياها لكي تتعلم الصبر والتحمل والحلم عند الغضب، عليك أن تدخل في دورات لتعلم كيفية التعامل مع استفزازاتها المتكررة، وأن تساعدها على التخلص من هذا السلوك عن طريق التقرب منها والهدايا وغيرها وربما مشاركاتكما معا في دورات لتعليم السلوك الإيجابي ، اطلب العون من الله في صلاة الليل وفي لحظات القرب من الله جل وعلا، واعلم أخي المؤمن أن إعالتك لهذه المرأة وحفظك لها هو من النعم الالهية عليك وعلى أسرتك.

" وعسى أن تكرهوا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا"

8

الصامت - البحرين

اخي في الله ..

عليك التحلي بالصبر ، قال تعالى : "ولنبلونكم حتى نعلم المجاهدين منكم والصابرين" (محمد: 31)

لعل هذه المرحلة التي تمُر بها اختبار لك من الله عزوجل
يمتحن فيها صبرك و ثباتك ..

كُن قوياً ولا تنكسر ..


اعلم يا اخي في الله انه الصبر على البلاء له ثواب عظيم و كلما كنت حليماً
و كظوماً لغيظك فقد اجتحت مرحلة من الاختبار بنجاح ..

قال تعالى: (إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ)

حاول ان تكون متوازناً في حياتك و مع زوجتك .. لا تبالغ في الصرف او الحُب
او العطاء .. كنت مُتزناً في جميع الامور الدنيوية .. الا مع الله عزوجل و ال بيته
اطمع في محبتهم و اخلاصك لهم ..


اخيراً اخي في الله .. اسال الله ان يوفقني و يوفقكم جميعاً لسعي المً
الى ما هو يرضى .. و ان يهدينا بهداه و يسعدنا بتقواه ..

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

9

هذة مصيبتي

استطيع القول لك هذة مصيبتنا كل ماقلته انا ايضا مبتلى به تماما بل اكثر من ذلك بكثير فلا حوله ولاقوى الا بالله فنظر من مصائب غيرك لعل تهون عليك مصيبتك.

10

علي - القطيف

ليس لك وسيله غير التحلي بصبر ‘ وأعلم أن هذا طريقك الى الجنة بصبرك على بلائك ‘ وسعى جاهداً لأصلاح أمرها ، كُن قوي صيطر على غضبك ، وأعلم أن دار الزوال هذا حالها وإن دار البقاء للصبرين مفازا .

أنت في صفحة رقم: [  1  ]

أرشيف مشاكل الأسابيع الماضية التي عرضت في موقع شبكة السراج

عودة للصفحة الرئيسية لشبكة السراج