مــشــكــلــة الأســبــوع
عنوان المشكلة:حيرتي في أختيار شريكة الحياة..؟
نص المشكلة:

اصبحتُ احمل هـم الزواج ليلاً مع نهار، وعزمتُ على اختيار هذه الشريكة التي ساقضي عمري معها، لكن الخوف والقلق من الخيار الخاطئ الذي قد امضي عليه، فلطالما سمعتُ ورأيتُ الذين قد اخطأوا في اختيار الزوجة الصالحة، فاصبحت حياتهم عرضة للمشاكلِ والهموم، ومهدده بالانفصال منذ بداية الحياة الزوجية، على الرغم انهم تأنوا بالاختيار، لكنهم اخفقوا في ذلك!..
آمل ان تـُـساعدوني بمشورتكم.. كيف لي أن اعرف من سـتـناسـبـني؟..
وما هي الـسـبـل الـمُـثـلى لاخـتـيـار الـزوجـة الـصـالـحـة؟..

الاسم (اختياري):
البلد (اختياري):
البريد الإلكتروني: (لن يتم عرضه على الموقع ولكنه للعرض الإداري لشبكة السراج فقط)
التعليق:
تعليقات زوارنا الكرام لهذه المشكلة
أنت في صفحة رقم: [  1  ]
1

كاظم - ارض الغربة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

النبي الاكرم (صلى الله عليه وآله) اختصرها وقال (فَاظْفَرْ بِذَاتِ الدِّينِ تَرِبَتْ يَدَاكَ) .

2

عبدلله - بريطانيا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الزواج اسهل مما نتصور بكثير فإذا اعجبتك دينها واخلاقها فتوكل على الله وادع ربك دائما بالاصلاح. وان الزوجه اذا رأت الصلاح منك فستصاغ للخير والرشاد وستكون من الصالحات ان شاء الله تعالى.

3

ابوفاطمة

قناعتي ان الزواج قسمه ورزق... مرات زوجة اهله طيبين تطلع سيئة , ومرات زوجة اهله تعبانين اتشيلك على راسه .. اتوكل على الله وازوج ...

4

اخوكم

لا تتزوج من تخفف حجابها وانا اعتقد انه من الافضل التي تلبس عباية ان تسأل عن العباءة التي تلبسها فأن كان عليها نقش او زينة فأعتقد انه تهاون منها ايضا
فالعباءة ايضا تعكس مدى التزام المرأة حيث نرى تهاون كبير من نسائنا في هذا الجانب

5

اخوكم

تزوج من تنسجم معها فكريا ونفسيا واتجاها وفي الاهتمامات
لا تتزوج من تشعر انك مطر لمداراتها والتصنع لها
تزوج من تكون حسنة الخلق وقد طهرت نفسها من الصفات الدميمة كأفشاء الغضب حتى تكون لك سكن

6

اخوكم

استمع الى محاضرات الشيوخ في اختيار الزوجة
لا تستشر في ذلك من هو ليس اهلا للأستشارة لا في البحث عن الزوجة ولا في تحديد الصفات المطلوبة
لا تتزوج فتاة لجمالها فقد ورد النهي عن ذلك

7

اخوكم

تمهل ولا تستعجل، اسأل من كان صالحا من رفاقق عن زوجة صالحة
اسأل عن تركها للذنوب ومحافظتها على الصلاة
اسأل عن اهلها ورفيقاتها..

8

عباس - عراق

اخي العزيز . خذها صاحبة جمال اولا واخلاق ثانيا ومال ثالثا ودين رابعا ولكن اذا غاب المال ليس هناك مشكلة . وايضا خذها من نفس ثوبك كما يقول اهلنا يعني نفس الاخلاق والتقاليد وايضا اسأل عنها ليس عيبا ان تسأل عنها . وايضا يجب ان تراها وتقتنع بها وبأهلها وامها اهم شي وكذلك تنتبه ان لا يوجد لديهم امراض وراثية كقصر النظر او غير ذلك وكذلك اذا رأيتهم ناس ماديين اتركهم . اعمل بنصيحة الامام علي حين خطب ام البنين حيث قال لعقيل اخطب لي امرأة ولدتها الفحول من العرب . انظر الى اخوتها يجب ان يكونوا اهل كرم وغيرة وشهامة لاتستعجل دقق حتى لو تتأخر . صبر نفسك بزواج مؤقت الى حين الفرج .

9

Hussain - Iraq

بسم الله الرحمن الرحيم
الالتفات إلى أن واقع الزواج ، هو التزاوج بين النفوس ، لا الأبدان فحسب ..
فإن الآية الكريمة تفيد أن الغاية هي السكون ، وأن المجعول هي المودة والرحمة ، ولم تتطرق للعلاقة البدنية بشكلٍ مباشر ، وإن كان إشباع الجانب الغريزي من موجبات السكون أيضا ..
ومن هنا يُعلم أن التزاوج النفسي يحتاج إلى بلوغ خاص ، وأن عدم الوصول إلى مرحلة الرشد والبلوغ النفسي في هذا المجال ، قد يكون من موجبات انتكاس الحياة الزوجية ، حتى عند الإلتزام ببعض الظواهر الشرعية ، إذ أن الالتزام الشرعي التقليدي ، قد لا يلازم حتماً مرحلة الرشد والوعي لمفردات الحياة الزوجية ..
وقد أفردت كتب الحديث أبوابا واسعة لقيمة العقل ( الذي يمثل رصيد الرشد والبلوغ ) في قرب الإنسان من الحق المتعال ، بل نجاحه في حياته الدنيا والأخرى .(مقال مقتبس للشيخ حبيب الكاظمي)
كما يمكنكم أحبتي الاستفادة وأستشارة المتخصصين في مركز الارشاد الاسري الذي يعنى بمشاكل الحياة الاسرية وهذا المركز تابع للعتبة الحسيني المقدسة حيث يوجد في أخصائين من كلا الجنسين وكذلك يعنى بالموضوعات النفسية والاجتماعية والثقافية ( الصفحة الرسمية لموقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك :مركز الارشاد الاسري في كربلاء المقدسة ).

10

بشار البيضاني - العراق

بسمه تعالى
المهم ملاحظة ما تركز عليه الشريعة من العفة والطهارة والادب والخلق من جهة .
ونحن في بلدنا ننصح ايضا بموالمة البيئة لان اختلاف البيئة في واقعنا لها الاثر في ذلك واختلاف البيئة يجعل من الصعب المواصلة مع شريكة الحياة فلا داعي لابن المدينة ان يتزوج من ابنة الريف لاكتشافنا واقعا بحجوث المشاكل في الغالب .
التساوي التقريبي بالوضع المادي ايضا.

11

ام زهراء - السويد


{وَأَنْكِحُوا الأَيامى مِنْكُمْ وَالصّالِحِينَ مِنْ عِبادِكُمْ وَإِمائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَراءَ يُغْنِهِمُ اللهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللهُ واسِعٌ عَلِيمٌ}.

نرى كثيراً من الشّبان المؤمنين على خوف وقلق من أمر الزواج ، لأسباب منها :

إن بعضهم لمّا كان غير عارف بشرائط الزوجية تراه يرفض ذلك ومنهم يريد الزواج مع بنات الأغنياء ومنهم يرغب أن تكون له زوجة حسناء وهكذا يرغب الآخر أن تكون زوجته ذات علم وكمال.

ولمّا لم يصل إلى مطلوبه يعرض عن الحياة الزّوجية.

حدد الاسلام بعض الشروط التي يجب على الشاب ان جعلها في ميزان اختيار الزوجة الصالحة منها :

المؤمنة التقية : إن أول شرط يجب أن يراعيه الزّوج لإنتخاب الزّوجة وبالعكس هو الإيمان والتقوى ، فلو أن شابّاً لم يكن متّقياً وهكذا الزّوجة لا يخون ولا يظلم أحدهما الآخر، فالخوف من الله والتقوى عاملان اساسيان وان تحفظ أمواله وتحفظ أولاده وتحفظ ماء وجهه ، فعليه أن يراعي الإيمان والتقوى عند إنتخاب الزّوجة.

عليكم بذات الدين :

وعن أبي جعفر ( عليه ‌السلام) قال :

قال رسول الله : "من تزوّج إمرأة لا يتزوّجها إلاّ لجمالها لم ير فيها ما يحبّ ومن تزوّجها لمالها لا يتزوّجها إلاّ له وكلّه إليه ، فعليكم بذات الدين" . 

وعنه قال : حدثني جابر بن عبد الله أن :

النّبي قال :" من تزوّج إمرأة لمالها وكّله الله إليه ومن تزوّجها لجمالها رأى فيها ما يكره ، ومن تزوّجها لدينها جمع الله له ذلك " . 3

أن تكون وليدة : والأمر الآخر الذي يجب مراعات ذلك أنّ من أراد الزواج فليتزوج بامرأة وليدة ويترك التي لا تلد وإن كانت حسناء.

قال الصادق (عليه ‌السلام) : جاء رجل إلى رسول الله ، فقال : يا نبيّ الله إنّ لي إبنة عم قد رضيت جمالها وحسنها ودينها ولكنها عاقر.

فقال( صل الله عليه واله) : لا تزوّجها ، إن يوسف بن يعقوب لقى أخاه فقال : يا أخي كيف استطعت أن تزوج النساء بعدي ؟

فقال : إنّ أبي أمرني فقال : "إن استطعت أن تكون لك ذرية تثقل الأرض بالتسبيح فافعل" .

12

منتظر - العراق

الله يرزقك بالمراه الصالحه ان شاء الله

13

مشترك سراجي

سددكم الله لما يحبه ويرضاه. .اخي الكريم اكثر من زيارة عاشوراء و الصلاة على النبي الكريم وعلى اله افضل السلام واتم التسليم وذلك بنية توفيقك في الاختيار..نسال الله ان يوفقكم ويرزقكم الزوجة الصالحة

14

زينب - البحرين

السؤال عن الفتاة .. التوسل بأهل البيت و التوكل على الله ... و تأكد بأن الله سيكتب لك الخير ..

موفقين بحق محمد و آل محمد

15

تحسين ابوعلي - العراق

اهم شئ قبل اختيار الزوجه هو التوجه الى الله تعالى والتوسل اليه بأولياءه الطاهرين توسلا حقيقيا ثم اختيار االزوجه ذات الدين (من عائله معروف عنها الدين)

16

Moh - الاحساء

بلاشك وهو معروف السؤال عن البنت وعن تربيتها
وأخلاقها
ورغم ذلك قد تكون في بيت زوجها جيدة والخوف بعد الزواج
هنا نقول وانت خائف متردد اعمل بالخبرة وبعدها تكون من الله عز وجل
هذه تجربتي والحمد لله فقد وفقت في ذلك

17

مشترك سراجي

انا صاحب تجربة ، اتصور لا تستطيع ان تعرف الزوجة الصالحة بنفسك ، ولا اصحاب الخبرة يستطيعون مساعدتك ، لانهُ لايمكن التعرف على الزوجة إلا بعد الزواج ، ولافرق في ذلك بين الجامعية وغير الجامعية..والحل الوحيد الذي اراه هو استخر الله سبحانه ، فالاستخارة هي باب النجاة الوحيد ولاتخالفها فتندم .. والله المستعان ومنه التوفيق..

18

مشترك سراجي

صلي الصلاة بداية الوقت و لا تؤخرها و لو حتى لمدة 5 دقائق

19

سيد محمد - عراق الحسين

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد
وجهة نظري...
صل ركعتين بعد صلاة الفجر بقلب متوجه ونيه خالصه وتوجه للامام صاحب الزمان واطلب منه ذلك سوف يكون لك الذي
فيه الصالح في الدنيا والاخره
وصلى الله على رسوله والائمة الميامين ...
تحيه طيبه ...

20

علي - القطيف

لاتمل ولا تستعجل ولا تجعل مقياسك الاول الجمال
دع مقياسك الاول الدين الجمال جمال القلب
اما جمال الوجه وقته محدود وممكن بلحظه واحده يزول
اوصيك بلنظرة الشرعية

21

الناصح - البحرين

اختيار الزوجة مهم جدا ولن يغير في مصير الشخص اذا كانت الزوجة تمتلك جمال ولم تمتلك اخلاق ودين
ويبقى كل ماسبق غير محوري اذا لم يكن الشخص قادرا على ادارة بيته وتحويل الخلافات والاختلافات الى نقاط التقاء وتفاهم ويبقى العمود الفقري الاساسي لصلاح البيت قدرة الرجل على التفاهم اكثر من ارادته على الفرض
لا يوجد امرأة مفصلة على مقاص الرجل ولكن اذا وجد الرجل سلوكيات وصفات تجعل من الحياة الزوجية غير مستقرة على المدى البعيد فليخطط بهدوء وعلى مدى طويل لسنوات ليغير هذه السلوكيات والتصرفات
تبقى مسئولية الرجل بشكل اساسي ان يكون لديه قدرة على التفكير الاستراتيجي لتغيير القلوب وليس الجدران
الحياة الزوجية تنجح بتآلف القلوب لا المبيت تحت سقف واحد
الرجل الذي لا يسمع لا يستطيع ان يدير منزلا
المرأة بطبيعتها لا تسمع فعلى الرجل ان يسمع وعليه ان يغير بسلوكه لا بلسانه
اذا لم يتمكن الرجل ان يكون هو القدوة في سلوكه, في تصرفاته, فلن يستطيع ان يبني بيتا

مهما احسنت الاختيار ايهالشاب فستجد نفسك في اوقات كثيرة تواجه مشاكل صعبة ومعقدة
المرأة ريحانه كلما سقيتها الماء المناسب اعطتك العطر الصحيح واذا جففت عنها الماء او ازدت كميته فسد ذلك العطر

البيت الزوجي بيت يعج ويضج بالحب والمشاعر وهي كحساب البنك كلما اودعت فيه حب ومشاعر ارتفع ذلك الرصيد وكلما اودعت فيه تناحر واختلاف وتباعد كلما جف ذلك الحساب الى ان يكون الحساب مكشوفا كما يحدث في حساب البنك عندما تتكاثر الديون على الحساب يسمونه حسابا مكشوفا لأن صاحبه ليس لديه رصيد ليغطي الديون هكذا البيت الزوجي اذا لم تودع فيه حب ومشاعر بأستمرار فان المشاكل والاختلافات ستحول ذلك الحساب الى حساب مكشوف عليه ديون كثيرة لا يستطيع صاحبها ان يسددها فيطر الدائنون الذهاب الى القضاء او الى تسوية المشاكل بشكل او بآخر وانهاء التعامل مع هذا الشخص

هذا جزء مهم من الحياة الزوجية بين الرجل وزوجته اما الجزء الاهم من ذلك فهو تربية الابناء وحسن تربيتهم وتعليمهم وهو الاكثر اهمية واذا لم يكن الجزء التأسيسي للحياة الزوجية سليما فان هذا الجزء وهو تربية الابناء لن يكون سليما

22

ابو فاطمة الاسدي - هولندا

بسمه تعالى
نظرتنا للسعادة فيها شيء من الغموض ، فالسعيد الحقيقي من كانت له علاقة طيبة ومتنامية مع الله تعالى وامام زمانه ( عجل الله فرجنا به).
الضروريات الدنيوية كالزواج والوظيفة والمال والأولاد هي (في نظري القاصر) وسائل لابد للمؤمن السعي في تحقيقها بقدر المستطاع لتنظيم حياته لتحقيق الهدف الاسمى الا وهو رضوانه تعالى.
هذا الفهم يسهل تعقيدات بعض المسائل ومنها الزواج . بمعنى علينا السعي والبحث عن اختيار الشريك المناسب الذي يساعدنا للوصول للهدف المرجو قدر المستطاع وهذا ما نجده في روايات اهل البيت عليهم السلام في خصوص اختيار الزوج او الزوجة لذا يجب جعلها ميزان اعمالنا.
واعلم اخي الفاضل ربما يكون في الوسائل المذكور ابتلاءات ترفع من شان العبد او تضعه بقدر استجابته لها والتي ينبغي الا يغفل عن الاستعداد لها قبل وقوعها والله العاصم.

23

اسد حيدر - العراق

ارى ان هذا من الوسواس ولا داعي لهذا القلق الكبير
اعمل بتكليفك الشرعي وعليك بالظاهر وتوكل على الله عز وجل
فعليك التدبير وعلى الله التقدير

24

مشترك سراجي

التربية الحسنة للبنت أهم من الجمال والمال، ﻷنها هي من سوف تتعامل معها وسوف تربى أولادك، واحرص على اختيار العائلة الطيبة المحترمة المتواضعة فاختاروا لنطفكم فإن العرق دساس..

25

مشترك سراجي

ضع توكلك على الله واهل البيت واطلب منهم ان يرزقك حسن الاختيار وان شاء الله رب العالمين ميخيبك وكن على ثقه انك ستجد الزوجه الصالحه لان الله اعلم بالنفوس وهو يهديك لما فيه خيراًً لك

26

اخوكم المؤمن - البحرين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اولا لا بد من الدعاء والتوسل كما قال الاخوان
ثانيا حاول وضع بعض الشروط التي تساعدك على اختيار زوجتك
مثلا وهذا من الضروريات ان تتأكد انها لا ترتكب المحرمات وعندها حالة الرفض للمحرمات فأن الزوجة التي ترتكب المحرمات لن تعينك على دينك وقد تؤديك وهي لن تنتهي على الغالب من غيبتك اذا رأت ما لا يعجبها فيك كما هو سائد في مجتمعاتنا كما ان تربيتها لأبنك سيكون فيها خلل
اما شرط من الشروط الكمالية ان تسأل عن محافظتها على الصلاة
وضع ايضا شروط اخرى تساعدك
ثالثا احرص على ان يكون فكرها سليما فليست من اللاتي يكثرن المقارنه وقد تتعب زوجها بطلباتها مثل الاصرار على ان يسافر معها الزوج كل سنة سفرة لاهية لأن زوج اختها مثلا يسفر اختها
رابعا اسأل عن رفاقها ومن تصادقه فان المرء على دين خليله
خامسا احرص على صلاح نفسك وسيرك على طريق الله كي تكون مقبولا وكفؤا لمن تريده
ولا بد بعد الزواج ايضا ان يكون للزوجين حالة من التواصي بالحق والصبر كي يكونوا مصداقا لقوله تعالى (وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر) كأن تيقظه وييقظها لصلاة الليل وتكون جلستهما مع بعضهما ذكر
أما في مسألة الحب فلا ينبغي ان يكون الحب بينهما شهويا فقط فالشهوة عنصر لتقوية الحب وليست الركن
فينبغي ان يكون حبا ايمانيا في الله فحينئذ حتى اذا كبرت وفنى جمالها لن يذهب حبها من قلبك
اما بالنسبة لما يتعلق في البحث عن الجمال فلا بأس ان تبحث عن فتاة جميلة لتشبع نفسك ولكن المعيار فقط ان لا يكون سبب الزواج ولا حبك لها فقط لجمالها ولعلي مخطأ في هذه النقطة اذا كان فيها خطأ فليصحح الاخوان لي

27

حيرتي في زوجي - حيرتي في غربتي

فترة خطوبتي استمرت اكثر من سنتين وكنت اعشق زوجي لحد الجنون ولكن للاسف عندما انتقلت الى بيتنا بالغربة انصدمت جدااااااااااااااااااااااااااااااا بالواقع ، فهو دائما عكس مايقول من صفاتة وانا صابرة من اجل الاطفال ,
ولكن ماذا عساي ان افعل؟ الا الصبر والتحمل والدعاء له بالشفاء من حالته النفسية.
مااردت ان اقصدهُ اخي المؤمن ان الزوج يصنع حياتة الزوجيه بيده والخيار مهم في الحياة السعيدة.

28

مشترك سراجي

انا اوافقك الرأي فأختيار شريك الحياة من اﻻختيارات الصعبة ﻻنك اذا اسأت اﻻختيار فتبعات هذا اﻻمر ستكون وخيمه خاصة اذا اصبح لديك طفل .
ولكن يمكنك السؤال عن شريك حياتك في مكان عمله وفي محل سكنه واذا كان ذا خلق ودين فتوكل على الله
وبالمقابل يجب ان تكون انت زوج صالح فاذا عاملة الزوجة باحترام ومحبة واخلاص تأكد انها ستعاملك بالمثل
ﻻ ان تخونها او تتجاوز عليها وتريدها بالمقابل ان تبقى ترى خيانة اقرب انسان الى قلبها وتتحمل فكل الذنوب قد تغفرها الزوجة اﻻ الخيانه واحب ان تعلم ان المرأة كلما غمرتها بحبك واحترامك ستعطيك اكثر
مع امنياتي للجميع بحياة كريمة سعيدة

29

محب اهل البيت - العراق

السلام عليكم اوصيك بالالحاح بالدعاء وان يكونوا اهل البيت هم الوسيله في الدعاء خصوصا الامام الحسين عليه السلام

30

مشترك سراجي

التوسل بااهل البيت عليهم السلام وخصوصا صلاة الاستغاثه بالحجه عجل الله تعالى فرجه الشريف ماخاب من توسل بهم امن لجاء والتجاء اليهم مااقدمت على امر الا توسلت بهم كان فيه الفوز والفلاح ومامن امر لم اتوسل بهم سلام الله عليهم الا خسر وندم

31

مشترك سراجي

ما حدث مع غيرك لا يشترط أن يحدث معك في كل زمان ومكان هناك الصالح والطالح ولكل قاعدة شواذ وكل أمرك لله وتوكل عليه وفوضى أمرك إليه ثم الدعاء ثم الدعاء والدعاء وأجعل الحياة تسير ولا تقلق لك رب كريم ولكن لا تنسى أن كنت تريد زوجة كفاطمة فكن لها عليا لا يمكن تماما ولكن على أثر هما نعم وروايات أهل البيت عليهم السلام كثيرة ولا يكون الجمال شغلك الشاغل ، فقد روي عن الرسول صلى الله عليه و آله وسلم (أيُّها الناس ، إياكم وخضراء الدمن ، قيل : يا رسول الله ، وما خضراء الدمن ؟ قال : المرأة الحسناء في منبت السوء)
وفقك الله يا أخي ورزقك الله أسرة صالحة وليبارك الله فيها ويجمعكم في الجنة مع محمد وآل محمد


نسألك والمؤمنين والمؤمنات أجمعين خالص الدعاء لهذا العبد الفقير

32

ام بتول - الارض الواسعة

ارى من المهم جدا ان تلجاء بتضرع الى الله سبحانه بخشوع وانقطاع وتشفع في طلبك أهل البيت الطاهرين (ع) فالامر مهم جداً جداً وخطير ، وبنفس الوقت ضبابة ستكون لديك مهما حاولت ، ولا تنسى ان تستخير ربك الحكيم العليم في امرك

كما ارى أن لا تركز على امور ستتضح لك مع الزمن بأنهُا لا قيمة لها ، مثل الجمال والشهادة الجامعية ، والنسب ، والمال ...الخ
بل ركز على الدين الحقيقي الراسخ بالاعماق وعلى العفة والشرف والصفات التي اكد عليها اهل البيت (ع) في رواياتهم.

أنت في صفحة رقم: [  1  ]

أرشيف مشاكل الأسابيع الماضية التي عرضت في موقع شبكة السراج

عودة للصفحة الرئيسية لشبكة السراج