قسم السؤال:
الحياة الزوجية
عنوان السؤال:
نصيحة في الطلاق
مضمون السؤال:
انني امرأة أعانى من اهمال زوجى كثيرا ، فهو لا يتحمل المسؤلية ، وعندما اصبحت المشاكل بيننا كثيرة تركت المنزل ورجعت الى منزل اهلى ولا اريد العودة ولكنهم رفضوا وأرجعونى له .. و قررت عدم العودة له الا انه وللمرة الاخيرة رجعت بقصد اصلاح الاطفال ، وحاولت ان اغير من حياتى خوفا من يكون الخطأ هو خطأي فى تدهور الحياة .. ولكن دون جدوى.
والان اصبحت الامور بيننا عن طريق المحاكم ، والى الان المحكمة لم تحكم لى بامر الطلاق .
فسؤالى هل اكون بحكم الشرع امراة مطلقه الى حين صدور حكم القانون ؟..
مضمون الرد:
وانا اكتب لكم الجواب اعيش حالة التاثر لما انتم فيه ..
اما بالنسبة الى الطلاق فانت امراة غير مطلقة ، الا ان يطلق هو بنفسه او ترفعين الامر الى الحاكم الشرعي ، ليطلق هو بعنوان كونه حاكما اذا كان الزوج مقصرا في حقوق الزوجية غير مريد للاصلاح .
واما بالنسبة للانفصال فانى افضل - في صورة عدم وجود الحل - عدم الطلاق الشرعى والاكتفاء بالاتفاق على الانفصال العملى ، دفعا لسلبيات الطلاق واثره النفسي ، فلعل الله يحدث بعد ذلك امرا .
واعلمي ان الخلاف والشجار ، يذهب بالدين والصحة النفسية في ان واحد ..
واخيرا عليكم بالتوسل بالله تعالى وباوليائه (ع) لتليين القلوب ، فان قلب العبد - كما روي - بين اصبعين من اصابع الرحمن ، ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب .

عودة للصفحة الرئيسية لقسم "مسائل وردود"

عودة للصفحة الرئيسية لشبكة السراج