قسم السؤال:
الآباء و الأبناء
عنوان السؤال:
التحير بين الاحسان للام اوالزوجة
مضمون السؤال:
هل يجوز المساواة بين الام و الزوجة في الحقوق و ما حكم من يفضل الزوجة على الام ؟.. فمنهم من يتزوج و يفضل زوجته في كل شئ , صحيح ان الزوجة لها حقوق ولكنه ينسى امه و هى الاصل !.
مضمون الرد:
للزوجة حقوق معهودة من : النفقة ، والمبيت ، وحسن المعاشرة وغير ذلك .. وللام نفقتها ومعاشرتها بالمعروف ، ويبدو من النصوص ان حق الام مقدم على حق الزوجة ، ولكن لا بمعنى ظلم الزوجة .. فالمؤمن المثالي يعطي حق الجميع - كما أمر الله عز وجل - من دون ان يكون احسانه لاحد على حساب الاخرين ، فان من المهم حالة الجامعية في المؤمن بحيث لا يوجب كسرا لقلب اي من المخلوقين ، اذ من كسر مؤمنا فعليه جبره !.. واياك و الظلم الذي يحبط الاجر - وخاصة مع الوالدين - فإن عقوقهما من موجبات تسريع غضب الله تعالى في الدنيا قبل الاخرة .

عودة للصفحة الرئيسية لقسم "مسائل وردود"

عودة للصفحة الرئيسية لشبكة السراج