قسم السؤال:
العلاقة بالمعصومين (ع)
عنوان السؤال:
تفسير حالة البكاء الشديد
مضمون السؤال:
لدي مشكلة وهي انني عندما استمع للقراءه الحسينية أو المناجاة ، أبكي واضج بصوت عال ، وربما ازعج الآخرين ولكني لااستطيع ان اتمالك نفسي ، إذ ليست لي وسيلة اظهر بها خجلي من رب العالمين ، غير الصراخ والبكاء بصوت عال .. أرجو التعليق على هذه الحالة !.
مضمون الرد:
هنيئا لكم بهذه الحالة .. فان البكاء من خشية الله تعالى والتاثر بمصائب اهل البيت (ع) من ارقى صور العبودية لله تعالى والتأثر بما جرى على اوليائه .. ومقتضى حب الله تعالى ، هو حب اوليائه والتعلق العاطفي بهم ، ولكن كل ذلك بشرط الكتمان قدر الامكان ، فان البعض ممن قد يسيء الظن يحمل هذه الحالات على الرياء ، وعلى المؤمن ان يجتنب موارد التهمة وسوء الظن .. وكذلك اود التاكيد على مسالة ملاحظة النية ، والبحث عن جذور هذه الحالة ، وهل انها حالة إلهية ، او ناتجة من حالات الكبت او الاذى النفسي ؟.. واخيرا توسلوا بالله تعالى - في حالات الانقطاع والبكاء - ان يفتح لكم ابواب التعرف عليه فانها من افضل ساعات الاجابة ..

عودة للصفحة الرئيسية لقسم "مسائل وردود"

عودة للصفحة الرئيسية لشبكة السراج