قسم السؤال:
مسائل متفرقة
عنوان السؤال:
الرقص مع الموسيقى
مضمون السؤال:
أنا فتاة قد هداني الله ولله الحمد على قطع سماع الأغاني ، فقد كنت اسمعها باستمرار حتى في وقت دراستي أو تجمعي مع صديقاتي ، وشجعتني عائلتي كذلك فقد أتفقنا جميعا على قطعها في وقت واحد .. ولكن هناك ما يضايقني حقا : وهو انه في الاونة الاخيرة اخذت في الميل الى الأغاني حيث اننا في وقتنا الحاضر لا نستطيع ان نمتنع عن سماع الاغاني بشكل مطلق وذلك لوجودها في كل مكان من حفلات زواج ومجمعات وغيرها ، فينتابني شعور بالرغبة في الرقص، فأذهب الى حجرتي واستمع الى الموسيقى مع الرقص وأحاول اقناع نفسي بأن الرقص هو نوع من أنواع الرياضات الممتعة والتي تشجعني على مواصلة الرقص. وبعد ذلك أحس بتأنيب الضمير ولكن ارجع في كلامي واعاود الرقص بالموسيقى. أرجو إفادتي ولكم جزيل الشكر والإمتنان.
مضمون الرد:
هذه من الاثار التي كنا نحذر منها دائما بالنسبة للغناء ، فإنها توجب ان يعيش الانسان في اجواء الوهم والخيال ، والميل الى عالم الاسترسال وراء المتع الموهومة .. وعليه ، فإن الغناء يهيء نفسية الانسان لمحرمات اخرى كالارتباط العاطفي السريع بمن يبدي العشق والغرام ولو ادعاءاً كاذبا ، وصولا الى هواه..
اضف الى ان الحدود بين الحلال والحرام في الغناء قريبة جدا ، فإن ما ناسب الحان اهل الفسوق محرم.. فكيف نشخص بان الغناء ليس كذلك؟..ولو رفعت اعمالك الى صاحب الامر (ع) أو اتاك ملك الموت وانت على هذه الحالة من الرقص والخفة ، فهل تستسغين ذلك؟..
ما أكثر المسموعات التي يمكن ان تقرب احدنا الى الله تعالى ، فلماذا يدعها ليشغل قلبه وفكره وفراغه بما لا يزيده علما وثقافة لدنياه أو اخرته.

عودة للصفحة الرئيسية لقسم "مسائل وردود"

عودة للصفحة الرئيسية لشبكة السراج