قسم السؤال:
أخلاق اجتماعية
عنوان السؤال:
كيف أكون حيويا ؟
مضمون السؤال:
انا و الحمد لله شخص متفوق في دراستي و متدين و لله الشكر و لكن زملائي و أصدقائي يلاحظون علي الصمت و الهدوء الزائدين عن حدهما .. فكيف يمكنني أن أكون شخصا حيويا متفاعلا ؟..
مضمون الرد:
إن الهدوء والصمت لا ينافي الحيوية ، إذ من المعروف من خلال التراث الروائي عندنا ان الانسان الصموت يلقن الحكمة تلقينا ، وذلك لان من موجبات قساوة القلب هي حالة الخوض في ما لا يعني الانسان ..
ومع الاسف ، فإن حياتنا هذه الايام مليئة بهذه الموجبات سدا للفراغ الذي يعيشه اغلب الخلق هذه الايام .. وعليه فإن الحيوية المطلوبة هي ما كانت في الدائرة المحببة الى المولى جل اسمه .. فليس كل نشاط مما يقرب العبد الى الله ، كما انه ليس كل هدوء يبعده عنه .. بل لا بد من دراسة كل واحد من هذه الامور دراسة واقعية موضوعية .. وبالمناسبة سل رب العالمين ان يجعل محبتك في قلوب الاخرين ، وبالتالي تدخل عليهم الانس بمجرد وجودك معهم من دون ان تكلف نفسك كثيرا من التكلف والتصنع في هذا المجال.

عودة للصفحة الرئيسية لقسم "مسائل وردود"

عودة للصفحة الرئيسية لشبكة السراج