قسم السؤال:
الغضب
عنوان السؤال:
سرعة الغضب
مضمون السؤال:
مشكلتي اني سريعة الغضب .. أثور و اغضب لحظات ثم عندما أهدأ احس بتأنيب الضمير ، خصوصاً عندما اغضب على زوجي .. و من جهته هو لا يقول لي شيئا عندما اغضب ، فهو يسكت ولا يعيرني اي إنتباه .. و تصرفه هذا يجعلني اخجل من نفسي و احس باني سوف افقد إحترامه يوما ما .. أرجو النصيحة .
مضمون الرد:
النصيحة واضحة لمن كان له قلب او القى السمع وهو شهيد .. فان تكرار هذا العمل يوجب زوال ماء الوجه والاحتقار الداخلى من الطرف المقابل ، لان من يغضب يتحول الى شيطان ناطق والدليل على ذلك انه يقوم بما لا يتوقع من مثله !!.. ويكفى النظر الى وجه نفسه فى المراة ليرى شكلا قبيحا ولو كان جميلا فى غير ذلك الحال .. وحينئذ نقول اذا كان هو يرى نفسه بهذا القبح ، فكيف بالطرف المقابل الذى يعيش حالة النفور منه ؟!.. وكما ذكرتم فان من الحلول النافعه لادخال الذل والحقارة فى نفس الغضبان هو التعالى عليه وعدم الاكتراث بغضبه .. فان هذا من الروادع التى تجعل الانسان يجل نفسه من ان يكون مطية للشيطان عندما يغضب .. ولطالما ادخله فى الموبقات فى هذه الحالة ، اذ ان الشهوة والغضب هما فخاه الرئيسيان .

عودة للصفحة الرئيسية لقسم "مسائل وردود"

عودة للصفحة الرئيسية لشبكة السراج