قسم السؤال:
الصلاة
عنوان السؤال:
القنوت في صلاة الليل
مضمون السؤال:
اقمت صلاة الليل لفترة معينة ، ولكن ماأتعبني هو تكرار العفو في القنوت ، وهذا ماجعلني اتكاسل عنها حتى انقطعت عنها نهائيا .. وكلما اردت العودة اصليها لليلة ثم اتركها .. فهل الصلاة لاتتم او لاتقبل الا بهذا القنوت .. وماذا لو اقمت الليل بدونه .. هل تحسب لي الصلاة ام ماذا ؟
مضمون الرد:
ليس من اللازم تكرار العفو في القنوت ..وانما من الممكن ان يقول صيغة الاستغفار سبع مرات بتوجه ، كما يمكنه التكرار جالسا .. المهم ان لا يكره الى نفسه العبادة ، فإن هذا من تسويلات الشيطان ، ليحرمكم من اجر عظيم..
وبشكل عام فإن المؤمن يتبع سياسة الرفق بنفسه في مجال العبادة ، فلا يكره نفسه على الطاعة عند الادبار ، واذا اقبلت يحاول ان يقطف كل الثمار المرجوة في تلك المرحلة..
وبالمناسبة اقول : أننا لم نعهد من اولياء الله تعالى احدا لم يكن له صلة بنافلة الليل ، ولا عجب في ذلك بعدما علمنا بان المقام المحمود يمنح بصلاة الليل ، كما هو نص القرآن الكريم .

عودة للصفحة الرئيسية لقسم "مسائل وردود"

عودة للصفحة الرئيسية لشبكة السراج