قسم السؤال:
العلاقة بالله تعالى
عنوان السؤال:
حلاوة القرب
مضمون السؤال:
بدأت رحلتي في جهاد النفس وتربية الروح .. ونجحت في التخلي عن بعض الامور المحببة الى نفسي ، وترك بعض المعاصي التي لم أتخيل يوما أني قادر على تركها ومازال الدرب طويلا! المشكلة التي تواجهني الان هي اني مازلت احب الاستمتاع واحرص على الخروج والتنزه والسفر ، واهتم كثيرا بالطعام والتنويع فيه واختيار افضل المطاعم ، هذه الامور تؤثر سلبا على قدرتي على العبادة وتعلقي بالله وتشغل فكري بامور الدنيا ، بماذا تنصحونني حفظكم الله ؟
مضمون الرد:
ليكن واضحا ان الذي شغله الهم الاكبر في هذا المجال ، وتذوق حلاوة القرب ممن هو انيس للذاكرين ، فإنه لا تنقدح عنده النية اساسا للتوغل في الالتذاذ بالمأكل والمشرب الى حد الالتهاء ، فإن القاعدة العامة في هذا المجال هي ان ( من عظم الخالق في نفسه .. فإنه سيصغر كل شيء في عينه ) ، والعكس هو الصحيح ، أي من عظم ما سوى الله في عينه فإنه سيصغر الخالق في نفسه !..وهذه هي فلسفة الحياة باختصارها .

عودة للصفحة الرئيسية لقسم "مسائل وردود"

عودة للصفحة الرئيسية لشبكة السراج