قسم السؤال:
العلاقة بالله تعالى
عنوان السؤال:
احتاج الى احد
مضمون السؤال:
انا دائما حساسة ودائمة البكاء، وليس لدي من اشتكي له همي.. اعلم انكم ستقولون لي كيف تشتكين للناس والله تعالى موجود ، انا اعلم بذلك ومقرة به ، واليه الامر وحده تعالى ، ولكن الانسان يحتاج الى من يقف بجانبه ويسانده ويخفف الامه كالام او الاخت اوالصديقة ..ولكن انا لا احد قريب مني ، ودائما وحيده .. وعندما افكر بهذا الشئ احزن كثيرا حيث اني محتاجة الى احد افضفض له؟ فماذا افعل برايكم؟
مضمون الرد:
اننا لا ننكر بان الانسان بحكم مدنيته وحياته الاجتماعية، يحتاج الى مصدر يبث اليه همومه على نحو الفضفضة - كما ذكرتم - ولكن لا نخفيكم سرا عندما نقول : بان الحديث مع البشر لا يعدو في بعض الحالات من اظهار الشكوى من الشاكي ، واستماع الشكوى من المشتكى عنده ، وفي بعض الحالات قد يقوم المخلوق بحركة جزئية فيها شيء من النفع .. ولكن هل ان مشاكلنا كلها مما يمكن ان يقوم البشر فيه بدور فاعل ، كما يريده المتورط في مشكلة من المشاكل ؟!..
اننا نعتقد ان مقتضى العقل والفطانة ان يربط الانسان قلبه ، وفؤاده بتلك الجهة التي لا زوال لها ، وهي التي بيده نواصي الخلق طرا ، وهو الذي بيده ازمة الاسباب ، اذ ما اراد شيئا إلا هيأ له الاسباب بشكل مذهل .. ويكفي لمعرفة الفرق بين فعل الخالق والمخلوق ان نلتفت الى قوله تعالى :(كمثل العنكبوب اتخذت بيتا وان اوهن البيوت لبيت العنكبوت ) وقوله تعالى ( واوحى ربك الى النحل ان اتخذي من الجبال بيوتا ) وواضح نتيجة اتخاذ العنكبوت بنفسها بيتا ، فصار من اوهن البيوت ، وبين اتخاذ النحل بيتا فصار مستودعا لما فيه شفاء للناس!..

عودة للصفحة الرئيسية لقسم "مسائل وردود"

عودة للصفحة الرئيسية لشبكة السراج