مــشــكــلــة أســبــوع مــن الأرشــيــف
عنوان المشكلة:اهلكتني العادة المقيتة!..
نص المشكلة:

اهلكتنى العادة المقيتة التى يمارسها اصحابها فى السر فلا يزيدهم الا مقتا لانفسهم ، وتاجيجا لنار الشهوة ليصب اخيرا فى دهاليز مظلمة ، قد ينتهى بهم الامر الى الانتحار ، او ادمان الرذيلة الكبرى التى تحول الانسان الى بهيمة تكون حصبا لنار جهنم .. ارشدونى الى نقاط عملية والا العمومات واضحة ، اريد حلا جذريا فلطالما وعظت نفسي الامارة ، ولكن عند هجمة الشر استسلم اخيرا!!

تعليقات زوارنا الكرام لهذه المشكلة
أنت في صفحة رقم: [  1  | 2 | 3 | 4 ]
1

فتىالشرقيه - السعوديه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وال محمد الأتقياء ......وبعد
اردت المشاركه في هذا الموضوع بعد اذنكم
في البدايه اود ان اقول ان اساس هذه العاده المقيته هو وقت الفراااااااااغ
ثانيا التلفاز او بشكل عموم المرئيات
ثالثا الأغاني
في نظر انها اكثر العوامل التي تؤدي الى تهيج الشهوه
على العموم فالنرى الآن اساليب القضاء عليها
اولا وقت الفراغ ......بإشغاله مثلا 1-قراءة القران. 2-القراة. 3-الخروج من المنزل الى المسجد والحسينيات والى الشباب الصالح.

ثانيا المرئيات ابدالها بالجرائد وبالإنشغال بتنمية الهوايات
ثالثا الأغاني ابدالها بأشرت العزاء والقرائات والتوسع في الأفق.

في ختام كلامي اود اني اكون قد افدتكم من علمي الذي هو اقل من علمكم
قال تعال(وتعاونوا على البر والتقوى...) صدق الله العظيم

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

2

مشترك سراجي

شرب زيت الخروع مفيد لهذه المشكلة

3

ايمان - السويد

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وعلى اله وسلم
عظم الله اجورنا واجوركم بمصاب ابا عبد الله الحسين وجعلنا واياكم من الطالبين بثارات الحسين مع صاحب العصر والزمان ارواحنا لمقدمه الفداء
اخي العزيز يامن ابتليت بهذه العادة البغيضة اوصيك بهدة امور
اولا تقوية الارادة وتاخذ عهد مع نفسك انه لاافعلها ابدا ويكون الله نصب عينيك
الابتعاد عن كل منظر مثير
الابتعاد او الامتناع عن اكل المواد المهيجة مثل الفلفل الحار والبهارات
عدم الذهاب الى الفراش دون الشعور بالنعاس
قتل وقت الفراغ بقراءة الكتب المفيدة
واهم شي الزواج في اقرب وقت وبذلك تقوم باشباع الغريزة عن طريق الحلال والطريق الصحيح
دعائي لك بالموفقية

4

samir badawy - egypt

تستطيع التخلص ان شاء الله من هذه العادهمن خلال شغل نفسك باستمرار مع مجموعه من رفقه الخير باعمال البر المرتبطه بالمسجد (باشراف المسجد)

5

مشترك سراجي

نطلب من الله و ندعوه لك و لنا جميعا بالهداية , و لابد أن تسأل الله أن يعصمك من كل ذنب ؛ لأن النفس تميل له و تعتبره راحة و بعده تندم على فعل الذنب ..

و أنتم بحاجة لتقوية النفس بتقوية ارادتها , و هذا بيدكم إذا شغلتم فراغكم بكل خير و و الابتعاد عن الوحدانية و الخلوة ..

هذا ما بوسعي قوله ,, أكرر دعائي لكم بالهداية و مغفرة الذنوب ..

6

ايمان - السعودية

تذكر يا اخي مصاب الامام ابا عبد الله الحسين وستجد الرادع باذن الله تعالى
عظم الله اجورنا واجوركم في مصاب سيدنا الحسين عليه السلام

7

حسين آل مهدي - السعودية

اخي العزيز
هذه العادة لا تاتي الا وقت الفراغ فاعلم ياخي لو انك قطعتها مع هذه المغريات في هذا العصر فاعلم ان الله يباهي بك ملائكته .
اذا صار وقتك فراغا فقرء بعض الآيات القرآنية وصلي واذا سيطرت عليك الشهوة فذهب وصلي وتوضا.
ثالثا لا تطيل في الحمام ولا تدخله كثيرا.
وغظ بصرك عن الحرام. فهو السبب الرئيسي. لتزايد الشهوة.

8

عبد الهادي - العراق

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيد المرسلين حبيب الله محمد واله الطيبين الطاهرين 00اولا اشكر شبكة السراج التي تتيح لكل من يريد الطريق الى الله فرصة المناقشة في المشاكل العامة والخاصة لايجاد الحلول الجذرية لها واشكر الاخوة المشاركين واشكر الاخ السائل على شجاعته في طرح هذا الموضوع امام الالاف من المتصفحين للموقع واقول له استعذ بالله من الشيطان الرجيم وتوكل على الله وحاول ان تشغل وقت فراغك بمطالعة الكتب الدينية والعلمية وخصوصا قبل النوم وانت في الفراش أضافة الى قراءة ماحفظت من سور القران الكريم والتسبيح

9

عبد الحق - الجزائر

بسم الله الرحمن الرحيم
و
صلى الله على محمدو آله الطاهرين
اما بعد :
ايها الاخ المغبون لن اكثر عليك المواعظ و الكلام بل اليك هذه النصائح المجرّبة مع تمانياتي اليك بالابتعاد عن هذه الرذيلة :
-عليك ان تجتهد للبقاء دوما على الطهارة و لو بالاستحمام كل يوم او يومين.
-عليك ان تجتنب البقاء وحدك الامر الذي يبعدك عن الوقوع في المحظور.
-عليك ان تكسر لحظة الضعف التي تحس فيها بالرغبة الملحة لاتيان هذا الامر .
-و اخيا عليك ان تتفكر بشكل جدي الى ما ستؤول اليه صحتك الجسدية من جراء الاكثار من هذا الامر
ستنحل ركبك,سيضعف قلبك ........................
-خمّن ما ستقوله يدك الى الباري تعلى يوم تشهد عليك بما كنت تفعل.
مع تمانياتي لك بالخلاص
اقلدك و اقلد كل سرة الموقع الدّعاء.

10

مشترك سراجي

السلام عليكم و رحمته و بركاته..

أخي..أكثر من الاستغفار فانها تمحي الذنوب و تزيل الغشاوة من قلبك كما قال (ص) ..

11

الحاجة.... - الكويت

أخي العزيز…
قبل البدء بأي عمل يجب أن يكون لديك القناعة والإيمان التام بالعمل الذي ستقدم عليه ، مع العلم بأن بداية كل عمل صعبة ولا ننسى دور الشيطان الرجيم اللعين والذي يبدأ بوسوسة الإنسان ولا يردع حتى يوقع الإنسان في شباكه مرة أخرى.
وهنا يأتي دور الإنسان تحدي الشيطان والنفس الأمارة بالسوء ، واعلم بأن أجل كل إنسان قادم لا مفر منه وفي أي لحظه ، خذ وقتك بالتفكير هل أعدت نفسك لهذه السفرة الطويلة والتي لا رجعة عنها ، ما هو زادك؟ ماذا قدمت لله؟ كيف ستواجه الله؟ وهل ستموت وأنت في هذا العمل المشين أم وأنت تقف بين يدي الله تصلي أو تقرأ القرآن؟
كل إنسان في هذه الدنيا يسعى ليأمن نفسه ومستقبله ومستقبل أهله وعياله ويكد ويعمل على تأمين المال وحفظة لأي ظرف طارئ ويفتح له رصيدا في البنك ، ولكن ما هو رصيد الآخرة؟ ماذا حصدت من أعمال؟ هل فكرة بأن تصل بعملك إلى درجة العشق لله تعالى؟ لأن الإنسان مهما يعمل في الدنيا فلن يأخذ سوى عمله ، صالحا كان أم طالح. فكر للحظة ماذا تريد لمصيرك أي يكون في الجنة أم النار؟ ولن يفيدك أحد سوى أنت نفسك ، وكما قال الإمام علي عليه السلام:
(( اعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا....وعمل لأخرتك كأنك تموت غدا ))
ولك الخيار.

12

ابن ادم - السويد

بعد التحيه والسلام الى صاحب المشكله كثير منا من يفهم ويقدر مماانته فيه و مما تعاني من هذا المرض النفسي المزعج والمقيت والذي لا يتقبله لا من في السماء ولا من في الارض (الا اللذين يسرحون في الرذيله). انه وكما تعلم استعداد نفسي اي ان الفرد منا اذا اراد ان يقوم باي عمل او جهد ما لابد من توفر العامل النفسي و الاستعداد لعمل اي شيء ومن ثم نبدا باختلاق المبررات للشروع بالبدءلذالك العمل المشين اكيد اذا كان عمل غير مشين لاداعي لايجاد المبررات. لقد توصلنا الان الى نتيجه وهيه ان الامر بيدك لحل مشكلتك لانك انت لديك الاستعداد الكامل للقيام بمثل هاذا العمل المرفوض.صدقني لااحد يستطيع مد يد العون لك لانتشالك بقدر ما انت تحاول لنتشال نفسك بنفسك من هاذا الموقف الذي انت وظعت نفسك فيه.نعم ان الخالق قادر لخلاصك انه اقرب من حبل وريدك اليك وجل جلاله قال (اني قريب اجيب دعوه الداعي اذا دعاني.ص). واريدالان ان اسالك سؤال قد يكون محرج للك بعض الشئ عندما تكون مستعد للقيام بذالك الجرم بحق نفسك هل تنظر في المراه ؟ ان كنت لا تنظر ارجو منك ان تنظر وتدقق في وجهك اذا كنت تحتقر اكرر تحتقر تحتقر نفسك لانك سوف تفعل هذا فهاذا يعني انه لديك استعداد في داخلك للخلاص من هاذا كله فيجب عليك ان تكافح وتجاهد نفسك كي تستخر ذالك الامل(الاستعدا) الدفين خلف تلك الرغبات المشينه وان كنت لاتحتقر نفسك قبل وبعد تلك الرغبه ||||||||| اقل ( ان كانت الطباع طباع سوء لا ينفع معها تربيا ولا ربيب!)

13

السيدجمال - القطيف

أخي الحبيب إن الله جل جلاله خلقنا في هذه الدنيا وأظهرناعلى واقع هذه الحياة بأنها دار أختبار للجميع بدون استثناء وأنا أعلم وأقدر صعوبة هذا الزمن والعصرالذي نعيشه وأنتشار الفساد والمغريات في كل زاوية من زوايا حياتنا حتى سمي (عصر الشهوة) في البيت في الطريق في السوق في ........ ولسهول الوصول والحصول على الحرام بدل أن نبحث عنه هو الذي يأتي إلينا ، ولا بد أن نتعامل مع واقعنا بالواقع وهو أننا في ساحة الحرب الدائمة في الحياة مع من ؟ وكم جيش أواجه ؟ وما هي قوة طاقتي ؟ وهل تكفي للأنتصار ؟ وإذا لا تكفي من أين أستمدها ؟
الشيطان ونفسي والهوى كلهم أعدائي فكيف الخلاص ؟
فإذا وصلنا لهذه الحقيقة الواقعية بلغنا نصف الحل فنبحث عن النصف الاخر وهو أن أخطط لإدارة هذه المعركة وما هي طرق الأنتصار وماهي نقاط الضعف لأعدائي (الشيطان .. نفسي..) وما هي نقاط قوتي (إعداد برنامج لتقوية روحي حتى عندي شبه مناعة ضد المعاصي ) القلب كالكأس إذا لم تملأه بالماء أمتلأ بالهواء كذلك القلب إذا لم تملأه بالخير أمتلأ بالشر , لوطبقنا هذه القاعدة على انفسنا حتما سننجح الله سبحانه يقول وسعى لها سعيها فإذا لم نسعى سنؤكد هزيمتنا بأنفسنا .
الله تعالى يبحث عنا اكثر مما نبحث عنه فهل سنبحث عنه ولو بجهد قليل .
( إذا أمتلأ القلب بحب الله لم توجد فيه مساحة لمعصيته )
فنطلب من الله تعالى أن يعيننا على أنفسنا كما أعان الصالحين على انفسهم وعلى هذا الزمن الذي هو من اشد الأزمنة التي مرت على هذه الأرض فتنة وإغراء وفسادا وامتحانا .
اللهم ارزقنا حسن الخاتمة ووالدينا والمؤمنيين والمؤمنات وانصر الاسلام والمسلمين في العراق ولبنان وايران وفلسطين وفي كل مكان وعجل لوليك الفرج .

14

moomen - Iraq

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم
اخي المبتلى اعانك الله على هذه المصيبة،هناك حلان الى هذه المشكلة
الاول :الحل الجذري وهو بقطع دابر نار الشهوة جذريا وخير حل لذلك هو الزواج
الثاني :وهو بالعزم عل ترك هذه المعصية وهذا ليس بالامر السهل ذلك ان تلك المعصية من اثارها هو ان يفقد الانسان قدرته على الارادة،لكن لا ينبغي الياس حيث ان العزم لي اي شيئ يأتي من ادراك المضار والمنافع لفعل معين ،واني انصحك لكي تترك تلك العادة او تستحصل العزم على تركها يجب ان تتعرف على الاثار المترتبة على تلك المعصية من الناحية الصحية والنفسية وذلك تحصل عليه من قرأة بعض الكتب، وكذلك ممكن استعانة بالصوم ذلك لاطفاء نار الشهوة، مع عدم الاختلاء لوحدك لفترة معينة حتى تقوى ارادتك لترك تلك المعصية وكل ذلك لا يأتي الا بعد التوكل على الله0
ونسألكم الدعاء لقضاء الحاجة

15

عبدالمحسن - السعوديه

بسم الله الرحمن الرحيم
1__ذكرالله
2__قراءة القران يومياً
3__طاعة الوالدين
4__تجنب معصية الله
5__اتفكير بلاخر والحساب

16

المالكي - الامارات

اخي العزيز...
كل الشباب مروا بهذه المشكله وكثيرا ادمنوا عليها
والله حرمها لانها تسبب مشاكل كثيره (نفسيه وجسديه)
ونصيحتي هي (هذه الشيء الذي سوف اذكره ينفع لاي حرام او مكروه تريد ان تتركه):
المشارطه:تشارط نفسك بانك لا تفعل هذا الحرام
المراقبه: تراقب نفسك حتى لا ترتكب الحرام
المعاقبه: تحدد لنفسك عقوبه اذا فعلت هذا الشي المحرم او المكروه
مثلا...
تعزم بان تصوم 3 ايام اذا فعلت الحرام او المكروه...
او..
تصلي 100 ركعه... او تقرا سوره الفاتحه 1000 مره... او.... او...
انت تحدد العقوبه المناسبه(ليس ضروريا ان تكون من هذه العقوبات السابقه)
واذا التزمت بهذه النصيحه 40 يوما(كحد اقصى) فانك سوف تنسى هذا الحرام او المكروه ان شاء الله
اخوك المالكي
لا تنسونا بالدعاء

17

أبو محمد البحراني - البحرين

اللهم صل وسلم على المبعوث رحمة للعالمين .. محمد النبي الصفي المختار الأمين .. وعلى آله المصطفين الأطهار المنتجبين ..

الحمد لله الذي جعل للإنسان عقلاً يفكر به .. وغرز في نفسه شهوة تبارز عقله .. فجعل الشهوة مقاتلاً للعقل .. فبهما يميز الإنسان المتكامل الذي يغلب عقله شهوته فيعتلي إلى مرتبة أرقى من الملائكة سلامُ الله عليهم .. أو يتدنى لمرتبة الحيوان أجلكم الله إذا غلبة شهوته عقله..

فكّر فكّر فكّر .. أنظر أنظر أنظر .. فكّر قبل أن تفعل جريمتك النكراء .. أنظر حولك .. يمينك يسارك شمالك.. لا أمنعك لكن .. هل يوجد أحد حولك .. هل ترى من أُناس يراقبونك .. ربما لا يوجد أحد
لكن سترى في قلبك إنك كان بقي مبصراً بأن الله موجود .. توقّف توقّف توقّف .. توقف حينها بأن الله يراك ..

أما تستحي؟؟ !! أما تخجل من الفضيحة أمام الملأ؟؟ !! لقد ستر الله عليك .. أخفى أمرك عن الناس
لعلك ترجع إلى عقلك وهداك .. لم يسجل إسمك في ديوان المذنبين لعلك تستغفر وترجع لهداك أما تستحي من هذا الأمر ؟؟!! لم تكتب مذنباً إلى الآن .. ومع ذلك تعود لمثل هذه المعصية؟؟

فكما قال رسول الله صلى الله عليه وآله: " الحذر الحذر .. فلقد ستر حتى كأنه غفر" حاذر فإن الله ستر عليك لكنه لم يغفر لك ..

****

إذا عملت هذا المنكر .. وانتهيت من القيام بهذه العملية إجلس مع نفسك .. وابدأ بإحصاء الإيجابيات التي حصلت عليها من خلال القيام بهذه العملية - إن كانت هناك إيجابيات- ثم بعد ذلك انتقل للسلبيات التي تترتب عليها هذه العملية وأبدأ بالتفكر وتحكيم العقل..
هل استفدت من خلال هذا العمل الذي قمت به؟؟ أم أن السلبيات كانت أكثر من الإيجابيات ، لا بل أن الأمر لا توجد له إيجابية واحدة وكله سلبيات حتى إن النار المتأججة بداخلك لم تتوقف والنار لم تزل مستعرة بداخلك ولم تستطع إطفاؤها.. مادام الأمر كذلك فلماذا أنت تفعل هذا الأمر؟؟

إن البكاء يعمل على صفاء القلوب وإلانتها .. فابكِ وابكِ وابكِ اربط موضوع بكائك لمصاب الامام الحسين عليه السلام بالبكاء على المصيبة التي أنت قد قمت بها حاول أن تجعل قلبك ليناً وطرياً لكي تسوغه على حب أهل البيت بعيداً عن المعاصي وتبدأ تشكيله من جديد .. فإن المعصية تعمل على خشونة القلب فحاربها بأن تجعل قلباً ليناً ..

ربما طال المقام ولكن بقيت نقطة لابد من الإشارة لها،، وهي في غاية الضرورة:

** ضع دائماً في بالك وذهنك بأن الله عز وجل يغفر لعباده إن كانت التوبة عن قلب صادق ونية مخلصة
وندم على المعصية وعدم العودة إليها من جديد .. فإن الله يغفر لعباده معاصيهم حتى لو كانت تبلغ مقدار جبل أبي قبيس..

وختاماً : أتمنى من الله أن يهدينا لسبيل الحق .. وأن يغفر لنا ذنوبنا .. ويستر عيوبنا .. ويصلحنا ويصلح أمورنا في الدنيا والآخرة بحق محمد وعترته الطاهرة ..
اللهم صل وسلم وزد وبارك وتحنن على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم وثبتنا على ولايتهم والبراءة من أعدائهم يا كريم يا رحيم.

18

الطيف الغمض - البحرين

بسم الله الرحمن الرحيم

اخواني المشاركين اناا ارى البعض من الاخوووة يرتكب جطأكبير عند كتبهم للنصائح..
مثلا:
البعض يقوووول..

1.لا تشاهد الافلام
2.لا تتأخر عن وقت الصلاة
.
.
.
و هكذا وللاسف هذا اكبر خطأ يرتكبة الشخص حيث انه يدعمه لفعل الاشياء او للاغلاط و طبعا هذا دووون علمهم و هذا خطاخطير و يرتكبة الكثير..
يجب علينا اذا اردنا ان تقوول شي او نقوول اي نصيحة الابتعاد عن كلمة (((لا)))
هل تعلموووون ..لماذا..؟؟؟
ـ لان العقل لا يأخذ كلمة ((لا)) في الحسبان..اي اذا قلنا له لا تنظر الى المحرمات العقل يفعلها انظر اليها و هذه تسمى (رسائل سلبية) و لندلل على ذلك بشكل عملي..

هناك شخص اسمه احمد و شخص اسمه علي..
<<دع احمد يغمض و علي يقول له (لا) تتخيلني واناا لدي اذن كبيرة مثل الارنب .. هنا احمد مباشرة سيتخيل علي بأذن الارنب>>

وهنا ماذا نفعل..؟؟
هناك حل وحد وهو استخدام ((الرسائل الايجابية)) مثلا بدل من ان تقوول له (لا تشاهد المحرمات) استخدم (شاهد الخيرات و الافلام الدينية و الثقافية))
و هكذا نكون قد تخلصنا من مشكلة كبيرة و شكرا لكم..

..عيش كل لحظة كأنها اخر لحظة في حياتك..
عيش بالامل
عيش بالايمان
عيش بالحب
عيش بالكفاح
..و قدر قيمة الحياة..

19

ام هشام - مملكة البحرين

أخي صاحب المشلكة لا تيأس من روح الله ، كلما عاودتك هذه العاده السئية أذهب خارج الموقع الذي أنت فيه سواء خارج الغرفة او المنزل المهم تكون مع أشخاص يحكمون عليك بعدم ممارسة هذه الحاله الشيطانية ، كذلك إلا بذكر الله تطمئن القلوب ، أشرع في قراءة كتاب الله و تمعن في تفسير السور وتأويله
ولا تركن الي الأفكارالشيطانية ولا تدع الشيطان ينتصر عليك بل بالعزيمة وقوة الإراده تغلب انت عليه وانتصر بل وتباهى بنصرك على هذا العدو الشيطاني الذي طالما أغوى العديد من المؤمنين ثم تخلي عنهم وانكر اغوائه لهم فخذ عبرة من هؤلاء الضحايا،،،،

20

مشترك سراجي

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد و عجل فرجهم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

يكفي للانتهاء عنها أن رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم و أهل بيته الأطهار عليهم الصلاة و السلام قد جعلوها كالزنا

نسألكم الدعاء

21

uae.zayd - uae

يا أخي وعزيزي في الله :
هناك ما شاء الله من التعليقات في هذا الموضوع .
ويتحير الإنسان ؟! بأي تعليق سوف يعمل ؟ وما هو التعليق المنقذ ؟!
اسمع رأيي أخوك المتواضع (((واحكم بنفسك)))

الحل : ابتعد عن النساء وعن صورهن وعن ذكرهن وانسى الموضوع من اساسه
واذا تعرضت لاي شيء يسبب الشهوة *فابتعد عنه*
وهذا الحل هو حل نفسي ويهدف إلى تضعيف هذه الرغبة العظيمة عند الشاب واللتي بسببها يفقد السيطرة على نفسه فينزلق إلى المعصية.
اذا ظهرت مذيعة اخبار مغريةعلى التلفاز, غير القناة . واذا رايت فتاة في الشارع ,انزل رأسك فتستغفر لك الملائكه . واذكرك بأنك شاب واعلم أن الله يتباها للملائكة عند سجود الشاب .
عسى الله ان يعصمنا جميعا من الزلل.

((((نصيحة اخيرة))))
لا تسمع لبعض الاخوة لا تورط نفسك وتعاهد الله تعالى على الترك , لأنك إذا لم تفي بالوعد سوف تتحمل عواقب عظيمة
وشكرا..............

انقطع عن النساء وبختصار .

22

مشترك سراجي

اختك في الله من المغرب
تدكر .واتقوا يوما ترجعون فيه الى الله

23

مشترك سراجي

لطالما عانيت من دالك ...فوجدت بعد طول عناء ان النافع الوحيد فقط هو ان يلتزم المرء بالمصدات الابتدائية التي ركز عليها الشرع المبين .ولكي اكون اكثر عمليا فاني رايت ان (الابتعاد عن المقدمات لاي عادة مهلكة هو الجواب) حيث حرم الشارع المقدس المقدمة لكل فعل حرام فمثلا لا تكن في دار وامراة اجنبية معك وان كنت تعتبرها كاخت .فان هدا الفعل بالاضافة لكونه محرم هو مقدمة لمحرم اكبر ..ومجرد الجلوس على طاولة شرب الخمر حرام وهو ايضا مقدمة لحرمة اكبر(شرب الخمر)...وهكدا

فعلى كل اخ او اخت تريد التخلص من اي عادة سيئة هو الابتعاد عن المقدمة المحرمة لتلك المحرمات واعلم ان اقبالك على الله بمحاولتك هي بعين الله تعالى... فان اقبلت على الله سوف تسدد ولقد رايت ما اقول لك .و تصديقا لقوله تعالى(ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب).

24

خادم المهدي(عج) - سلطنة عمان

إلتزم يا أخي في الله بهذا الدعاء فإن الله لا يرد داعيه به إن شاء الله

قل بسم الله الرحمن الرحيم ثلاثا ثم اللهم صل على محمد وآل محمد

( إلهي بغربة وعطش أبي عبدالله الله ومظلومية أهل البيت عليهم السلام إلا ما خلصتني من هذه العادة ) يا أرحم الراحمين.

ولا تنسوا الحقير من الدعاء وصاحب الأمر بالفرج

25

أبو تراب - مصر

بسم الله الرحمن الرحيم

أخي عودَّ نفسك على عادات مفيده كذكر الله والصلاة والصيام وقراءة القرآن ولزوم صحبة الأخيار وابتعد عما يثير شهوتك وأكثر من قول : " ربي إني لما أنزلت الي من خير فقير" واعلم أن هذه العاده معظم الناس أصابهم بلائها فلو أكرمك الله بالاقلاع عنها إحتساباً رغم شعورك بحاجتك لها للتخفيف من غلواء شهوتك فلعل الله بعد ذلك يرزقك الزوجه التي تنسيك كلياً هذا الامر الذي يبدو ظاهراً أنه يريح لكنه باطنا مرهق وأنصح أن لا تصور الامر على أنه رزيلة قد تقود الى الانتحار أو الى ما هو أعظم فالامر لايصل الى هذا المستوى الردئ فلعلي أراه أنه نتيجة لصحبه مضلله أو بيئه مستفزه للغرائز الطبيعه والسلام .

26

محتاجه للدعاء

اوصيك ونفسي بالدعاء وبسهام الليل فانها لاترد..فسبحانه ينزل كل ليله ويقول جل شأنه هل من داعي فاستجيب له...فاغتنم هذه الفرصه وادعوا لنفسك ولي بترك هذه المعصيه والح بالدعاء بأن يهديك ويغفر ذنبك ويسترك يوم العرض....

27

المتوسل الى الوصول - عراقي مقيم في بلجكا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته والصلاة والسلام على محمد واله
نحن اولا يجب ان نعرف سب هذه الحالات المستشريه في مجتمعنا بل وفي جميع مجتمعات العالموهي تتحول من حالة الى الى شذوذ وعاهة بمرور الزمن وتقريبا لا يوجد شخص لم يمر في هذه المشكلة وسببها الحرمان اي حرمان الشخص من ممارسة حقه الطبيعي في اخراج ما يختلجه من العاطفة الفياضة في داخله بالحلال فيلجا الى الحرام ولمعرفة الشاب ان هذا الفعل هو عيب وحرم فلا يجرا على مصارحة اهله او اقرب الناس اليهوهنا نحن نقول ان على الاهل ان ينتبهوا الى حالة ابنا ئهم عندما يطابون الزواج من اول مرة ويحاولوا ايجلسوا هم مع ابنائهم ويشرحوا لهم عن كيفية التخلص من هذه الممارسة ويحولو ان يشغلوهم في ممارسة هواية او عمل مفيد او ان يصحبوا ابنائهم معهم الى العمل او زيارة الاقارب والكلام كثيرجدافي هذا الموضوع ولا يمكن اختصاره في هذه السطور القليلة والضيقة ولاكن اود القول ان الحل هوالجذري هو الزواج المبكر ولولا ما حرمه الخليفة الثاني من ما حله الله من المتعة اي زواج المتعة مازنى الا شقي الان التحريم الذي الوقع زرع في اذهان الناس انهذا خطا ولا يمكن الاقتراب منه خاصتا في اذهان الشابات والنساء الاتي ينضرن على انه فعل مشين وانه ليس من الاسلام في شيى اما تعاقبت عليه سنون طويلةبعد الخليفة الثاني والثالث حتى وصلت الاخلافة الى امير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه افضل الصلاة والسلام ولكنه لم يستطع ان يصنع شيى لما تعلق في اذهان الناس وعقولهم من صنع الخليفة الثاني وتحريم ما حله الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته واستغفر الله لي ولكم

28

صديق - عراق

..السلام عليكم
صديق العزيز .. انت تعاني من وقت فراغ , ارجع الى نفسك , وفكر ملياً فيما تفعله تجد نفسك هائم في فراغ كبير , اني اؤيد كلام الاخ صالح لقتل الفراغ عليك بالرياضة على اقل التقدير .
اما الرياضة الروحية فانا متاكد هي ليست متاحة للكل فلها مقدماتها التي يجب ان تتقنها كما يجب السير فيها بروية , والا انقلبت الامور عليك , فهي كالرياضة الجسدية يجب ان تعمل احماء قبل البدء .
والسلام

29

جود - القطيف

الصوم هو الحل الوحيد لمشكلتك وبعدها تاتي الرياضه واشغل وقتك باي شي كا لالتصال بالاهل ولالصدقاء
تدكر ان الامام الحسين لايرضى بهدا الفعل

30

الدموع الساكبة

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد

بعد ما اتضح إن ( العادة السرية ) يعاني منها الكثير من الشباب والشابات ..
أضع بين أيديكم هذا الإقتراح :
أن يُعمل ـ تثبيت ـ لهذه المشكلة .. حتى لو وُضع ـ مشكلة جديدة ـ
أي توضع بالصفحة الرئيسية للموقع بصفة دائمة .. ليستفيد منها الجميع وتكون رادعاً لمن ابتلى بها
حفظكم الله في أنفسكم ودينكم ودنياكم ...

نتمنى أن يلاقي ـ اقتراحنا ـ القبول والإستحسان من القائمين على خدمة هذا الموقع المبارك

وعظم الله لكم الأجر بمصاب أبي عبد الله الحسين عليه السلام

31

مراقب - البحرين

السلام عليكم اخوانى في موقع السراج اشكر لكم حرصكم على خدمة الدين الذي ضحى من اجله ابا عبدالله الحسين بن علي .. مشاركاتكم لا تعتبروها مجر د كلمات بل هي كلمات تدخل السرور على اهل البيت عليهم السلام انشاء الله الا انني انصح اخواني واخواتي الكرام من موقع الغيرة على الدين ان يدققوا عند الكتابة ..فنحن في هذه المشاركة في موضوع العادة المقيتة المجانبة للفطرة طرحنا اراء جميلة ومفيدة واعتمدنا ديننا في كتاباتنا وانا اعدكم اخوة في الدين ولكن ما اخافني وانا اقرأ مشاركاتكم واحس بالفخر بكم هو ان نعطي افكار جديدة لممارسي هذه العادة من حيث لا نعلم وهدفنا هو خدمة الدين لان بعض الممارسين يكتفي بشي معين في الممارسة فعندما نطرح له شي اخر نفتح له باب اخر او من لا يمارس هذه العادة يدخله الفضول لتجربة هذه الامور وفقكم لخدمة هذا الدين الذي هو غريب كا ابا عبدالله عليه السلام والسلام عليكم

32

صالح - السلام

يااخي السلام عليك ورحمة الله وبركاته
عليك يااخي بالرياضة <رياضة النفس ورياضة الجسم>
اما رياضة النفس فبالصوم الصحيح وخصوصا يوم الاثنين والخميس.وتقليل الاكل اوكليهما.
ورياضة الجسم باعتماد احد انواع الرياضة التي تهواها بل ابرع بها.
واشغل نفسك بحيث لايكون لديك وقت فراغ.
واصبر بالاستعانة بالله

33

noura - maroc

you mast think in the diference that exists between humanity and the animals, after you will be sure that you change

34

ahmed - uae

من الممكن القضاء على هذه الظاهرة بتطبيق ما احله الله و ذلك عن طريق زواج المتعة

35

الساعي إلى الله - الكويت

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآل محمد
عزيزي صاحب الرسالة إليك ما اعتقده انه الحل الصحيح لهذه المشكلة ....
عليك يا أخي أن تسعى لجهاد النفس فهو أعظم جهاد وان تربيت عليه تمكنت من الصيطرة على نفسك وشهواتك .... وأصبح قرارك بيدك لا بيد شهوتك.... يروى ان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال بعد رجوع سرية من معركة : مرحباً بقوم قضوا الجهاد الأصغر وبقي الجهاد الاكبر ... قيل وما الجهاد الاكبر يا رسول الله ؟ قال : جهـــــــاد النفـــــــس
فهذا يا اخي كلام رسول الله امامنا ورسولنا الذي نسمع كلامه كأوامر وكنجد نهتدي به ...
انه صعب حقيقةً صعب ... ولكنك ستشعر بعظمة هذا الجهاد بعد أن تكون من فرسانه .... فطوبى لفرسانه المخلصين لله تعالى في جهاده ....
والحمدلله رب العالمين

36

محمود الربيعي - لندن

بسمه تعالى
ان هذه العادات غير طبيعية لذلك تمارس في السر وتسبب التدمير للصحة النفسية للانسان المؤمن. والحل الجذري هو الزواج.
قال الله تعالى في محكم كتابه:
(ان يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله).
فلاتخاف الفقر والعوز فالغنى ياتي بعد الزواج فابحث عن امراة مؤمنة تعينك على دهرك وتكمل لك مايعوزك.
واطلب المساعدة من المرجع الديني او وكيله ليساعدك . وليساعدك اهلك واخوانك في الدين.
والتقوى هي الخوف من الجليل والحكم بالتنزيل والاستعداد ليوم الرحيل.
محمود الربيعي

37

أم كوثر

السلام عليكم أخي الكريم ورحمة الله وبركاته...
ٍسأضع أمامك ماأذكره من معلومات قرأتها في احدى كتب علم النفس منذ زمن. أولا الا تأوي الى الفراش الا وأنت تشعر بنعاس شديد بحيث تخلد للنوم بسرعة لاتترك لك وقتا للتفكير بما يثيرك وأن تتركه بمجرد أن تصحو من نومك. فان البقاء في الفراش هو الذي يذكر الانسان بالشهوات ويسلط عليه الشيطان. كذلك الاستعاذة بالله اذا وسوس لك الشيطان وأهم شيئ هو ترك الفراش فورا وممارسة الرياضة البدنية. ألاكثار من الاستغفار و دفع كفارة عن كل مرة تستسلم فيها للشيطان فان ذلك يرفع من عزيمتك، واخر دعائي أن أعانك الله وأعاننا على التوبة.

38

عشاق الدرب الحسيني - الكويت

طيبوا أفواهكم بالصلاة على محمد وآل محمد
المحافظة على الصلاة في وقتها والابتعاد عن كل ما هو يثير في نفسك تلك العادة المقيته والرجوع إلى الله ومعرفة أن الإنسان الذي يؤدي هذه العادة ليس لديه إيمانا مطلق بالله وبالجنة والنار وأعلم أنك عندما تؤديها فإن جميع من في السموات أي أهل السماء وهم : المائكة والأنبياء وأهل بيت النبوة ومعدن الرسالة والأهم هو الله جل وعلا الجبار القهار ينظرون إليك وأنك لست وحدك كما تظن عندما تمارسها , وحتى تنهض برسالة الامام المنتظر وتصبح من جنوده , وها نحن في شهر محرم الحرام تذكر مصاب أهل البيت ولتكن بداية لتوبتك وعندما تتوب لا تنظر إلى الوراء وأنظر إلى الأمام لحياة جديدة مشرقة خالية من معاصي الله وبداية للإنسان المؤمن .

39

أختك في الله محبة آل البيت (ع) - K.S.A

فقط عليك أخي أن تعتزم بينك وبين رب العلمين ...
وتقر بنيتك الخالصه بينك وبين رب العالمين وتتخذ عهد ولاء لرب العالمين بعدم مشاهدتها تماما ...
وأن تنذر بأنك أن شاهدتها فسوف يكون عليك مثل نذرا كبيرا بأن تقيمة ........ (( مع العلم في قرارة نفسك بأنك لا تقدر على أقامة هذا النذر )) لانة صعب ماليا ....

في وجه نظري فقط ... وانشاء الله تتوفق أخي الكريم ...

40

محمد ابراهيم مصر

عليك بتقوى الله والصوم والله الموفق

41

أخوك في الله - القطيف

بالتاكيد محبة الله و مخافته تحجز الانسان عن المعصية و لكن الله سبحانه وتعالى أبى إلا ان تجري الأشياء إلا بأسباب و عليه أقول :
1. الشهوة ليست عيباً و لا شيئاً مخيفاً بل غريزة عند الانسان .
2. المطلوب أن نحسن التعامل مع هذه الشهوة بحيث تبقى في إطارها الذي يحفظ للانسان انسانيته.
3. كل ما نهى الشرع عنه من النظر المحرم و الكلام المحرم و السمع المحرم ما هو إلا مدخل من مداخل انحدار الشهوة إلى درجة الحيوانية , فمراعاة تجنب هذه المحرمات ضروري للحفاظ على الشهوة في إطارها الطبيعي .
4. الزواج و هنا يجب أن لا نضع العقبات الوهمية التي تحول بيننا و بين الزواج و عدم ترويج الثقافة الهابطة التي تصور الزواج على أنه نهاية السعادة وبداية السجن و تقييد الحريات .
5. المداومة على ذكر الله و الاكثار من المستحبات .
6. الصيام , و هنا لا تخفى على شاب نصيحة و توجيه سيد الكائنات نبينا محمد صلى الله عليه و آله و سلم .
7. الابتعاد عن المأكولات الغنبية بالمواد البروتينية و الدهنية لأنها تؤثر عضوياً على الانسان فتدفعه تجاه شهوته .
8. ممارسة الرياضه الفكرية و البدنية مثل القرآءة و الاطلاع و الجري والألعاب المختلفة .
9. التلفزيون مدخل لكثير من المشاكل النفسية و انتشار الرذيلة في الفضائيات و الانترنت و الحديث مع الاجنبيات عن طريق الشات و الماسنجر أيضاً يجر شيئاً فشيئاً نحو الرذيلة .
10. المجلات الهابطة و الصورة الفاتنة التي تركز على إثارة الجانب الحيوانية في الانسان يجب النظر لها على انها جيفة تدعوك لتناول شيئاً منها ,,, فهل تفعل ؟؟!!
11. الرقي الروحي بقرآءة القرآن و الأدعية و المدوامة عليها .
12. العزم على عدم العودة للذنب و تعزيز دور النفس اللوامة و عدم الاستخفاف بالذنب , فأعظم الذنوب ما استخف به صاحبه .
13 . تذكر ان الشيطان ينظر لك على أن أحد ضحاياه و أنت تمارس الرذيلة و يضحك عليك لأنك بيدك تأخذ نفسك للدمار و تتبتعد عن الخالق جل شأنه .
14 . معاقبة النفس : إذا قمت بالخطيئة ,, أصوم يوماً او يومين مقابل ما قمت به ,, فلعله مدخل لطلب العفو الالهي و بداية التسديد .
15 .تذكر أنك تطلب المحال , فالشهوة الحيوانية لا حدود لها , و أتذكر هنا قول ذلك العاصي الهالك المجنون : أتيت أصناف النساء فلا أفرق الآن بين المرأة و الجدار !! .
16 . تأكد انك ستخسر الكثير حتى في حياتك الجنسية الزوجية لأنك ستصبح مريضاً لا يقنع إلا بالحرام و العياذ بالله و قد يصل الانسان الى الدرجة التي تأخذه العزة بالاثم و العياذ بالله .
و اخيراً تذكر قول سيد البلغاء و إمام الحكماء أمير المؤمنين الامام علي بن أبي طالب عليه السلام :
(( عبد الشهودة أذل من عبد الرق )) فهل تقبل أن تكون عبداً لشهوتك ... !! لا أظن ذلك فأنت أخي الكريم ممن قال فيه سبحانه و تعالى ( و لقد كرمنا بني آدم ) ...
و السلام عليكم ورحمة الله و بركاته ..

42

ملبي الحسين - السعودية

السلام عليكم

أخي الكريم إعلم أن الإرادة هي الحل الوحيد لجميع المشاكل أي أن تزعم على ترك هذا الفعل القبيح زعماً صادقاً.
وأنصحك بأن تقرأ هذا الكتاب الذي بعنوان

(الشباب ومشاكلهم الجنسية) - بتأليف آية الله ناصر مكارم الشيرازي

فقد بدأ هذا الكتاب بعرض رسائل الناس المبتليين بهذه العادة التي نسأل الله أن يحمينا منها

ومن ثم طرح الحلول لهذه الم بشكل واضح ومرتب.

وآخر دعونا أن الحمد لله رب العالمين

43

مشترك سراجي

بسم الله الرحمن الرحيم
صديق كانممن ابتلي بهذه العاده السيئه
ولكن الله من عليه بتركها.....

وانا انصح كل من يزاولها بتركها حيث ان الاشخاص الذين هم غير مبتلين بها يعيشون براحة نفسيه
على عكس الاشخاص المدمنون عليها والطريقة المثلى بتصوري هي عدم مشاهده الافلام الغير اخلاقيه
وترك استماع الاغاني اللهوية وترويض اللنفس على فعل الطاعات وترك المحرمات وايضا الابتعاد عن اكل المحرمات وشربها وايضا المشبوهات ومن افضل الوسائل ايضا الصوم ( الاكل _الشرب_ .... كل المحرمات ) واداء الصلوات في وقتها والتدبر فيها واستماع المحاضرات الدينيه وزيارة القبور فانها
تذكر بالاخره وترك رفاق السوء
والله اسأل ان يمن على المبتلين بالترك

44

لولي - السعودية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة.
أخي العزيز بعد التحية والتقدير أحب أن اتقدم اليك ببعض النصائح:
1-المحافظة علي صلاة الجماعة يوميا قدر الأمكان .
2- اختيار صديق ذوعقل وثقافة في علم اهل البيت.
3-تجنب الخلوة أو الجلوس منفرد في المنزل واستبدال الخلوة بالجلوس مع الأهل .
4- تجنب مشاهدة الأفلام الخليعة لأنه ورد عن احد المحاضرين ان تأثرها يمتد الي ستة أشهر للمشاهدة الواحدة.
5-تجنب النظرات الساخنة للنساء قدر الأمكان ويعني ذلك النظرات الشهوانية

45

ابو محمد - السعودية

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى اهل بيته الطيبين الطاهرين

اخي الكريم اعلم ان مثل هذا البلاء لا يبتلى به الانسان الا لعمله فمثل انت وبكل وضوح تبحث عن كل ما يثير الشهوه لديك فهناك حلول كثثيرة وضعها علماء في التربيه اصيغها لك على النحو التالي
اولا

الكثير منا يسميها العادة السريه وهي لا تقع الا بعيدا عن اعين الناس هذا شيء بداهي ولا تصدر الا بسوابق مثل شعورك بتاجيج نار الشهوة- ان صح التعبير - لذلك عليك اخي المؤمن في هذه اللحظات ان تبتعد عن العزله وتكون بين اهلك وزملاءك وتتجنب دخول دورات المياه وتتجه الى قراءة القرآن او الذكر المطلق

ثانيا
اعلم ان مطالعة ما يثير الشهوه كما ذكرت هو السبب الرايسي لهذا المرض
ما هي مثيرات الشهوة؟؟؟؟ (الافلام الاباحية والصور في المرتبه الاولا وبعده الاستماع للاغاني او مشاهدة الممثلات وغيرهن مع وجود الفتنه بهن وكل هذا حرام وهذا كفيل بالردع عنها لكن نطرح بعض النقاط التي تساعد على ترك مثل هذه الاشياء اخي كل هذه الاشياء تاخذ جزء كبير من وقتك اذا لم يكن كل وقتك اذا كيف لو صرفنا وقتنا في المباحات والواجبات واركز على المباحات مع ان الاولويه للطاعات لكن الكثير منا لديه نفوور شيطاني من الواجبات هل سيبقى وقت لمثل هذه الخواطر الشيطانيه
اذا ملخص النقطه الثانية هو القضاء على وقت الفرااااغ

ثالثا في ظروف الغزو الشيطاني عليك قد تعمى الاعيون تتجه نحو الرذيله لا اراديا وهذه المرحلة هي من اخطر المراحل في هذه المعركة والحل هو السيطرة على نفسك بمحاولة الهرب من العزلة هذا قد يكون هو ابسط حل لكن اعلم ان مهما كانت قدرة الشيطان فلن يستطيع التحريك في قناعاتك
كرر دائم الندم على هذا الفعل والبكاء والدعاء لنفسك بالخلاص من هذا الداء ووضع عقوبه على نفسك تكون حادة نوعا ما (هذه السبل سهلة المنال ونتاجها واضحة وسريعة باذن الله )



عذرا اجد في كلامي تفاوتوعدم ترتيب نوعا ما ولكنه واضح باذن الله

والحمد لله

46

المنتظرة بشوق - يا من فرجه قريب

تذكر أخي الكرررررررررررريم..انه....
*كم يؤلم صاحب الأمر حالك وكم وكم تؤلمه المعاصيى التي تقوم بها في كل يوم بل في كل لحظة ثم نقول اجعلنا يارب من انصاره واعوانه.....أي نصرة وأي عون التي سنقدمها له ونحن هكذا نمشي وراء الشهوة اينما كانت ونفعلها بكل جرأة ووقاحة امام رب العالمين وعلى علم لصاحب الزمان بنا..
*وتذكر ايضاً انك وانت اثناء قيامك بهذا القبح اللعين قد تأتيك سكرة الموت غبتة وانت لاتشعر فتحضر بين يدي المولى الكريم وانت ملوووووووث ويداك ملوثتان ونفسك وروحك, أتقبل بهذا ياأخي الكريم.
*وتذكر انه سبحانه ونبيه وأهل بيته عليهم أفضل الصلاة والسلام وجوهوك الى أمر قد احله ربك لك فاتبع هذا الطريق الا وهو الزوووووووووووووووووووواج الحلال وإذا كنت لا تستطيع فاستعن باحد المشايخ الكرام في بلدك لمساعدتك في الزواج او المتعة الحلال.

47

محمود - البحرين

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

انا اخي العزيز ممن وقع في نفس المشكلة، ومارستها من عمري 12 سنة بسبب قلة عقلي وسيري مع اصدقاء السوء، فلم بلغت من العمر 16 سنة حاولت اقلع عنها لم استطع، حتى وصل عمري الى 18 سنة وانا دائما استشعر باني ليس برجل، لان غير قادر على كبح هذه العادة السيئة، وبنية لي فكرة في بالي وهي ( هل يمكن بان الله يعاقبنا على شيى لا يمكن ان نرتدع عنه، ما دام بان الله حرم هذا الشيى فهذا يعني بامكاننا ان نبتعد عنه) وبهذه الفكرة البسيطة تمكن من ابتزاز هذه العادة السرية (السيئة) عانيت في اول شهر فقط بعد ذالك لم اشعر باي شيى او باي شهوة، وبالعكس كانت شهوتي اقل، وهم فرحتي دائما وكنت سعيد كثيرا ووضعته انجاز من ضمن انجازاتي، واتمنى انك اخي ان تومن بفكرة في بالك وعلى اساسها سوف تتمكن، هي المسئلة تحتاج فقط الى اقتناع وصبر وارادة.

48

مشترك سراجي

اتجه الى الله سبحانه في كل ثانية من لحظات طغي هذه الافة وتذكر مصاب امامنا الحسين عليه السلام فتجزع العين والقلب من اي شيء فيه اثام وذنوب والله ينير قلبك وقلوبنا

49

Hussain - UK

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خاتم النبيين والمرسلين وآله الطيبين الطاهرين وأصحابه الغر الميامين.

1- أعتقد أن السبب المهم المخفي عن الأذهان هو عدم الإيمان الحقيقي القلبي بالنار.. قد يخيل لنا بأننا نؤمن بالنار ، ولكن الواقع يفرض العكس. فلو تأملنا في واقعنا وسألنا أنفسنا ، هل سنقوى على معصية الخالق في إن كنا معتقدين اعتقادا كاملا بالنار؟ الجواب : لا. فكيف نقوّي يقيننا بوجود النار ونحن لم نره ولم نتحسسه ماديا؟

2- غريب أمر هذا الإنسان ، لديه شهوة ولديه عقل. فبدلا أن يغلب عقله على شهوته ويصبح (انسانا) عاقلا ، نجده قد أغلب شهوته على عقله فأمسى (حيوانا) جاهلا. فما فائدة العقل حينئذ؟ وكيف نجعل عقولنا تغلب شهواتنا؟

3- يقول العاصي ، لم لا أعصي وقد فعلها غيري من قبلي ، ويفعلها غيري الآن. أليست هذه أوهام يزرعها ابليس في أذهاننا لكي لا نندم على ما نفعل ؟!

4- إذا كنت أيها الانسان المعرّض للابتلاء ، والعادة السرية من الابتلاء ، قد ندمت وتحسرت على فعلتك ، فاعلم أن ضميرك مازال حيّا ونابضا ، فاحرص على أن تتغلب على ابتلاءك بتقوية ضميرك ، بدلا من اقناع نفسك بقناعات وهمية فتصل إلى مرحلة لا يكون فيها الندم في قاموسك ، فتصبح حينها ميتا!!

5- نحن في شهر محرم الحرام ، ونحمد الله أنه جعل لنا في هذا الشهر مجالس ومآتم ومواكب حسينية. فلتكن بداية مقاومتك لنفسك الأمارة من غرة هذا الشهر ، فاستفد منه خير استفادة، وإن لم تبدأ حينها فستصعب عليك مقاومتها بعد ذلك.

الكلام كثير ، أكتفي بهذا المقدار وأسألكم الدعاء

50

darkness man - ksa

a little talk better than a lot talk
imam ali said ( خير الکلام ما قل و دل ) stay always with god
and don't look for sex pic , leave ( net and tv ) if you can.....
lord said ( ان الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر )
pray in exactly time and you will leave that work......

thanx for all

أنت في صفحة رقم: [  1  | 2 | 3 | 4 ]

أرشيف مشاكل الأسابيع الماضية التي عرضت في موقع شبكة السراج

عودة إلى مشكلة هذا الأسبوع

عودة للصفحة الرئيسية لشبكة السراج